فوائد حبوب خميرة البيرة لتسمين الوجه

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٥١ ، ٣٠ سبتمبر ٢٠١٨
فوائد حبوب خميرة البيرة لتسمين الوجه

خميرة البيرة

تعد الخميرة من أكثر المواد الغذائية المكتشفة فائدةً لما تحتويه من فوائد عديدة واستعمالات مختلفة، وأحد أنواعها خميرة البيرة ذات الخصائص العلاجية، التي تحتوي على عناصر ومركبات عديدة مثل البروتينات والألياف ومضادات الأكسدة، والمعادن والفيتامينات، وقد ساعدت في علاج الكثير من الأمراض أهمها النحافة الناتجة عن سوء التغذية، والعوامل الجينية، كما أنها تساعد في ضبط معدلات الدهون الضارة ومنع ارتفاعه في الدم، وتستخدم في علاج مرض النقرس المسبب لالتهابات المفاصل، وتستعمل للتخلص من التعب والإرهاق وفقر الدم، ومؤخرًا بدأ تصنيع كبسولات دوائية من خميرة البيرة لتسهيل استخدامها، وتعتمد على استخلاص نوع محدد من الفطريات، وقد أثبتت فعاليتها في علاج مشاكل الجهاز الهضمي مثل التخفيف من الأعراض المرافقة لمتلازمة القولون العصبي، وضبط معدلات السكر لدى مرضى السكري تجنبًا لإصابتهم بالمضاعفات الخطيرة، وتساعد الفيتامينات في الحفاظ على صحة الجهاز العصبي ووظائف الدماغ، وتحفيز إنتاج الطاقة اللازمة من الكربوهيدرات.


فوائد حبوب خميرة البيرة لتسمين الوجه

تحتوي حبوب خميرة البيرة المتوفرة في الصيدليات على فوائد عديدة للجسم والوجه، ويعد الحفاظ على صحة وإشراق البشرة أمرًا هامًا باتباع طرق العناية السليمة، وأكثر ما يحتاج له الوجه تغذيته بالعناصر الأساسية وهي موجودة بنسب جيدة في خميرة البيرة، ويمكن الاعتماد عليها في تسمين الوجه طبيعيًا، وتعتمد طريقة الاستعمال على ما يلي:

  • استعمال الحبوب كنوع من المكملات الغذائية التي تؤخذ عن طريق الفم، ليقوم الجسم بامتصاص محتوياتها، لينعكس ذلك على الوجه، أو يمكن استخدامها في الوصفات الطبيعية لتحضير أقنعة مغذية للبشرة.
  • استعمال الحبوب يساعد في فتح الشهية بتحفيز الهرمونات المسؤولة عن ذلك، مما يزيد من استهلاك الطعام لتغذية الجسم والوجه، خاصةً من يعاني من مشكلة النحافة وفقر الدم.

يمكن استعمال حبوب خميرة البيرة بطرق عديدة باضافة مكونات طبيعية أخرى تزيد من فعاليتها، مثل خلط حبتين من الكبسولات مع العسل وكبسولة فيتامين أ الذي يحتوي مضادات للأكسدة، وإضافة القليل من لبن الزبادي، وبعد تحضير المزيج يوضع على الوجه لمدة نصف ساعة قبل غسله بالماء، وتعتمد سرعة النتائج المرغوبة بتكرار استخدامه ثلاث مرات أسبوعيًا، أو يمكن الاستغناء عن فيتامين أ بإضافة عصير الليمون، ولا تقتصر النتائج على تسمين الوجه فقط، بل يمكن علاج حب الشباب، وترطيب البشرة، وزيادة نضارتها وإشراقها ونعومتها، والتخلص من الرؤوس السوداء لدورها في تنظيف البشرة تنظيفًا عميقًا.


أضرار حبوب خميرة البيرة

بالرغم من اعتبار خميرة البيرة مصدرًا هامًا للعديد من العناصر الغذائية فإن لاستعمالها بعض الأضرار الجانبية على الصحة، مما يستدعي استخدامها باعتدال وحذر، ومن هذه الأضرار:

  • تناول حبوب خميرة البيرة لا يناسب مرضى العظام، بالرغم من احتوائها على الكالسيوم، فإن وجود الفسفور فيها يؤثر على امتصاص الكالسيوم مسببًا حدوث هشاشة في العظام.
  • الإصابة بالحساسية عند وضعها مباشرة على الوجه، أو عند تناولها، وذلك لإصابة البعض بالحساسية الغذائية تجاه جميع الخمائر.
  • تناولها بكثرة قد يسبب اضطرابات في عمل أجهزة الجسم، لدورها في تغيير مستويات الدهون والسكر وتركيز بعض العناصر في الدم، وتأثيرها على إنتاج الهرمونات.
  • الإسراف في تناول الكبسولات قد يسبب الشعور بآلام الصداع، مع ارتفاع في ضغط الدم.
  • زيادة أعراض مشاكل المعدة والأمعاء للمصابين بها، لذا ينصحون بعدم تناولها.
  • استعمالها لا يناسب المرأة أثناء فترة الحمل والرضاعة، لتأثيرها على صحة امتصاص الكالسيوم في الجسم.
  • تجنب استعمالها من قبل الأطفال دون استشارة الطبيب أولًا.
  • تناول الحبوب يسبب تداخلًا مع استعمال الأدوية العلاجية كأدوية مرض السكري مسببًا ذلك انخفاض كبير في مستوى السكر في الدم.