مفهوم الامن ومجالاته

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٥٥ ، ٢٤ يناير ٢٠٢١
مفهوم الامن ومجالاته

مفهوم الأمن

بالنسبة للكثيرين، أصبح العالم اليوم مكانًا خطرًا بسبب الكثير من التحديات التي تواجهه، كالكوارث الطبيعية، والصراعات العنيفة، والأوبئة، والفقر المستمر، وتقويض آفاق السلام والتنمية المستدامة وغيرها، وهذه الأزمات جميعًا تنطوي على أشكال متعددة من انعدام الأمن البشري لدى الإنسان، وقد أقرت الجمعية العامة للأمم المتحدة مفهوم الأمن بأنه نهج يتم اتباعه لمساعدة الدول في تحديد التحديات واسعة النطاق والمخاوف التي تواجههم وحلها من أجل بقاء الشعوب وتوفير سبل العيش الكريم لهم، كما يدعو الأمن إلى الاستجابة العاجلة من أجل الوقاية التي تعزز أمن الناس وتضمن لهم حياةً طبيعية دون تهديدات.[١]


مجالات الأمن

ربما سيخطر ببالك الأمن من الأعداء والعدوان الخارجي بصورته النمطية عند الحديث عن مجالات الأمن، ولكنكَ ستضيف إلى معلوماتك أن للأمن ستة مجالات رئيسية إلى جانب الأمن الشخصي، سنتناولها فيما يلي:[٢]

  • الأمن الاقتصادي: للأمن الاقتصادي العديد من المعايير التي يُضبط بناءً عليها وهي؛ الدخل الأساسي للمؤمَّن عليه، والتوظيف ومدى تغطية شبكة الضمان الاجتماعي وغيرها.
  • الأمن الغذائي: ويعني ببساطة الوصول إلى التغذية الأساسية للأفراد في المجتمع والإمدادات الغذائية اللازمة لبقائهم.
  • الأمن الصحي: وهو الأكثر تعقيدًا؛ لأنه يغطي العديد من العوامل الأخرى مثل؛ المياه الصالحة للشرب، والحصول على الخدمات الصحية، والعيش في بيئة صحية، والدعم للحمل والولادة، والوقاية من الفيروسات وأي أمراض أخرى وغيرها من مجالات الحماية الصحية بالإضافة إلى تأمين الوعي الصحي للأفراد.
  • الأمن البيئي: الذي يغطي قضايا حياتية لها علاقة بالبيئة التي تعيش فيها، مثل تلوث المياه وتلوث الهواء، والوقاية من إزالة الغابات، والحفاظ على الأراضي المروية، والحماية من الكوارث الطبيعة وغيرها.
  • الأمن المجتمعي: الذي يغطي أمن المجتمع في الحفاظ على التراث والثقافات واللغات والقيم الشائعة بين أبناء الشعب، وإلغاء التمييز العرقي ومنع النزاعات العرقية، وحماية السكان الأصليين في مناطق إقامتهم.
  • الأمن السياسي: وهو الأمن الذي يُعنى بحماية حقوق الإنسان ورفاهيته، والحماية من القمع وسلب حرية التعبير عن الرأي والصحافة والتصويت، ويهدف إلى إلغاء الاعتقال السياسي والسجن، ومنع المعاملة السيئة الممنهجة والاختفاء القسري وغيرها من الممارسات الخاطئة تجاه حق الإنسان وحريته.
  • الأمن الشخصي: ويعني ضمان سلامتك وحمايتك من الأذى أو العنف أو أي اعتداء على حياتك الخاصة، وضمان حماية منزلك والمكان الذي تعيش فيه أو حتى مكان العمل.[٣]


ما أهمية الأمن في المجتمع؟

تبرز أهمية توفير الأمن في المجتمع من خلال مجموعة من الأهداف أبرزها:[٤][٥]

  • توفير السكينة وراحة البال، فستتمتع بالهدوء والشعور بالأمن عندما تعرف أن الأمن سيقوم بدوره لحمايتك وحماية عائلتك من اللصوص والاقتحامات المحتملة.
  • ردع الجناة، فالأمن سيخيف الخارجين عن القانون والجناة ويمنعهم من ارتكاب الجرائم في المجتمع.
  • المراقبة، فالأمن يستخدم العديد من أجهزة المراقبة المتطورة التي من شأنها منع المجرمين من الدخول للأماكن الآمنة والمأهولة بالسكان.
  • سرعة الاستجابة، فعندما تمر بأي أزمة أو ظرف قاهر فأنت تحتاج للأمن لتلبية حاجتك وهو ما يوفر الأمن الصحي لكَ ولعائلتك.
  • منع الصراعات الداخلية والخارجية، والتقليل من صور وأشكال العنف في المجتمع، وترسيخ مبدأ السلام والتعايش بين الأفراد كافة.
  • توفير العدالة والحماية من الانتهاكات المرتبطة بحقوق الإنسان، وإتاحة المجال أمام المواطنين للمطالبة بالإنصاف أمام القانون.
  • النمو الاقتصادي وتنمية القطاع الخاص، فيكون رأس المال مادة لبناء المشاريع المفيدة للمجتمع وليس كوسيلة للاستغلال والاضطهاد والفساد، كما أن البلد الآمن هو بلد جاذب للاستثمارات ورؤوس الأموال ما يُساهم في النمو الاقتصادي للدولة.


