خصائص الشعر في العصر الحديث

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٤١ ، ٢١ فبراير ٢٠١٩
خصائص الشعر في العصر الحديث

الشعر

تتعدّدُ فنون التّعبير في اللغة العربية، لتشمل القصةَ القصيرةَ، والرّواية، والمقالة، والشّعر؛ والشّعرُ العربيُّ مرّ بمراحل وعصور، وقد اكتسب الشعر الحديث بالكثير من الخصائص والمميزات التي فرضها العصر، ويوجد فوائد لدراسة الشعر العربي وخصائصه، وواجبات نحو التراث الفكري والأدبي العربي على مرّ العصور.


خصائص الشعر العربي الحديث

يوجدُ الكثيرُ من الخصائص التي يتميّز بها الشّعر العربي الحديث، فمن ذلك:

  • من ناحية الأسلوب التّعبيري، الإكثار من استخدام الرّموز فيه، التي يرمز من خلالها الشّعر لمكنونات يقصدها هو في شعره، وكذلك الإكثار من الصّور الشّعرية.
  • من الناحية العددية، فنجد الكثير من الشّعراء في العصر الحديث بالمقابلة مع العصور السابقة.
  • التّنوع الموضوعي، فقد تناول الشّعر الحديث مواضيع تناولها الشعراء في الشّعر القديم؛ كالمدح والهجاء والوصف والغزل، إضافةً إلى الحنين للوطن، والشّعر السياسي، والاجتماعي، والتّعليمي،، وغير ذلك.
  • البناء الشعري؛ فقد جمع الشّعر الحديث بين الشّعر العمودي القديم والشّعر الحر الحديث.
  • الإكثار من استخدام السّخريّة في إيصال الفكرة للقارئ.
  • كثرة المدارس الشّعريّة وتنوعها فكلُّ مدرسةٍ تمثّل مجموعةً من الخصائص والسّمات لأسلوب أصحابها.
  • التّرابط بين أفكار القصيدة مع ترابط أفكارها.
  • بروز وتنوع العديد من الاتجاهات في الشّعر العربي، فنجد الشعر السّياسيّ، والقومي، والوطني، والغزلي، وغير ذلك.
  • التّحرّر من القافية والخروج على النّمط التقليدي للقصيدة العربية.
  • استخدام كلمات ومعاني بسيطة وواضحة ومضمنة ببعض الكلمات الصّعبة في القصيدة العربية.
  • اختفاء النّمط التقليدي القديم كبدء القصيدة بمقدمة غزلية، وكذلك الافتخار بالأنساب والقبائل فيها.
  • استخدام بعض الألفاظ العامية في التعبير.


المدارس الشعريّة الحديثة

ومن المدارس التي برزت في الشعر العربي الحديث:

  • المدرسة الاتباعيّة؛ وتمحورت اهتماماتها، حول المواضيع السّياسيّة والأدبية والاجتماعية وقادت لظهور المسرح الشّعري، ومن روادها أحمد شوقي والبارودي.
  • المدرسة الرّومانسيّة؛ وتميّزَ فيها الشّعراء بالتّجديد والثورة على الأساليب الشّعرية التقليدية القديمة، وسُمّيت نتيجةَ ذلك بمدرسة الابتداع، ومن روادها؛ إيليا أبو ماضي، وأبو قاسم الشابي.
  • المدرسة الواقعيّة؛ وتمحورت حول الغوص في نفسيّة الإنسان وما يواجه من حالات نفسيّة وانفعالات واتجاهات سلوكيّة متعددة، ومن روادها صلاح عبد الصّبور وعبد المعطي حجازي.


فوائد دراسة فنون التعبير العربية

إنّ لدراسة التراث العربي الفكري والأدبي فوائد عظيمة، منها:

  • الوقوف على مراحل التعبير العربي الأدبي.
  • متابعة التّطورات الفكرية التي مرّ بها النص العربي.
  • الوقوف على طرائق التفكير العربي.
  • الاعتزاز بالموروث الفكري والحضاري العربي.
  • الإثراء المعرفي كمًا ونوعًا.
  • تقوية القريحة العربية في التعبير الأدبي.
  • تشجيع التنافس والإبداع.


أمثلة شعرية حديثة

يوجدُ العديد من الأسماء التي ذاع صيتها في الشعر الحديث، منها كالشاعر الفلسطيني الرّاحل محمود درويش، وسميح القاسم، وإبراهيم طوقان، وميخائيل نعيمة، ومصطفى الرافعي، ونازك الملائكة، ونزار قباني، وشاعر الثّورة الجزائرية؛ مفدي زكريا الثورة، وشاعر الكفاح التونسي الشابي، والليبي المهداوي، وغيرهم كثير.


إنّ من واجب المثقف العربي اليوم أن يضيف إلى رصيده المعرفي والثقافي شيئًا من التراث العربي الفكري والأدبي ، وكذلك يتعرف على تجارب المفكرين والأدباء المعاصرين ليستفيد من أساليبهم، ويقف على الأحداث المؤثرة في تنوع أساليبهم في مختلف أساليبهم التعبيريّة، شعرًا كانت أو نثرًا، قصة قصيرة أو رواية، وغير ذلك.