خطوات لتعزيز الابداع في العمل

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٣٠ ، ٢٨ أبريل ٢٠٢٠
خطوات لتعزيز الابداع في العمل

الإبداع ونجاح الأعمال

يحتاج أي نشاط تجاري إلى قدرٍ كبير من الابتكار والإبداع لينمو ويتطور ويحقق النجاح، ويجب أن تكون كل شركة قادرة على المنافسة في السوق، وقادرة على مواكبة التطورات في الصناعة والتجارة والخدمات لتكون الرائدة في مجالها، وحتى على المجال الشخصي يجب على الإنسان أن يكون مبدعًا في عمله ومواكبًا للتقنيات والتطورات الطارئة على مهنته ليكون منافسًا قويًا لغيره، فإذا كنت صاحب عمل، عليك تطوير مهاراتك لتحقيق أهدافك التي ترنو إليها.

ولهذا يعدّ الإبداع من الأشياء المهمة التي يجب توافرها في العمل ليصل إلى أقصى درجات النجاح، ويعرّف الإبداع على أنه شرارة لفكرة يحتاجها قائد العمل لتحقيق أهدافه أو أهداف شركته، ويتحقق التفكير الإبداعي بالتفكير في طرق مختلفة وخارجة عن المألوف تؤدي إلى تحقيق نتيجة أفضل في العمل وبالتالي تحقيق النجاح، وفي هذا المقال ستتمكن من التعرف على أبرز الخطوات التي يمكنك من خلالها تعزيز الإبداع في عملك.[١]


طرق لتعزيز الإبداع في عملك

توجد العديد من الخطوات والنصائح التي يجب على قادة العمل اتباعها لإحداث فرق كبير على أعمالهم ومؤسساتهم وإدخال الإبداع إليها ومن هذه النصائح:[٢]

  • تحدّى الموظفين فكريًا: درّب موظفيك على حل المشكلات بطرق مختلفة؛ إذ تساعدهم هذه الطريقة على التفكير في المواقف التي تواجههم والتعامل معها بطريقة إبداعية كأن تمنح الموظف مشكلة أو مهمة ما وتطلب منه حلّها بطرق عدّة، إذ تساهم هذه الطريقة في تحدّي الموظفين ولو بأشياء بسيطة يوميًا وتدرّبهم على التفكير الإبداعي.
  • وفر لموظفيك حريّة التعبير: يُبدع الموظفون عندما يمكنهم اختيار طريقة العمل التي تناسبهم ولكن هذا لا يعني أن يعمل كل موظف على طريقته ومزاجه بل أن تستمع إلى آرائهم ووجهات نظرهم للوصول إلى طريقة العمل الأنسب، كما يجب أن يأخذ الموظفون فترات راحة ليستجمعوا قواهم العقلية ويكونوا أكثر نشاطًا وإبداعًا.
  • أنشئ مجموعات عمل متنوعة: إن التعاون وتبادل الأفكار يتيح للعقول أفكارًا خلاقة فعند عقد مجموعات للعمل يمكن للموظفين الاستماع إلى مناهج مختلفة وآراء عديدة ويمكن أن تتغير طريقة تفكيرهم أو يخطر على بال أحدهم فكرة خلاقة استوحاها من حديث أو رأي شخص ما، فالمجموعات المتنوعة تساعد الموظفين في الوصول إلى قدراتهم الإبداعية.
  • امنح موظفيك الإحساس بالأمان: عندما يشعر الموظف بالأمان في بيئة عمله يقدّم المزيد من الأفكار الإبداعية ويأتي شعور الموظف بالأمان من تشجيع زملائه ومديره له، وهكذا يعرف الموظفون أنه يمكنهم التفكير بحرية وإبداع.
  • احرص على الدعم التنظيمي: يجب أن تشجع فريق العمل بأكمله على الإبداع وتسمح للآخرين أن يشعروا كما لو أنهم يستطيعون مناقشة أفكارهم بحرية وثقة مع زملائهم؛ فإن السماح لموظفيك بالاستفادة من تفكيرهم الإبداعي طوال اليوم يعزز ثقتهم بأنفسهم ويحفزهم على تقديم المزيد.


