لماذا تبكي النساء أكثر من الرجال؟

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٢٥ ، ٦ أغسطس ٢٠٢٠
لماذا تبكي النساء أكثر من الرجال؟

البكاء

كل منا مرّ بتلك الأيام العصيبة التي لا يسير كل ما فيها على ما يرام؛ كبعض المواقف الخارجة عن سيطرتك مثل نفاذ البنزين من السيارة في طريقك إلى العمل، أو انسكاب القهوة على جميع أنحاء مكتبك وعلى بعض الأوراق المهمة، أو التعرض لبعض المواقف العاطفية المُحزنة، وبعد هذا اليوم العصيب كلّ ما تريد فعله هو البكاء، إذ يلجأ بعضنا إلى هذه الطريقة لتخفيف التوتر،[١] ويعد البكاء استجابة طبيعية لدى البشر نتيجة مجموعة من العواطف المتراكمة، بما في ذلك الحزن والفرح والإحباط وغيرها.[٢]


لماذا تبكي النساء أكثر من الرجال؟

توجد اختلافات في البكاء بين الرجال والنساء، ويرجع ذلك إلى علم الأحياء وبصورة أكثر تحديدًا بسبب مستويات الهرمونات عند النساء، إذ وجدت دراسة من عام 2012 ميلادي أن النساء لديهن زيادة بنسبة 60% من هرمون البرولاكتين؛ وهو الهرمون الذي يحفز إنتاج الحليب لدى النساء بعد الولادة، فالدموع العاطفية فيها نسبة مرتفعة من هرمون البرولاكتين، وهو ما يمكن أن يفسر لماذا تبكي النساء أكثر من الرجال، كما يمكن لمستويات التستوستيرون أيضًا أن تمنع الرجال من البكاء، فالرجال الذين يعالجون بعقاقير سرطان البروستاتا يرون انخفاض مستويات هرمون التستوستيرون وهم أكثر عرضة للبكاء؛ لأنه يبدو أن للتستوستيرون تأثير كبح على البكاء.[٣]


ماذا تفعل إذا بكت زوجتك؟

تميل النساء إلى البكاء أكثر من الرجال، فإذا وجدت زوجتك تبكي، فهذه خطوات يمكنك اتخاذها لجعلها تشعر بالتحسن:[٤]

  • اعمل على راحتها: عليك أن تبذل جهدًا لمساعدة زوجتك الباكية، ويمكن أن يكون تجاهلك لها ضارًا جدًا بسلامتها العاطفية، إذ ستسمح لها الراحة بالشفاء بسرعة أكبر من دموعها وستجعل علاقتك بها أقوى أيضًا.
  • كن مستمعًا جيدًا: الدموع هي شكل مهم من أشكال التواصل، وعليك الانتباه إلى ما تحاول زوجتك قوله، أن تستخدم تقنيات استماع نشطة؛ مثل التأكيد الشفهي على ما تقوله زوجتك الباكية، وتجنب مقاطعتها لتكون أفضل مستمع.
  • استخدم لغة الجسد الصحيحة في تعاملك مع زوجتك الباكية: يتعرف الشخص الباكي على الراحة بسهولة أكبر من الإشارات المريحة غير اللفظية أكثر من التواصل اللفظي، واستخدام تعابيرالوجه المناسبة، والتواصل البصري، والانحناء إلى الأمام يمكن أن يساعدها على معرفة أنك قلق وأنك تهتم، في حين أن عرض المناديل يمكن تفسيره أحيانًا على أنه لفتة حانية، إلا أنه قد يرسل أيضًا إشارة إلى رغبتك بتوقف البكاء.
  • استخدم الاتصال الجسدي: تشعر بعض النساء بالراحة من خلال اللمس، بينما تشعر أخريات بالقلق أكثر، ويمكنك معانقتها إذا علمت أنها تستجيب جيدًا للمعانقة، إذ يمكن أن يساعد العناق في تخفيف التوتر بمرور الوقت.
  • لا تقلل من آلامها أو تخبريها ألّا تبكي: يمكن أن تكون الدموع في الغالب إجراءً جيدًا أو إيجابيًا حتى لو كانت ناتجة عن شيء مؤلم، إذ يمكن أن يسبب البكاء راحة جسدية وعاطفية لها حتى لو جعلك تشعر بعدم الارتياح، دعها تبكي بقدر ما تحتاج، فمن المرجح أن تشعر بتحسن بعد ذلك.
  • تفهم حزنها: أظهر لها أنك تتفهم ألمها من خلال الاعتراف بأن ألمها طبيعي وأنك تتعاطف معها، استخدم عبارات مثل:
    • "أنا حقًا آسف لما حدث!"
    • "أنا أفهم أن هذا مؤلم للغاية."
    • "لا عجب أنك مستاءة، يبدو أن هذا موقف صعب للغاية."
    • "أنا آسف جدًا لأن ذلك حدث لك."


مَعْلومَة

تحتوي جميع أنواع الدموع على مزيج من الدهون والإنزيمات، إلا أن التكوين الفعلي للدموع يختلف بناءً على سببها، إذ تحتوي الدموع العاطفية على بروتينات وهرمونات إضافية، وقد عُثر على الليسين؛ وهو مسكن طبيعي للألم ينطلق عندما يكون الجسم تحت الضغط في الدموع العاطفية، مما يساعد على إعادة تنظيم الجسم وإعادة التوازن له، وهذا هو السبب في أن الناس قد يشعرون بتحسن بعد البكاء، وقد وجدت الدراسات التي أجريت على أنواع الدموع المختلفة أن الدموع العاطفية تحتوي على مستويات أعلى من هرمونات الإجهاد مقارنة بالدموع القاعدية، وتحتوي الدموع العاطفية أيضًا على المزيد من المنغنيز المنظم للمزاج أكثر من الأنواع الأخرى.[٥]


المراجع

  1. ALIA HOYT, "How Crying Works"، how stuff works, Retrieved 28-7-2020.
  2. Timothy J. Legg, Ph.D., CRNP — Written by Lana Burgess (7-10-2017), "Eight benefits of crying: Why it's good to shed a few tears"، medical news today, Retrieved 13-7-2020.
  3. Elizabeth Goldbaum (12-6-2015), " Do Women Actually Cry More?"، livescience, Retrieved 13-7-2020.
  4. "How to Comfort a Crying Woman", wiki how,30-12-2019، Retrieved 14-7-2020.
  5. Serusha Govender, "Is Crying Good for You?"، web MD, Retrieved 28-7-2020.