ما سبل تحقيق الأمن؟

تطور مفهوم الأمن مع تطور الوسائل العصرية الحديثة، بحيث أصبحت هنالك طرق ناجحة لتحقيقه، ومهمة توفير الأمن لا تقع على عاتق الحكومات فحسب بل عليك المساهمة في ذلك من خلال الوعي واتخاذ بعض الإجراءات، ومن أبرزها:[٦]

  • التحقق من الجيران في حيك والأشخاص الذين تشاهدهم باستمرار بحيث تتأكد بأنهم يعيشون في الجوار، وكذلك تتبادل أطراف الحديث معهم للتأكد من كونهم أهلًا للثقة.
  • إنشاء مجموعات أمن محلي، فالعديد من مراكز الأمن قد تُظهر قصورًا في الحفاظ على الأمن بسبب نقص الأعداد والضائقة المالية مما يعني أنه بإمكانك تكوين مجموعة محلية تهتم بذلك.
  • تنظيم جدول مراقبة دوري في الحي للزوار المترددين عليه والضيوف الذين يكثرون من زيارتهم، فذلك يساعد على الحد من الجرائم أو الأعمال الأخرى السلبية كإلقاء القمامة.
  • تأمين مساحتك الخاصة مثل التأكد من إغلاق الأبواب، ووضع أقفال محكمة، واستخدام كاميرات المراقبة الجديدة واستبدال النوافذ المكسورة في المنزل بأخرى جديدة.
  • استخدام الشرطة للتقنيات الجديدة وهي المسح والتحليل والرد والتقييم والتي تتم خطوة بخطوة بالتتابع ومن ثم التفكير بحلول اجتماعية واقتصادية مناسبة تساهم في تعزيز الأمن.
  • تحذير الناس في المجتمع من النشاطات المشبوهة من خلال إعلانات قسم الشرطة حول الجرائم، والنشر في الصحف وعلى نطاق واسع فذلك سيساعد على انتشار القضايا بسرعة.
  • الحصول على دورة تدريب في الدفاع عن النفس، فذلك سيساعدك في وقت من أوقات حياتك في حال تعرضت لهجوم ما، ويمكنكَ الاستعانة بمدرب متخصص لذلك.
  • شارك النصائح والمعلومات مع الآخرين حول المناطق الطبيعية في بيئتك والتي قد تشكل مصدرًا للخطر مثل الغابات المحترقة أو السدود وغيرها.
  • تنسيق النشاطات المجتمعية من أجل استعادة المساحات المهجورة والتي قد تستخدم بصورة سلبية لحرق النفايات الضارة أو تجمع العصابات وغيرها.
  • وثق استراتيجيتك الأمنية وحلل النتائج التي ستوصلك إليها، ووطد معرفتك بحرس الحي بشكل منهجي، فقد تصبح قادرًا على استغلال الأموال العامة بشكل إيجابي بعد فترة.
  • يجب على الحكومات المحلية حماية المجتمع بوضع استراتيجيات حماية فعّالة وشبكات أمان اجتماعي، فالحكومة المحلية هي المسؤولة عن الحماية وتوفير الأمن البشري وتعزيزه.[٧]
  • يجب أن تعقد الحكومات المحلية اجتماعات تُشرك بها مؤسسات المجتمع المدني وصانعي القرار والمواطنين من أجل توفير سبل الحماية، كما أنها المسؤولة عن توفير الدعم المادي لذلك.[٧]


قد يُهِمُّكَ: خطر غياب الأمن في المجتمعات

لعلكَ في نهاية هذا المقال أصبحت تدرك أهمية الأمن في المجتمع، وتعي جيدًا الدور الهام المنوط بك لتطوره، وعلى كفة أخرى يمكنكَ أن تتخيل ماذا يمكن أن يحدث للمجتمع في غيابه كما يلي:[٨]

  • ظهور العديد من القضايا غير الآمنة مثل هجرة الأفراد بسبب إحساسهم بعدم الأمان، والاستبداد والإقصاء الاجتماعي مما يؤدي لتخلف المجتمعات وتأخر تقدمها.
  • تفاقم ثقافة الخوف التي تزعزع العلاقات الاجتماعية بين أبناء المجتمع الواحد وتقوض الرابطة بينهم، خاصة في المجتمعات متعددة الثقافات ذات العولمة المتشابكة.
  • تدهور الأمن الاقتصادي ودخول المجتمع في حالة من التقشف خاصة للفئات المهمشة والتي تعاني بالأصل من تبعات الفقر وقلة موارد العيش.
  • الاضطراب السياسي وعدم مقدرة أصحاب القرار على اتخاذ القرارات السليمة والتي من شأنها توحيد المجتمع وإرساء الأمن بين صفوفه من جديد.


المراجع

  1. "WHAT IS HUMAN SECURITY", un, Retrieved 21/1/2021. Edited.
  2. "Human Security: Seven Categories", gdrc, Retrieved 21/1/2021. Edited.
  3. "A Practical Guide to Improving Human Security at the Community Level (including NGOs)", sabiedribas integracijas founds, 2014, Page 12. Edited.
  4. "????What Is The Purpose Of Security?", champ, Retrieved 21/1/2021. Edited.
  5. "The importance of safety, security and justice", gsdrc, Retrieved 21/1/2021. Edited.
  6. "15 WAYS YOU CAN MAKE YOUR COMMUNITY SAFER", basothebysrealty, Retrieved 21/1/2021. Edited.
  7. ^ أ ب "A Practical Guide to Improving Human Security at the Community Level (including NGOs)", sabiedribas integracijas founds, 2-14, Page 31-32. Edited.
  8. "Dangerous Others, Insecure Societies", routledge, Retrieved 21/1/2021. Edited.