فوائد الحامض للتنحيف

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٢٣ ، ١٦ يناير ٢٠٢٠
فوائد الحامض للتنحيف

الحامض

الحامض أو الليمون هو ثمرة يستخدمها كافة الناس لإضافة النكهة إلى الطعام، إذ يمنح الليمون نكهة لذيذة للمخبوزات والصلصات والسلطة والمخللات والمشروبات والحلويات، وهو مصدر جيد لفيتامين ج الضروري للصحة، ويمكن أن يؤدي نقص هذا الفيتامين إلى مشاكل صحية،وأما ماء الليمون فهو مشروب يحضّر من الماء وعصير الليمون، ويُمكن إضافة نكهة مثل الزنجبيل أو الخيار أو النعناع، وقد اكتسب الحامض شعبية واسعة في الآونة الأخيرة للأشخاص الذين يرغبون بإنقاص أوزانهم، إذ ينصح به أخصائيو التغذية أيضًا؛ نظرًا لسُعراته الحرارية القليلة واحتوائه على العديد من الفوائد الصحية؛ كدعم المناعة وزيادة مستويات الطاقة وتعزيز فقدان الوزن.[١][٢]


فوائد الحامض للتنحيف

يُفيد الحامض للتنحيف بعدة طرق نذكر ما يلي:[٣][٢]

  • يساعد شرب الحامض على تحسين عملية الهضم لاحتوائه على مُركبات الفلافونويد التي تُحفِّز العصارات الهضمية، مما يمنع الإصابة بالإمساك الذي يُعيق عملية فقدان الوزن.
  • يساهم في حرق المزيد من السعرات الحرارية ويمنع تخزين الدهون؛ وذلك لاحتوائه على حمض الستريك الذي يعزز عملية الأيض في الجسم، لكن يجب بالطبع دمجه مع العادات الصحية الأخرى لتحقيق النتيجة المرجوة وذلك من خلال ممارسة التمارين الرياضية على الأقل 30 دقيقة في أغلب أيام الأسبوع، مع الحرص على جعل 50% من الوجبات في اليوم مكونة من الخضار والفواكه.
  • الحفاظ على رطوبة الجسم والذي يُعد أمرًا ضروريًا لتخفيف الوزن.
  • يقلل الشعور بالجوع ويساهم في كبح الشهية وتقليل تناول الطعام، إذ أظهرت دراسة أن شرب 17 أونصة من ماء الليمون قبل الإفطار ساعد على تقليل الاستهلاك الإجمالي من السعرات الحرارية بمقدار 13%.


فوائد الحامض الصحية

يعد الليمون مصدرًا جيدًا لفيتامين ج ومضادات الأكسدة الفلافونويد التي تُقلل من خطر الجزيئات الضَّارة التي تُسبب الأمراض الالتهابية المُزمنة، مما يُعزز الصحة ويُقلل من خطر الإصابة بالأمراض، وتتضمن الفوائد الصحية لليمون ما يلي:

  • تقليل خطر الإصابة بالسكتة الدماغية: تساعد مركبات الفلافونويد الموجودة في ثمار الحمضيات في تقليل خطر الإصابة بالسكتة الدماغية خاصة لدى النساء، كما أنها تساهم في الحماية من أمراض السرطان والقلب والأوعية الدموية، كما أن البوتاسيوم الموجود في الليمون يُقلل من خطر الإصابة بالسكتة الدماغية.[١]
  • خفض ضغط الدم: قد يساعد تناول الليمون في خفض ضغط الدم، لكن لا توجد أدلة كافية على هذه التأثير.[١]
  • الوقاية من السرطان: تساعد مضادات الأكسدة في منع الجزيئات الضارة المُسببة للسرطان من أكسدة الخلايا وإتلافها.[١]
  • الحفاظ على بشرة صحية: يساعد فيتامين ج في تكوين بروتين الكولاجين الذي يعطي الجلد الدعامة والقوة، كما يساهم في الحماية من أشعة الشمس الضَّارة ويؤخر ظهور علامات الشَّيخوخة مثل التجاعيد.[١]
  • تقليل أعراض الربو: نظرًا للمحتوى الليمون الغني من فيتامين ج فإنه يُقلل من حدوث نوبات الربو ويُقلل من أعراض فرط الحساسية في الشعب الهوائية وأعراض نزلات البرد، ولكن توجد حاجة للمزيد من الدراسات .[١]
  • زيادة امتصاص الحديد: يُعد الحديد عنصرًا ضروريًا لتكوين خلايا الدم الحمراء ومنع الإصابة بفقر الدم، فإضافة فيتامين ج إلى الأطعمة الغنية بالحديد يساعد الجسم على امتصاصه، ولكن يجب الحذر من الإفراط في تناول فيتامين ج، إذ يُمكن أن يسبب مشاكل في الجهاز الهضمي.[١]
  • تعزيز صحة الجهاز المناعي: يساعد فيتامين ج ومضادات الأكسدة في تقوية جهاز المناعة ومساعدته في مكافحة الجراثيم المُسببة لنزلات البرد والإنفلونزا.[١]
  • تعزيز الطاقة والمزاج: يُعزز تناول الليمون من مستويات الطاقة في الجسم، كما أن رائحة الليمون تساعد في تقليل مستوى التوتر وتحسين الحالة المزاجية.[٢]
  • الوقاية من حصى الكلى: يحتوي الليمون على حمض الستريك الذي يساعد في زيادة حجم البول وزيادة إدرار البول، مما يساعد في تفتيت الحصى، وتقليل الأعراض المُصاحبة لها مثل ألم الظهر والبطن، والغثيان والقيء الدم في البول.[٢]
  • ذو خصائص مدرة للبول: يزيد تناول ماء الليمون من حجم البول، مما يساعد في التخلص من السموم التي تتراكم داخل الجسم، ويحافظ على صحة المسالك البولية، كما يعزز عمل الإنزيمات.[٤]
  • تسريع شفاء الجروح: يساعد تناول الليمون في تسريع شفاء الجروح بسبب محتواه الغني من فيتامين ج، كما أنه يقوي العظام والغضاريف والأنسجة الضَّامة في الجسم، ويساعد في تسكين التهاب المفاصل والعضلات، كما يساعد في تنشيط عملية الأيض ومكافحة حموضة المعدة.[٤]
  • تعطير النَّفَس: يساعد تناول ماء الليمون في منع الإصابة بالتهاب اللثة وألم الأسنان، ويُزيل رائحة الفم الكريهة.[٤]


