بعض مظاهر تدهور التربة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:١٤ ، ٧ يونيو ٢٠٢٠
بعض مظاهر تدهور التربة

تدهور التربة

تدهور التربة هو تغيير في حالة التربة الصحية ما يؤدي إلى تناقص قدرة النظام البيئي على توفير السلع والخدمات الطبيعية الناتجة عن التربة للمستهلكين.[١] تعدّ التربة موردًا طبيعيًا أساسيًا للإنسان وهي أساس جميع أشكال الحياة الأرضية، وتدهورها مشكلة بيئية خطيرة وتتمثّل بانخفاض في حالة التربة بسبب الاستخدام غير السليم لها أو سوء إدارتها، ومن أمثلة تدهور التربة التدهور الفيزيائي والكيميائي والبيولوجي في جودة التربة ويمكن أن يكون فقدان المواد العضوية فيها وانخفاض خصوبتها وتآكلها والتغييرات السلبية في درجة ملوحتها بالإضافة إلى آثار المواد الكيميائية السامة والملوثات أو الفيضانات المفرطة.[٢]


مظاهر تدهور التربة

تتعدّد مظاهر تدهور التربة والأرض ومن مظاهر وأنواع تدهور التربة ما يلي:[٣]

  • تدهور التّربة بسبب المياه: وهو انفصال جزيئات التربة إما عن طريق الرذاذ الناجم عن قطرات المطر أو بسبب تأثير المياه الجارية، ويتأثر تدهور التربة بأربعة عوامل هي: هطول الأمطار ونوع التربة وتدرج المنحدر ونوع التربة، يعني تدرّج المنحدر أنه كلما كان منحدر الحقل أكثر انحدارًا ازادت فرصة فقدان التربة وتآكلها بفعل المياه، كما أن نوع التربة يؤثر على التدهور بسبب اختلاف خصائصها الفيزيائية.
  • تدهور التّربة بسبب الرياح: يتأثر معدل وحجم تآكل التربة بفعل عدة عوامل ومنها مدى قابلية انتقال التربة أي أن تنقل الرياح جزيئات التربة عبر مسافات كبيرة، كما تلعب خشونة سطح التربة دورًا هامًا؛ إذ إن أسطح التربة غير الخشنة لا تقاوم الرياح ما يؤدي إلى تآكلها، ويؤثر المناخ بشكل كبير على تدهور التربة بالإضافة إلى الغطاء النباتي؛ فيؤدي نقص الغطاء النباتي في بعض المواقع إلى تآكل التربة.
  • التدهور الكيميائي: ظاهرة التدهور الكيميائي من مظاهر تدهور التربة وتنطوي على فقدان التربة للعناصر الغذائية والمواد العضوية والملوحة وزيادة التحمّض وتلوث التربة وانخفاض الخصوبة، فنقص المغذيات في التربة يؤدي إلى عدم قدرتها على دعم نمو النباتات وإنتاج المحاصيل، كما يمكن أن تنشأ مشاكل في الأراضي القاحلة بسبب تراكم الأملاح ما يعوق دخول المياه لجذور النباتات.
  • التدهور الفيزيائي: تتمثل ظاهرة التدهور الفيزيائي أو المادي في تقشير التربة وضغطها وينجم عن عدّة عوامل مثل الضغط بسبب الآلات الثقيلة أو الحيوانات وتحدث هذه المشكلة في كل مكان وفي جميع المناخات، وفي هذه الحالة تميل قشرة التربة والضغط إلى زيادة الجريان السطحي وتقليل تسرب المياه إلى التربة ومنع نمو النبات وتثبيطه ويترك سطح التربة مكشوفًا وعرضة لأشكال أخرى من تدهور التربة.
  • تراكم السمية: يؤدي تراكم السمية إلى تحمّض التربة وينتج هذا بسبب الاستخدام غير الصحيح للأسمدة.[٤]
  • التشبع بالمياه: من مظاهر تدهور التربة تشبعها بالمياه وتحصل هذه الظاهر بسبب ارتفاع منسوب المياه الجوفية القريبة من سطح التربة وتنتج هذه الظاهرة عن سوء إدارة الري.[٤]
  • تملّح التربة: تنتج هذه الظاهرة عن زيادة الملوحة في التربة وتعود إلى إدارة وتخطيط الري بشكل غير صحيح فهي من صنع الإنسان.[٤]


أسباب تدهور التربة

يرجع تدهور التربة إلى عدة أسباب أهمها:[٥]

