ما هي وسائل الإعلام الحديثة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٤٢ ، ١١ مايو ٢٠٢٠
ما هي وسائل الإعلام الحديثة

تطوّر وسائل الإعلام

تُعرّف وسائل الإعلام بأنها وسائل تستخدم للتواصل مع جمهور ما أو عدد كبير من الجماهير غير المتجانسة وعلى نطاق واسع جدًا فهناك وسائل إعلام وطنية وأخرى إقليمية وأخرى دولية، وتبث هذه الوسائل أنواعًا مختلفة من المعلومات التي تتعلق بالقضايا السياسية والاجتماعية والثقافة الشعبية وهناك وسائل أخرى مهتمة بالمحتوى الترفيهي كالأفلام والموسيقى وغيرها، وطوّر الإنسان طرقًا مختلفة للتواصل اعتمادًا على لغاتهم وثقافاتهم المحلية واستمرّ هذا التطور من وسائل الإعلام البدائية إلى العصر الرقمي وعصر التكنولوجيا الحالي.[١]

وتطوّرت وسائل الإعلام تاريخيًا على النحو التالي:[١]

  • وسائل الإعلام التقليدية: والتي تعد من أقدم أنواع وسائل الإعلام التي تختص بنقل التقاليد والثقافة، وطورت وسائل الاتصال من المعتقدات والعادات وطقوس المجتمع وتتمثل هذه الوسائل في الرقصات الشعبية والأغاني والموسيقى الشعبية والمسرح وعرائس الظل والحكايات والمنحوتات والتماثيل بالإضافة إلى المعارض والمهرجانات.
  • وسائل الإعلام المطبوعة: تدور هذه الوسائل حول الشكل المطبوع للمعلومات والأخبار وقبل اختراع المطبعة كانت تُكتب بخط اليد مما يجعل توزيعها على نطاق واسع أمرًا مستحيلًا، وتطورت أكثر بعد اختراع المطبعة وأصبح من الممكن توزيعها ونشرها على عدد كبير من الناس وفي أماكن جغرافية متعددة وتشمل الصحف والمجلات والكتيبات والمنشورات والنشرات الإخبارية وغيرها.
  • وسائط البث: هي الوسائط التي توزّع المحتوى من صوت وصور وفيديوهات على جمهور أكبر من الناس وتتيح سهولة في نشر الأخبار وتجذب الحواس السمعية والبصرية مما جعلها واحدة من أكثر أنواع وسائل الإعلام رواجًا ومنها التلفاز والإذاعة والهاتف والألعاب الالكترونية والتسجيلات الصوتية، وبعد ذلك استمر التطوّر لنصل إلى أحدث وسائل الإعلام التي تعتمد على الإنترنت.


وسائل الإعلام الحديثة

تشير وسائل الإعلام الحديثة إلى أشكال الوسائط الموجودة في العصر الرقمي عصر التكنولوجيا والمعلومات ومع أنها تختلف عن وسائل الإعلام القديمة كالصحف والمجلات والإذاعة والتلفزيون إلا أن هذه الوسائل أيضًا تطوّرت واستفادت من التكنولوجيا، وتضمّن وسائل الإعلام الحديثة الوسائط الرقمية التفاعلية والتي تتضمن اتصالًا ثنائي الاتجاه،[٢] وتشمل هذه الوسائل:[٣]

