كيف تعلم قيادة السيارة بسهولة

بواسطة: - آخر تحديث: ١٦:٢٦ ، ٢٦ نوفمبر ٢٠١٩
كيف تعلم قيادة السيارة بسهولة

قيادة السيّارة

يجب على الشخص قبل دخول السيارة والجلوس خلف المقود أخذ وقت كافٍ للتفكير في أساليب القيادة، ويجب أيضًا التعرف على استخدام كل جزء من أجزاء السيارة ومعرفة التقنيات التي تساعد في التعرف على القيادة المناسبة للسيارة، كما يجب معرفة السلوكيات الصحيحة والآمنة في القيادة، والمحافظة على السرعة الآمنة، لأن اتباع حدود السرعة يمنع حدوث العديد من الحوادث والأخطاء المرورية، وينبغي الانتباه إلى الإشارات المرورية والإشارات التوضيحة على جوانب الشوارع، والانتباه إلى المناطق المحظورة، لذا سيتناول هذا المقال مفاهيم القيادة السليمة وتوضيح كيفية قيادة السيارة السليمة قبل البدء في القيادة.[١]


كيفية تعلم قيادة السيارة بسهولة

يوجد نوعان من السيّارات، الأولى يدوية يضطر السائق فيها إلى تغيير السرعات حسب الحاجة على الطريق، بينما النوع الثاني سيارات أوتوماتيكية يكون ناقل الحركة فيها أوتوماتيكيًا، وقد تكون قيادة النوع الثاني من السيّارات أسهل بكثير من حيث التحكّم بالسيّارة من النوع الأول التي تحتاج إلى تركيز أكبر، وعمومًا من يستطيع قيادة السيارة اليدوية يستطيع بكل سهولة قيادة الأوتوماتيك، بينما العكس قد يكون صعبًا، ولكنّه ليس مستحيلًا.

أولًا قبل البدء بتعلم القيادة يجب أن يتم الفرد السن القانونية لقيادة السيارة، وأول عنصر يجب أن يتوفّر في قيادة السيّارة هي الراحة النفسية بعيدًا عن الخوف والتوتّر الذي يشكّل حاجزًا أمام تعلّم القيادة، ويجب أن تشمل الراحة كيفية جلوس السائق من حيث ضبط الكرسي وإمكانية الوصول إلى الكوابح ودوّاسة البنزين بكل أريحيّة.

ومن الجدير بالذكر هنا أنّ السيارة الأوتوماتيك يوجد فيها دواستان فقط اليمنى للوقود، واليسرى للكوابح، بينما السيارة اليدوية لها ثلاث دوّاسات، اليمنى للوقود وهي التي تزيد السرعة وتقللها، فكلما زاد ضغطك عليها تزيد سرعة السيارة، والوسطى للمكابح واليسرى الكلتش التي تستخدم لنقل الحركة من سرعة إلى أخرى. ويوجد ما يسمى بدواسة القابض أو الهاند بريك، فهذا القابض عبارة عن لوحين أساسين يربطان المحرك بعجلات القيادة، فعند إنزال هذا القابض للأسفل يفصل المحرك عن العجلات.[٢][٣] وفيما يلي خطوات قيادة السيّارة الأوتوماتيك:

  • ضبط المرايا الجانبية والأمامية، وهي أولى خطوات القيادة، إذ تستخدم المرآة الأمامية لرؤية المساحة الخلفية من الشارع، بينما المرايا الجانبية لرؤية الزوايا الجانبية، ووظيفتها حماية السائق ووقايته من النقاط العمياء.[٤]
  • يجب التعرّف على الفرامل اليدوية التي تحمي السيّارة من الانزلاق أو التحرّك من مكانها في حالة التوقّف التام خصوصًا إن كان على سطح مائل أو منحدر.[٤]
  • يجب معرفة كيف يعمل ناقل الحركة الأوتوماتيك وكل ما يتطلّبه الأمر معرفة ما تعنيه الأحرف على ناقل الحركة؛ إذ يشير الحرف D إلى وضعية القيادة، والحرف P يستخدم في وضعية التوقّف التام، بينما الحرف R يستخدم للرجوع بالسيارة إلى الخلف، والحرف N ويعني أنّ السيّارة بالوضع الحيادي، فلا تتقدّم إلى الأمام ولا تتراجع للخلف عند الضغط على دوّاسة البنزين.[٢]
  • يجب أخذ لمحة للتعرّف على لوحة السرعة وما يعنيه ويشير إليه كل عدّاد.[٤]
  • ضع قدمك اليمنى على الفرامل واضغط لأسفل، وابدأ تشغيل السيارة باستخدام المفتاح أو زر البدء، مع استمرار وجود القدم على الفرامل، انقل ناقل الحركة إلى "D" في حال كنت تريد التقدم إلى الأمام و"R" إذا كنت ترغب في الرجوع إلى الخلف.[٢]
  • يجب عدم إغفال وضع حزام الأمان قبل البدء بالقيادة.[٤]
  • يفضّل البدء بقيادة السيّارة للمبتدئين في الأماكن قليلة الازدحام، والطرق المستوية.[٤]
  • ينصح المتعلّم أن يقود السيّارة في بدايات قيادته للمركبة بسرعات منخفضة وتجنّب السرعات العالية، لأنّ أي شخص في بداياته يكون غير متمكن من القيادة.[٤]
  • يجب التعرّف على أولويات القيادة والشواخص المرورية ومعرفة معانيها وما تشير إليه، والالتزام بها دون تهاون أو استهتار، لأنّ التقيّد بها يضمن السلامة لسائق السيارة، وسائقي السيارات الأخرى وكذلك المشاة.[٤]
  • عندما تنتهي من أول درس في تعلم القيادة، أوقف السيارة، وضع قدمك على البريك واضغط على "P" ، وارفع الهاند بريك، واخرج من السيارة.[٢]


