طريقة ترويب الحليب

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٥:٢٩ ، ٢٦ يوليو ٢٠١٨
طريقة ترويب الحليب

بواسطة: فرح بسام

 

خطوات ترويب الحليب

   اللبن هو أحد أهم مشتقات الحليب، ويصنع من خلال جعل الحليب مخثرًا بسبب استخدام بكتيريا نافعة تسمى بكتيريا اللاكتيك وغيرها من أنواع البكتيريا الطبيعية، حيث تخثر هذه البكتيريا بروتين الكازين الموجود في الحليب، وينتج عن هذا التخثير تحول سكر اللاكتوز الموجود بصورة طبيعية في الحليب إلى حمض اللالكتيك، والذي يضيف إلى اللبن الطعم الحامض.

ويعد الحليب من أهم المنتجات الغذائية في العالم، وذلك لفوائده العظيمة على صحة الإنسان وغيره من الكائنات، وأهميته في النمو، فهو أول غذاء تتناوله الكائنات الحية منذ ولادتها، لاحتوائه على كل ما يحتاجه الجسم من معادن وفيتامينات ومواد غذائية ضرورية، كذلك يعد من أفضل الوصفات الغذائية لتحسين صحة البشرة والشعر ويستخدم في التخلص من السمنة والوزن الزائد، كما تحتوي مشتقات الحليب المتنوعة تلك الفوائد، لكن بدرجات مختلفة. وفيما يلي

  • اختيار أفضل أنواع الحليب الطازج، والذي تعرض لمرحلة التخمير من 4 إلى 5 ساعات على الأقل، للحصول على حليب رائب ذي مذاق لذيذ وجودة عالية.
  • تصفية الحليب أثناء إضافته إلى قدر الطهو، من خلال استخدام قطعة من القماش القطني نظيفة ومعقمة للتخلص من الشوائب والأوساخ الذائبة فيه، ويفضل استخدام قدر طهو ذي قاعدة سمكية بعض الشيء، ومصنوع من الحديد أو الستنالس ستيل، حتى لا يحترق الحليب أثناء تسخينه.
  • وضع الحليب على نار متوسطة الحرارة، وتركه حتى يغلي، ثم تغلق النار من تحته.
  • ترك الحليب حتى يبرد، ويفضل عدم تغطية القدر الذي يحتوي على الحليب وعدم تحريكه أثناء وجوده على النار أو بعد إزالته، حتى لا تختلط طبقة القشطة مع باقي الحليب.
  • قياس درجة حرارة الحليب بعد تركه ليبرد وذلك باستخدام ميزان الحرارة، بحيث لا تتعدى درجة حرارته 30 درجة مئوية، وفي حال عدم وجود ميزان حرارة، يمكن قياسه باستخدام طرف الإصبع فإذا كان الحليب دافئًا أو قريبًا إلى الدافئ يكون جاهزًا لعملية الترويب.
  • نزيل طبقة القشطة من سطح الحليب تمامًا دون ترك قطعة واحده منها، لأن وجودها قد يعيق عملية الترويب.
  • يضاف ما يقارب نصف كيلو غرام من اللبن الرائب الجاهز إلى الحليب الذي جرى إعداده سابقًا، حيث يحتاج كل لتر من الحليب إلى ملعقة كبيرة من اللبن الرائب، ويحرك الخليط جيدًا حتى يتجانس الحليب مع اللبن الرائب.
  • يُغطي قدر الحليب جيدًا باستخدام غطاء ثقيل، ويترك لمدة من 8 إلى 10 ساعات أو يزيد حتى يتخمر الحليب وتتماسك مكوناته ونحصل على قوام اللبن السميك.

 

فوائد الحليب الرائب

  • يقلل الحليب الرائب مستوى الحموضة المرتفعة في الدم وخلايا الجسم.
  • يعزز الحليب الرائب قوة العظام والأسنان، فهو من المكونات الغنية بالكالسيوم.
  • يساعد الحليب الرائب الجسم في التخلص من الوزن الزائد، حيث يحتوي على إنزيمات تسهل عمليات الأيض في الجهاز الهضمي، كما يفضل تناوله خلال الحمية الغذائية كبديل عن السكريات المصنعة، لاحتوائه على نسبة عالية من السكر المفيد للجسم.
  • يعطي الحليب الرائب البشرة النضارة والنعومة ويخلصها من الغبار والزيت العالق فيها، فهو من أفضل المكونات التي تدخل في صناعة الأقنعة الخاصة بالبشرة، لما يحتويه من فائدة عالية لصحة البشرة والجلد، كما يحتوي على فيتامينات ومعادن تغذي خلايا البشرة وتملأ خلاياه وتتخلص من التجاعيد وعلامات التقدم بالسن، من خلال تناوله، أو وضعة على الوجه بشكل مباشر أو استخدام الأقنعة الجاهزة.
  • يعتبر الحليب الرائب من المواد الغذائية التي تحتوي على جميع الفيتامينات والمعادن الضرورية لصحة الجسم والعقل.
  • يمكن استخدام الحليب الرائب كمكون لإعداد وصفات الغذائية.
  • يمكن تخزين الحليب الرائب لمدة زمنية أطول من الحليب الطازج أو الحليب المبستر.
  • يحسن الحليب الرائب من القدرات الذهنية والذكاء وخاصة عند الأطفال، لاحتوائه على كمية عالية من فيتامين ب6 وفيتامين ب12.