  • وسائط الإنترنت: تعتمد هذه الوسائط على الإنترنت للحصول على الأخبار في كثير من الأحيان وتعتمد أحيانًا على وسائل الإعلام التقليدية كوكالات الأنباء وتوفر مواقع الويب المعلومات في شكل فيديو ونص وصوت ويمكن للمتلقي اختيار الطريقة التي يريد تلقي الأخبار بواسطتها وتشمل أنواع وسائط الإنترنت ما يلي:
    • الشبكات الاجتماعية أو مواقع الويب بما فيها فيسبوك وتويتر ويوتيوب وإنستغرام وغيرها من منصات مواقع التواصل الاجتماعي، فهي سهلة الاستخدام وتنتشر على نطاق واسع بين الناس ولكن يجب الانتباه إلى أن أخبارها ومعلوماتها قد تكون مضللة وغير صحيحة.
    • منتديات الإنترنت والتي يمكن للمستخدم بواسطتها التعليق أو إرسال رسالة أو مناقشة موضوع معين، تسمح المنتديات بمشاركة المعرفة مع أشخاص آخرين لديهم نفس الاهتمامات وتعدّ أفضل منصة لطلب الدعم والمساعدة.
    • البودكاست وهو سلسلة من الصوتيات تركز على موضوع ما ويمكن الاستماع إليها على جهاز الكمبيوتر أو الهاتف المحمول في أي وقت يريده المستخدم وهذا ما يميزها عن الإذاعة، وتتيح منصات البودكاست لأي شخص مشاركة معارفه والتواصل مع العالم من حوله.
  • التلفاز: ويعدّ من وسائل الإعلام القديمة ولكنه استفاد من التكنولوجيا وتطور بشكل كبير، ففي الماضي كان هناك عدد قليل من القنوات على التلفزيون وتشارك أنواع مختلفة من المحتوى ولكن الآن أصبح يوجد مئات وآلاف القنوات التلفزيونية، وتقدّم كل قناة محتوى مختلفًا عن غيرها فهناك قنوات للأخبار وأخرى للدراما والأفلام وغيرها للموسيقى والرسوم المتحركة وغيرها من المواضيع.
  • الصحف والمجلات الإلكترونية: على الرغم من أن الصحف والمجلات من أقدم وسائل الإعلام إلا أن استفادتها من التكنولوجيا جعلها وسائل إعلام حديثة، وهي نسخة قائمة بذاتها وقابلة لإعادة الاستخدام والتحديث من صحيفة تقليدية مطبوعة أو هي منصّة إخبارية أو موقع إخباري قائم بذاته يُغذي معلوماته من الصحف المطبوعة الأخرى أو وكالات الأنباء وينشرها على موقعه في شبكة الإنترنت.[٤]


إيجابيات وسائل الإعلام الحديثة

لوسائل الإعلام بشكل عام العديد من الإيجابيات والسلبيات ولكن انصبّ التركيز مؤخرًا على وسائل الإعلام الحديثة وكغيرها من الأمور لها العديد من الإيجابيات ومنها:[٥]

  • النشر السريع للأخبار والمعلومات؛ هي أكثر الجوانب المفيدة لشبكة الويب ووسائل الإعلام الحديثة التي تعتمد عليها، فعند كتابة قصة إخبارية ما يمكن نشرها فورًا في الشبكات والمواقع الإخبارية وبسرعة فائقة مما يتيح للأشخاص في جميع أنحاء العالم التعرف على الأخبار والقصص الإخبارية بعد دقائق من حدوثها.
  • معظم المحتوى الموجود على الإنترنت مجاني مما يتيح للأشخاص الوصول إلى ثروة غير محدودة من المعلومات عبر مواقع الأخبار ومحركات البحث والصفحات الرئيسية وحول العديد من الموضوعات والقضايا.
  • أثارت بعض الأبحاث الخوف حول ما تتسبب به التكنولوجيا من اضطراب نقص الانتباه وإلحاق الضرر بصحتهم العقلية والنفسية، ومع ذلك لا يوجد دليل علمي على ذلك فأشارت أبحاث أخرى أن مستخدمي مواقع الشبكات الاجتماعي لديهم حياة اجتماعية أفضل من غيرهم وأن الذين يلعبون الألعاب الإلكترونية لديهم استيعاب أفضل للمعلومات والتفاعل ولا يعانون من فقدان التركيز وضعف الانتباه.
  • تتيح وسائل الإعلام الحديثة مجموعة أوسع من الأصوات ووجهات النظر حول العديد من القضايا والمواضيع الهامة للمجتمع ومن خلال وسائل الإعلام الحديثة مثل المدونات والتويتر أصبح بإمكان الأشخاص أن يعبروا عن ميولهم وأفكارهم الشخصية حول الأحداث الجارية والقضايا التي تهمهم فهذه الوسائل وسّعت الاطلاع وأتاحت تبادل وجهات النظر.