كيفية تعزيز التفكير الإبداعي ضمن فريق العمل

تدريب الموظفين على التفكير بشكل إبداعي ليس بالأمر السهل ولكنه ليس مستحيلًا فمن خلال إنشاء ثقافة جديدة في العمل تُشجّع على الإبداع والابتكار وطرح الأفكار يمكن تطوير مهارات التفكير الإبداعي عند الموظفين ويكون ذلك باتباع النصائح التالية:[٣]

  • احرص على التأكيد على أهمية الإبداع للأعمال: تأكد من أن جميع موظفيك يعرفون أنك على استعداد دائم لسماع أفكارهم واقتراحاتهم ويجب أن يفهموا أن الابتكار بإمكانه الحفاظ على نجاح الشركة وقدرتها على المنافسة.
  • خصص وقتًا للأفكار الجديدة: يجب تخصيص أوقات معينة من ساعات العمل لتعلّم أساليب جديدة تشجع على الإبداع كتخصيص وقت للعصف الذهني وعقد ورشات عمل جماعية منتظمة وإعطاء أعضاء الفريق مساحة كافية للتأمل والتفكير في عملهم.
  • درب موظفيك على تقنيات الابتكار: يمكن أن يكون الموظفون عندك غير ملمّين بالمهارات والتقنيات الجديدة التي تعزز التفكير الإبداعي، لذا عليك عقد العديد من الدروات والورشات التدريبية في تقنيات وأساليب الإبداع كالعصف الذهني والتفكير خارج الصندوق ورسم الخرائط الذهنية وما إلى ذلك.
  • كن داعمًا: يجب عليك كقائد عمل أن تستجيب بحماس وتشجيع لجميع الأفكار التي يقدمها موظفوك مهما كانت الفكرة سيئة ولا تدع الموظف يشعر بالفشل أو عدم التقدير لأن ذلك يؤدي إلى الإحباط والفشل، ومهما كانت الفكرة غريبة اعطها مجالًا وفرصة للبحث والتطوير والتجريب.
  • تحمّل الأخطاء: ينطوي التفكير الإبداعي على قدر كبير من المخاطرة والمغامرة لذا عليك تحمّل الأخطاء الناتجة عن أي عمل أو فكرة، واسمح للموظفين وأعضاء الفريق بارتكاب الأخطاء كي يتعلموا منها ولا تقتل التفكير الإبداعي من خلال معاقبة أولئك الأشخاص الذين تفشل أفكارهم.
  • كافئ الموظفين المبدعين: من المهم جدًا تخصيص ميزانية لمكافأة الأشخاص المبدعين والناجحين فالاعتراف بالنجاح والمكافأة تعطي حافزًا أكبر لجميع الموظفين لبذل قصارى جهدهم في المستقبل.
  • طبّق الأفكار الإبداعية: لا يتحقق الإبداع إلا بالتجربة والعمل فعليك كقائد عمل تخصيص الميزانية والموارد الكافية لتطبيق الأفكار الجديدة التي تستحق على أرض الواقع.


هل يمكن لأي شخص أن يكون مبدعًا؟

يتبادر إلى أذهاننا جميعًا سؤال ما إذا كان يمكن لأي شخص أن يكون مبدعًا وفي الحقيقة تأتي هذه الأسئلة من التطور الذي نشهده في عصرنا ومن كمية الاختراعات والإبداعات التي نراها كل يوم ويرجع ذلك إلى أن العالم يصبح أكثر تعقيدًا مع مرور الوقت وتنشأ مشاكل جديدة كل يوم لا يمكن حلّها بالأساليب والحلول القديمة، ومن هنا تنشأ أهمية الابتكار والإبداع، ولهذا يميل معظمنا للاعتقاد بأن الأشخاص الذين يتمتعون بقدر من الإبداع هم الوحيدون القادرون على الابتكار وحل المشكلات ولكن هذا الاعتقاد خاطئ فيمكن لأي منّا أن يكون مبدعّا وخلاقًا في مجال ما، ولكن علينا التخلّي عن فكرة أن الإبداع موهبة لبعض الأشخاص تخلق معهم منذ الولادة؛ فيمكن لكل إنسان أن يتعلّم الإبداع والتفكير خارج الصندوق، ولكن أنظمتنا التعليمية تميل غالبًا إلى قتل الإبداع أو عدم تنميته على أقل تقدير ووضع معوقات له، أما خلال حياتنا المهنية نتعلّم التزام القواعد والتوافق مع سلوكيات وآراء الآخرين وبالتالي لا نشجع أدمغتنا على التفكير الإبداعي.[٤]


المراجع

  1. "How Creativity Leads to Success", medium, Retrieved 25-4-2020. Edited.
  2. " Creativity: It’s Important to Your Business", catmediatheagency, Retrieved 25-4-2020. Edited.
  3. "Ten ways to encourage creative thinking", marketingdonut, Retrieved 25-4-2020. Edited.
  4. "Can everyone be creative?", bangkokpost, Retrieved 25-4-2020. Edited.