  • العوامل الفيزيائية: تشمل العوامل الفيزيائية كلًا من هطول الأمطار والجريان السطحي والفيضانات وتعرية الرياح والحراثة وتؤدي هذه العوامل إلى فقدان خصوبة التربة وانخفاض جودتها وتآكل الطبقة العلوية منها وفقدان المواد العضوية فيها ويؤدي هذا على المدى الطويل إلى تغييرات سلبية في تكوين وبنية التربة.
  • العوامل البيولوجية: تتمثل العوامل البيولوجية في الأنشطة البشرية والنباتية التي تقلل من جودة التربة وقد يؤثر فرط نمو البكتيريا والفطريات في منطقة ما من التربة على النشاط الميكروبي للتربة من خلال التفاعلات الكيميائية الحيوية ما يقلل من إنتاج المحاصيل ومن إنتاجية التربة.
  • العوامل الكيميائية: إن انخفاض مغذيات التربة بسبب القلوية أو الحموضة أو التشبع بالمياه يُصنّف تحت المكونات الكيميائية المؤثرة على تدهور التربة؛ أي تغيير الخصائص الكيميائية للتربة التي تحد من توفر المغذيات وقدرتها الإنتاجية وتؤدي إلى تصلبها.
  • إزالة الغابات: تؤدي إزالة الغابات إلى تدهور التربة فالغطاء النباتي يعزز تكوينها وإزالته تؤثر على قدرة التربة وتجعلها غير قابلة للتهوية وتقلل من قدرتها على الاحتفاظ بالمياه وتراكم المواد السامة على سطحها.
  • سوء استخدام الأسمدة: إن سوء استخدام الأسمدة أو الإفراط في استخدامها يؤدي إلى تدهور التربة، فالأسمدة تقتل الكائنات الحية التي تربط جزيئات التربة معًا ويؤدي إلى قتل البكتيريا المفيدة والكائنات الدقيقة التي تساعد في تكوين التربة.
  • الأنشطة الصناعية والتعدينية: يدمّر التعدين غطاء المحاصيل ويُطلق كمية كبيرة من المواد الكيميائية ما يسمم التربة ويجعلها غير منتجة، كما أن الأنشطة الصناعية تطلق النفايات السامة في الهواء والأرض ما يؤدي إلى تلوث التربة وانخفاض جودتها.
  • الممارسات الزراعية غير السليمة: إن الحراثة في الأراضي الزراعية أحد أبرز العوامل المؤثرة على التربة لأنها تكسّر التربة إلى جزيئات دقيقة ما يزيد من معدلات التعرية، كما أن آلات الحراثة العميقة تقلل من الغطاء النباتي وتشكّل الحشائش.
  • الرعي الجائر: الإفراط في الرعي يساهم في زيادة معدل تآكل التربة وفقدان المغذيات فيها ويؤدي إلى تدمير غطاء المحاصيل السطحي وتكسير جزيئات التربة.


كيفية منع التربة من التدهور

يمكن أن يساهم الإنسان في الحفاظ على التربة ومنع تآكلها وإعادة إصلاحها باتباع الخطوات التالية:[٦]

  • اعتماد الممارسات الزراعية المستدامة، إذ توجد تقنيات زراعية جديدة يمكنها الحفاظ على النظم البيئية واستعادة جودة التربة.
  • حماية التربة بزراعة مصدات الرياح، ومصدات الرياح عبارة عن مزارع خطيّة من الشجيرات والأشجار تهدف إلى تحسين إنتاج المحاصيل وحماية التربة والناس والماشية إذ تقلل هذه المصدات من سرعة الرياح.
  • بناء الجدران الحجرية لمنع تآكل التربة لأنها تخلق أرضًا مناسبة للزراعة وبالتالي تمنع من تآكل التربة وتحافظ عليها.
  • إعادة التشجير والتحريج حول مناطق المياه للتقليل من معدلات الترسيب في الوديان، تزيد هذه الطريقة من قدرة الاحتفاظ بالمياه في الأرض، وتحسّن من جودة المياه وبالتالي تستطيع التربة أن تنتج غذاءً أفضل وتساعد إعادة التشجير في مكافحة تغيّر المناخ بسبب التقاط الأشجار لغاز ثاني أكسيد الكربون.


قد يُهِمُّكَ

تُعدُّ التربة موردًا هامًا يسمح بإنتاج الغذاء والألياف والأعلاف وعلى الرغم من أنها مورد متجدد إلا أنها تتجدد ببطء شديد إذ يستغرق توليد ثلاثة سنتيمترات من التربة السطحية حوالي 1000 عام، ولهذا من المهم جدًا الحفاظ عليها واستخدام الممارسات الزراعية المستدامة والتقنيات الزراعية غير المؤذية بالتربة، كما أن أحد أهم القضايا المرتبطة بتآكل التربة هي انخفاض إنتاجيتها، وتؤدي هذه الظاهرة إلى خسائر كبيرة في إنتاجية الأنواع التي يأكلها الإنسان.[٦]


المراجع

  1. "Soil degradation", fao, Retrieved 6-6-2020. Edited.
  2. "Soil degradation", environment.nsw.gov, Retrieved 6-6-2020. Edited.
  3. "Soil Degradation", sswm, Retrieved 6-6-2020. Edited.
  4. ^ أ ب ت " Types of land degradation", fao, Retrieved 6-6-2020. Edited.
  5. "What is Soil Degradation?", conserve-energy-future, Retrieved 6-6-2020. Edited.
  6. ^ أ ب "Soil Erosion and Degradation: Simple Definition, Causes, Consequences", youmatter.world, Retrieved 6-6-2020. Edited.