سلبيات وسائل الإعلام الحديثة

يوجد لوسائل الإعلام الحديثة العديد من السلبيات ومنها:[٥]

  • يوجد على الإنترنت ووسائل الإعلام الحديثة العديد من الأشخاص الذين يسيئون تمثيل أنفسهم ومجتمعاتهم، كما أن الإنترنت مسؤول عن كثير من أنواع المعلومات الخاطئة الأخرى، وإذا لم يتمكن المتلقي من التمييز بين المصادر الموثوقة وغير المتحيزة والمعلومات الحقيقية سيجد نفسه يستهلك تقارير إخبارية غير دقيقة ويمكن أن ينشرها ما يؤدي إلى انتشار الإشاعة.
  • على الرغم من أن معظم وسائل الإعلام التقليدية تسعى لعدم التحيّز إلا أن العديد من وسائل الإعلام الحديثة على مواقع الويب متحيّزة بشكل واضح ويخلّ هذا بأحد أهم مبادئ الصحافة والإعلام؛ لذا يحتاج المتلقي أن يكون على دراية تامة بالميول الخاصة بالمصدر عند قراءة الأخبار وتلقي المعلومات.
  • لوسائل الإعلام الحديثة التي تعتمد على الإنترنت عيوب اقتصادية فهناك فجوة متزايدة بين الأشخاص الذين يمكنهم تحمّل تكلفة أجهزة الحاسوب والوصول إلى الويب والأشخاص الذين لا يستطيعون ذلك وتسمى هذه الحالة بالفجوة الرقمية.
  • هناك العديد من الفوارق أيضًا بين ذوي الدخل المنخفض والمستويات التعليمية الأقل وغيرهم من ذوي الدخل والمستوى التعليمي الأعلى فيما يخص الوصول إلى الوظائف عبر الإنترنت والمعلومات والأخبار أيضًا وكذلك المهارات المتعلقة بالكمبيوتر التي تساعد في مكان العمل مما يقلل من فرصهم في العمل، والفجوة الرقمية أكثر بروزًا بين البلدان المتقدمة والنامية.


تأثير وسائل الإعلام الحديثة على الفرد والمجتمع

أظهرت الإحصائيات أن ما يقارب 80% من سكان العالم يستخدمون فيسبوك ويرجع هذا إلى تأثير وسائل الإعلام الحديثة على الفرد والمجتمع ولأنها تغذي التفاعلات بين الناس، وتجلب وعيًا متزايدًا بينهم حول القضايا المجتمعية ولكن لا يمكن البت فيما إذا كان هذا الوعي يُترجم على أرض الواقع أم لا، ومن ناحية أخرى فإن وسائل التواصل الاجتماعي تقتل ببطء النشاط الحقيقي وتستبدله بالركود كما أنها تشجع على العولمة ويمكن أن يتعرّض من خلالها الأفراد إلى الابتزاز واختراق المعلومات الشخصية.

ويجادل البعض بأن المشاركة الاجتماعية شجعت الناس على استخدام أجهزة الكمبيوتر والهواتف المحمولة ليتمكنوا من التعبير عن مخاوفهم بشأن القضايا الاجتماعية دون الحاجة إلى المشاركة الفعلية والعمل في الحياة الواقعية وإنما يقتصر دعمهم بالضغط على زر فحسب، ويمكن أن يصل إلى مشاركة المحتوى، ولا يمكن الإنكار أن هذه الوسائل ساهمت في زيادة الوعي ببعض القضايا الاجتماعية، إلا أنها استنزفت وقت الأفراد وجهودهم في الإصلاح واقتصرت مشاركاتهم على استخدام تلك الوسائل، وبشكل عام تؤثر هذه الوسائل على المجتمع والأفراد بشكل سلبي وإيجابي بنفس الوقت ولهذا يجب أن يكون المستخدم واعيًا عند استخدام هذه الوسائل ونشر ما عليها من معلومات.[٦]


المراجع

  1. ^ أ ب "Types of Mass Media", leverageedu, Retrieved 7-5-2020. Edited.
  2. "OLD MEDIA VS. NEW MEDIA: WHAT’S BEST FOR YOUR BUSINESS?", online.ndm, Retrieved 7-5-2020. Edited.
  3. "What Are the Different Types of Media?", whatagraph, Retrieved 7-5-2020. Edited.
  4. "electronic newspaper", searchmobilecomputing.techtarget, Retrieved 7-5-2020. Edited.
  5. ^ أ ب "Modern Media Delivery: Pros and Cons", saylordotorg.github, Retrieved 7-5-2020. Edited.
  6. "What Is the Major Impact of Social Media", simplilearn, Retrieved 7-5-2020. Edited.