أضرار تناول الحامض

يعد تناول الليمون آمنًا عند تناوله بالكميات الاعتيادية في الأطعمة، ويعد زيت الليمون آمنًا عند استنشاقه، ولكن يُمكن أن يتسبب وضع الليمون على البشرة بزيادة فرصة الإصابة بحروق الشمس، خاصة عند الأشخاص ذوي البشرة الفاتحة، كما أنه يُعد آمنًا للاستخدام لدى الحامل والمرضع ضمن الكميات الاعتيادية دون إفراط، كما يحتوي الليمون على نسبة عالية من الحمض الذي قد يؤثر عصيره على الأشخاص الذين يعانون من تقرحات الفم أو الارتداد المعدي المريئي، وقد يؤدي إلى تفاقم الأعراض مثل زيادة الحرقة وارتداد الأحماض.[٥][١]


القيمة الغذائية للحامض

يُقدم الليمون العديد من الفوائد الصحية؛ وذلك لاحتوائه على الكثير من العناصر الغذائية الضرورية للصحة، ومن أهم العناصر الغذائية المتوفرة في الليمون فيتامين ج، إذ يحتوي كوب من عصير الليمون على 187% من الحاجة اليومية الموصى بها من فيتامين ج، كما أنه يحتوي على نسبة جيدة من البوتاسيوم والمغنيسيوم والنحاس وحمض البانتوثنيك وفيتامين هـ والكالسيوم والزنك، ويوضح الجدول التالي القيمة الغذائية المتوفرة في كوب من الليمون:[٢]

المادة الغذائية القيمة الغذائية
السعرات الحرارية 61 سعرة حرارية
الكربوهيدرات 21 غرام
بروتين 0.9 غرام
الألياف الغذائية 1 غرام
فيتامين ج 112 ملليغرام
البوتاسيوم 303 ملليغرام
حمض الفوليك 31.7 ميكروغرام
فيتامين ب 6 0.1 ملليغرام من
الثيامين (فيتامين ب1) 0.1 ملليغرام
المغنيسيوم 14.6 ملليغرام
النحاس 0.1 ملليغرام


وصفات الحامض

فيما يلي بعض الوصفات التي تحتوي على الماء والليمون:[٤]

  • الماء والليمون مع العسل: ويصنع بإضافة شرائح نصف ليمونة وملعقة صغيرة من العسل في كوب من الماء الدَّافئ، ويُفيد هذا المشروب في الوقاية من الجراثيم ويمنع انتشار الالتهابات الميكروبية.
  • الماء والليمون مع القرفة: ويحضّر بإضافة عصا من القرفة وشرائح نصف ليمونة في كوب من الماء ونقعه طوال الليل وشربه في الصباح، إذ يساعد هذا المشروب في التخلص من السموم، ويساعد أيضًا في تخفيف الوزن.
  • الماء والليمون والكمون: يحضّر بإضافة شرائح نصف ليمونة مع نصف ملعقة صغيرة من الكمون في كوب من الماء الدافئ، وشرب المزيج بعد 10 دقائق، إذ يُفيد هذا المشروب في تقليل مشاكل الجهاز الهضمي مثل الانتفاخ ومتلازمة القولون العصبي.


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث ج ح خ د ذ Megan Ware, RDN (4-11-2019), "How can lemons benefit your health?"، medicalnewstoday, Retrieved 1-1-2020. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث ج Rachael Link, MS (20-7-2018), "The Benefits of Lemon Water: Detox Your Body & Skin"، draxe, Retrieved 1-1-2019. Edited.
  3. Valencia Higuera (23-8-2016), "8 Benefits of Lime Water for Health and Weight Loss"، healthline, Retrieved 1-1-2020. Edited.
  4. ^ أ ب ت ث Charushila Biswas (20-5-2019), "Why Should You Drink Lemon Water In The Morning?"، stylecraze, Retrieved 1-1-2020. Edited.
  5. "LEMON", webmd, Retrieved 1-1-2020. Edited.