السلوكيات الخاطئة أثناء القيادة

يوجد العديد من الأشخاص الذين يتعرضون للحوادث بسبب بعض العادات والأخطاء التي يرتكبونها أثناء قيادة المركبة، ومن أهم هذه التصرفات الخاطئة هي:[٥]

  • الشرود وعدم الانتباه واللا مبالاة أثناء القيادة، فهي واحدة من الأسباب الرئيسية المتسببة في حوادث الطرق، فتتطلب قيادة السيارة الانتباه والتركيز.
  • تناول الأطعمة والأشربة داخل السيارة أثناء القيادة.
  • استخدام الهاتف المحمول والانشغال به.
  • إهمال عادات القيادة، مثل سوء المراقبة، وعدم الامتثال ومراعاة قوانين المرور والسلامة، وعدم اهتمام السائق الأساسي بظروف الطرق المتغيرة.
  • زيادة السرعة وعدم التقيد بلافتات السرعة المنتشرة على الطرقات.


أهم مخترعي السيارات

يوجد العديد من مخترعي السيارات العباقرة الذين كانوا الرواد في تاريخ صناعة السيارات، وهؤلاء يحملون أكثر من 100000 براعة اختراع، سنذكر 8 أشخاص من أهم مخترعي السيارات، وهم:[٦]

  • نيكولاس أوغست أوتو: الذي ابتكر محركًا غازيًا فعالًا في عام 1876، والذي يسمى محرك دورة أوتو.
  • غوتليب دايملر: في عام 1885 ابتكر غوتليب دايملر محركًا للغاز والذي أدى إلى ثورة في تصميم السيارات.
  • كارل بنز: والذي صمم في عام 1885 أول سيارة عملية في العالم تُشغل بواسطة محرك احتراق داخلي.
  • جون لامبرت: اخترع أول سيارة أمريكية كانت تعمل بالبنزين تسمى سيارة لامبرت 1891.
  • الاخوة دريا: كان الأخوان تشارلز دوريا وفرانك دوريا أول مصنعي السيارات التجارية التي تعمل بالبنزين في أمريكا 1861-1938، وكانوا من صانعي الدراجات وأصبح من أكبر اهتمامهم محركات البنزين والسيارات، وفي عام 1893 أنشئ أول تصميم لأول سياراتهم واختبارها بنجاح في الشوارع العامة.
  • هنري فورد: من أهم اعماله التي عملها هي تحسين خط التجميع لتصنيع السيارات، كما اخترع آلية نقل وروّج للسيارات التي تعمل بالغاز.
  • رودولف ديزل: اخترع محرك الاحتراق الداخلي الذي يعمل بالديزل.
  • تشارلز فرانكلين كيترينج: الحائز على 140 براءة اختراع، وكان مخترع المبدأ الذاتي لمحركات السيارات ونظام الإشعال الكهربائي، كما اخترع أول نظام إشعال كهربائي للسيارات وأول مولد عملي للمحرك.


المراجع

  1. "Driving Techniques", driversed.com, Retrieved 2019-10-24. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث "How to drive a manual car - a quick and easy guide with pictures", rac, Retrieved 2019-10-24. Edited.
  3. "First Experience Behind the Wheel: 6 Vital Things to Remember When Driving for the First Time", driving-tests,2019-8-3، Retrieved 2019-10-24. Edited.
  4. ^ أ ب ت ث ج ح خ "Teen driving 101: a step-by-step test of essential driving skills", statefarm, Retrieved 2019-10-24. Edited.
  5. "Road Safety and Bad Driving Habits | Hildebrand & Wilson, LLP", hw-lawfirm, Retrieved 2019-10-24. Edited.
  6. "Famous Automobile Makers", thoughtco,2009-2-12، Retrieved 2019-10-24. Edited.