فوائد بلح البحر للجنس

فوائد بلح البحر للجنس
فوائد بلح البحر للجنس

بلح البحر

يعرف بلح البحر بأنه أحد أنواع البطلينوس ذي المذاق المالح قليلًا، وهو من الأطعمة المهمة ‏التي ينبغي للمرء تناولها في نظامه الغذائي؛ إذ يمكن إضافة بلح البحر إلى عدد كبير من ‏الأطباق مثل السلطات والحساء والمعكرونة وغيرها، وهو يتميز بانخفاض محتواه من الزئبق، ‏مما يجعله آمنًا للاستهلاك عند الأطفال والنساء الحوامل، الذين يكونون أكثر حساسية للزئبق ‏من الرجال. ‏ وبطبيعة الحال، يستطيع الرجل تناول بلح البحر مرتين على الأقل أسبوعيًا، ولا سيما إن كان ‏يرغب في تنشيط حياته الجنسية؛ فبلح البحر من المأكولات اللذيذة التي تؤثر إيجابًا على القوة ‏الجنسية للرجل، وسنحاول في هذا المقال تسليط الضوء على هذا الأمر. ‏


الفوائد الغذائية لبلح البحر

  • يوجد في بلح البحر كمية كبيرة من العناصر الغذائية المهمة؛ فكل 6 أوقيات منه تحتوي على 292 سعرة حرارية، أو ما يربو عن 15% من احتياجات الجسم اليومية البالغة 2000 سعرة ‏حرارية. وتتميز هذه السعرات بأنها عائدة بأغلبها إلى البروتين الموجود في بلح البحر، والبالغة ‏كميته 40،5 غرام، وهو يعني توفير نحو 72% من احتياجات الجسم اليومية من البروتين ‏عند الرجال. ويحتوي بلح البحر أيضًا على 7،6 غرام من الدهون، التي تشكل ما نسبته 23% ‏من إجمالي السعرات الحرارية. بيد أن الأمر الهامّ هو قلة كمية الدهون الضارة المشبعة في بلح ‏البحر. ‏
  • ‏ ‏ويتميز بلح البحر عن باقي الأطعمة البحرية باحتوائه على كمية كبيرة من المعادن؛ فكل 6 ‏أوقيات من بلح البحر تحتوي على 152،2 ميكروغرام من السيلينيوم، و11،6 ملليغرام من ‏المنغنيز، مما يعني أن الجسم يحصل على كفايته اليومية من هذين المعدنين المهمين، وهذا ‏أمر جوهري لصحة الجسم، نظرًا لأن المنغنيز يساهم في تنظيم مستويات السكر في الدم، ‏ويؤثر على عملية تخثره. أما السيلينيوم فهو من مضادات الأكسدة التي تؤدي دورًا مناعيًا في ‏حماية الجسم من الأضرار الخلوية.
  • في المقابل، يعزز تناول بلح البحر ضمن النظام الغذائي من كمية الفيتامينات التي يستهلكها ‏المرء، ولا سيما فيتامين ‏B-12‎، الذي يضطلع بدور مهم في تحسين المزاج وتنظيم التواصل ‏العصبي في الجسم، ومساعدته على استغلال الحديد الذي يستهلكه في الأطعمة. كذلك تحتوي ‏كل 6 أونصات من بلح البحر على 23،1 ملليغرام من فيتامين ‏C‏ ذي الأهمية الكبيرة في دعم ‏أنسجة الجسم والحفاظ على صحة الأسنان، وهذا يعني أنه يوفر ما نسبته 26% من احتياجات ‏الرجل اليومية لهذا الفيتامين. ‏


فوائد بلح البحر للجنس

يرجع استخدام بلح البحر لفوائده الجنسية إلى عهد اليونان القديمة؛ فآنذاك كان يُنظر إلى ‏المأكولات البحرية جميعها بصفتها عائدة إلى أفروديت، إلهة الحب عند اليونانيين. ومنذ ذلك ‏الوقت ارتبط بلح البحر بقائمة الأطعمة ذات الفوائد الجنسية، ويعزى ذلك إلى احتوائه على ‏بروتين خالٍ من الدهون، مما يمد الجسم بالطاقة اللازمة لأداء وظيفته الجنسية بفعالية كبيرة. ‏ويحتوي بلح البحر أيضًا على المنغنيز والحديد والزنك والسيلينيوم، وجميعها عناصر ضرورية ‏لتعزيز الرغبة الجنسية عند الرجل، وخصوصًا المنغنيز الذي يساهم في زيادة إنتاج الهرمون ‏الجنسي عند الرجل. وفي عام 2005، خلصت مجموعة من العلماء الإيطاليين والأمريكيين إلى أن الأحماض ‏الأمينية الموجودة في بلح البحر تساهم في رفع مستويات الهرمون الذكري، فقد أكدت النتائج ‏أن هذه الأحماض أدت إلى زيادة مستويات الهرمون الجنسي عند الجرذان، وتأكيدًا لذلك ‏أجريت أبحاث أخرى توصلت جميعها إلى النتيجة ذاتها، ولذلك ينصح باستهلاك بلح البحر ‏للأشخاص الذين يعانون ضعفًا في الرغبة الجنسية. ‏ ولكن ثمة بعض المحاذير المرتبطة بتناول بلح البحر، فهو يحتوي على كميات كبيرة من ‏الصوديوم، لذا يكون من المحبذ تجنب تناول الأطعمة الغنية بالصوديوم، مثل الأطعمة ‏الجاهزة والوجبات السريعة، عند استهلاك بلح البحر. وعمومًا، ينصح دائمًا بتناول بلح البحر ‏بكميات معتدلة لتجنب زيادة الصوديوم والكولسترول في الجسم. ‏

فيديو ذو صلة :

656 مشاهدة