فوائد الزنجبيل للخشم

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٥٥ ، ١٦ يناير ٢٠١٩
فوائد الزنجبيل للخشم

فوائد الزنجبيل للخشم

يلجأ العديد من الأشخاص إلى عمليات التجميل لتصغير الأنف وتجميله، إذ يعتبر شكل الأنف من علامات جمال الوجه، وتتعدد الطرق الجراحية وغير الجراحية لتصغير الأنف، منها الخلطات الطبيعية كخلطة الثوم، وعصير الليمون، وقطع الثلج، وخلطة الزنجبيل، ومنها طرق إخفاء حجمه عن طريق المكياج، أو تطبيق بعض تمارين وتعبيرات الوجه كالتنفس واستطالة الأنف، وسنتحدث اليوم عن طريقة استخدام الزنجبيل لتصغير الخشم (الأنف) فالزنجبيل له دور فعّال في حرق الدهون، ويستخدم كوصفة طبيعية لتصغير حجم الأنف.


دور الزنجبيل في تصغير الخشم

يعد استخدام مسحوق الزنجبيل لإعداد ماسك الأنف أفضل من الزنجبيل الأخضر لأن خصائصه الفاعلة أكثر تركيزًا، وفيما يلي أكثر من طريقة لتحضير ماسك الزنجبيل:

  • ملعقة صغيرة من مسحوق الزنجبيل تخلط مع الماء البارد إلى أن تتكون عجينة متماسكة منه، توضع على الأنف، وتترك حتى تنشف لمدة 10 دقائق، ثم تشطف بالماء.
  • ملعقة صغيرة من مسحوق الزنجبيل: مع القليل من الماء، وملعقة صغيرة من معجون الأسنان، وتخلط المكونات، وتوضع على الأنف لمدة 15 دقيقة، ثم يشطف الأنف بالماء البارد، ويوضع خل التفاح على الأنف بعد ذلك لإغلاق المسامات المفتوحة، ثم يغسل بالماء.

ينصح بتكرار هذا الماسك يوميًا لمدة 10 أيام، لتظهر النتيجة، ومع الاستمرار ستقل دهون الأنف وتذوب، ويظهر بحجم أصغر.


التحذيرات والآثار الجانبية

بعض التحذيرات والآثار الجانبية التي ينبغي التعرّف عليها عند استخدام وصفة الزنجبيل، وهي:

  • احمرار البشرة: قد يحدث احمرار وتهيج في البشرة، بسبب الخواص اللاذعة التي يحتويها الزنجبيل، وهو أمر طبيعي ويزول بعد دقائق، لكن إذا كان الاحمرار شديدًا، فينصح بوضع كريم مرطب على البشرة، وتقليل كمية الزنجبيل البودرة في المرات القادمة عند تحضير الخلطة.
  • تجنب منطقة العينين: منطقة أسفل العينين تعتبر منطقة حساسة، إذ يكون الجلد أرق من باقي الوجه، وينبغي عدم وضع الزنجبيل عليه، إذ يعتبر مادة لاذعة.
  • تجنب أماكن الحبوب والجروح: كي لا يزيد وضع الحبوب سوءًا، وكي لا تسبب الجروح ألمًا فينبغي تجنب وضع الزنجبيل على الأنف في حال كان مصابًا بجرح ما، أو عليه ندبات أو حبوب.
  • تجنب وضع الخلطة فترة طويلة: قد تسبب خلطة الزنجبيل حساسية وتهيجًا للجلد في حال وُضعت فترة طويلة، لذا ينصح بعدم ترك الخلطة على الأنف لمدة تزيد عن 15 دقيقة.
  • بعض الحالات لا تستفيد من وصفة الزنجبيل لتصغير الأنف: فيتكون الأنف بطبيعة الحال من الغضاريف والدهون، فبعض الأشخاص لا يحتوي أنفهم على دهون، فلا يستفيدون من تطبيق هذه الخلطة.
  • ردود الفعل التحسسية: ينصح بتجربة الخلطة لأول مرة بكمية قليلة من مسحوق الزنجبيل لاختبار تحسس البشرة، وفي حال كانت النتيجة إيجابية، ولم يحدث تهيج أو احمرار شديد، فيستخدم في المرات القادمة ملعقة صغيرة منه.