انسداد الأمعاء: أعراضه وأسبابه

انسداد الأمعاء: أعراضه وأسبابه
انسداد الأمعاء: أعراضه وأسبابه

ما هو انسداد الأمعاء؟

تحدث حالة انسداد الأمعاء بسبب وجود عائق فيها يمنع محتوياتها من طعام، وسوائل، وإفرازات معوية، وغازات من المرور خلالها طبيعيًا، وقد يكون سبب هذه الحالة نابعًا من مشاكل في الجهاز الهضمي نفسه؛ كالتهاب الأمعاء أو نمو ورم فيها، أو قد يكون بسبب عامل خارج هذا الجهاز؛ كأن يضغط عضو حيوي قريب من الأمعاء عليها، ويُمكن للانسداد المعوي أن يحدث في الأمعاء الدقيقة أو في الأمعاء الغليظة (القولون)، كما يُمكن تصنيف الانسداد المعوي على أنه جزئي أو كلي اعتمادًا على كمية المحتويات التي يمكنها المرور من الأمعاء من عدمها، وفي حال تسألت عن مآل أو إمكانية الوفاة بهذا المرض، فإن الأطباء يؤكدون على أن ذلك يعتمد أساسًا على مسبب المرض، وعمر المريض، وطبيعة الأمراض الأخرى التي يُعاني منها، وغالبًا فإن الانسداد غير المرتبط بالسرطان له حظ كبير في الشفاء، خاصة عند الأفراد الأصحاء.[١]


تعرف على أهم أعراض انسداد الأمعاء

تتنوع وتختلف أعراض الانسداد المعوي تبعًا لمكان حدوث الانسداد في الأمعاء وعلى مدة الإصابة بهذا الانسداد، ومن المنطقي أن يكون التقيؤ عرضًا أوليًا دالًا على انسداد الأمعاء الدقيقة، وقد يستمر التقيؤ حتى عند وصول الضرر إلى الأمعاء الغليظة، كما يعرف الإسهال بأنه عرض أو دليل على الإصابة بانسداد الأمعاء الجزئي، بينما تعد عدم القدرة على الإخراج عرضًا للإصابة بانسداد الأمعاء الكامل، وإلى جانب ذلك يسبب انسداد الأمعاء عدة أعراض غير مريحة بتاتًا أهمها ما يلي:[٢]

  • الانتفاخ المزمن أو الشديد.
  • الغثيان والتقيؤ.
  • فقدان الشهية.
  • الآم البطن الشديدة.
  • الإمساك أو الإسهال، حسب نوع الانسداد كليًا كان أو جزئيًا.
  • عدم القدرة على إخراج الغازات.
  • تورم البطن والمعاناة من التشنجات الشديدة في منطقة البطن.
  • التهاب الصفاق؛ وهي حالة شديدة وخطيرة من التهاب التجويف البطني، وعادةً ما تحدث بسبب تمزق جزء من الأمعاء، مما يؤدي إلى المعاناة من ألم البطن والحمى، وفي الحقيقة فإنها حالة صحية خطيرة تهدد حياة المصاب وتستوجب التدخل الطبي السريع.


إليك أبرز أسباب الإصابة بانسداد الأمعاء

هنالك العديد من الأسباب المؤدية إلى الإصابة بانسداد الأمعاء الدقيقة والغليضة، والتي يمكنك الاطلاع عليها على النحو الآتي:

  • أسباب انسداد الأمعاء الدقيقة: فيما يلي يمكنك التعرف على أكثر الأسباب شيوعًا لإصابة الأمعاء الدقيقة بالانسداد:[١]
    • الالتصاقات: وهي المناطق التي يتجمع فيها بعض الأنسجة الليفية القاسية في الأمعاء، وبالتحديد في المناطق التي تتعرض للإصابات المباشرة وبالقرب من التراكيب الحيوية في الحوض خلال فترة الشفاء من العمليات الجراحية أو الإصابات المباشرة، وفي البداية لا تسبب هذه الالتصاقات أي أعراض أو انسدادات، لكنها مع الوقت قد تبدأ بتشكيل حلقة ضاغطة على الأمعاء الدقيقة مما قد يضر بحركة الأمعاء، وتعزى للالتصاقات معظم إصابات الأمعاء بالانسداد لكونها مسؤولة عما يقرب من 50 -70% من عدد الإصابات بانسداد الأمعاء في الولايات المتحدة وحدها.
    • الفتق: يدل الفتق أو الفتاق على بروز جزء من الأمعاء أسفل الجلد بسبب ضعف في عضلات وألياف البطن التي تحيط بالأمعاء وتغلفها، وقد يسبب هذا الأمر انسدادًا في الأمعاء بسبب الضغط الواقع على منطقة البروز من المنطقة الضعيفة من العضلات، وفي بعض الحالات الشديدة قد يتوقف إمداد الدم إلى هذه المنطقة بسبب ضغط الفتق، ويعد الفتق ثاني أسباب انسداد الأمعاء الدقيقة شيوعًا لكونه مسؤولًا عما يقرب من 25% من مجمل الإصابات في الولايات المتحدة.
    • الأورام: يمكن للأورام السرطانية أن تسبب انسداد الأمعاء الدقيقة إما من خلال الضغط عليها من الخارج، أو من خلال تكونها داخل الأمعاء نفسها ومنع حركة الأمعاء الطبيعية، لكن يبقى مرض السرطان من الأسباب الغير شائعة كثيرًا للإصابة بانسداد الأمعاء الدقيقة، بل عادةً يكون السرطان قد نشأ في منطقة أخرى غير الأمعاء الدقيقة كالجلد مثلًا أو الثدي، ثم انتقل إلى بعد ذلك إلى الامعاء الدقيقة.
  • أسباب انسداد الأمعاء الغليظة: أما أسباب انسداد الأمعاء الغليظة؛ ففيما يلي أكثرها شيوعًا:[١]
  • سرطان القولون والمستقيم: يؤدي سرطان القولون والمستقيم غير المشخص إلى المعاناة من تضيق الأمعاء الغليظة وانسدادها، ويعاني المصابين في البداية من الإمساك قبل أن يصبحوا غير قادرين تمامًا على الإخراج بسبب هذا الانسداد الناتج عن السرطان، ويعزى هذا السبب لما نسبته 50% من مجمل إصابات انسداد الأمعاء الغليظة، وبوسعك في المناسبة التعرف أكثر على أعراض وعلاجات سرطان القولون والمستقيم عبر قراءة: سرطان القولون والمستقيم.
  • الانفتال: وهي حالة مرضية يلتف أو يلتوي من خلالها جزء من الأمعاء حول نفسه، وهو ما يسبب حلقة مغلقة من الأمعاء مع التضيق في بدايتها، وهذا ما قد يسبب الانسداد المعوي، وهي حالة مرضية تصيب غالبًا كبار السن الذين تتجاوز أعمارهم سن 65 عامًا، والذين كانوا يعانون من الإمساك المزمن طوال فترة حياتهم.
  • داء الرتوج: يعرف الرتج أو الردب على أنه كيس صغير يبرز من الأمعاء الغليظة، وفي حال تعرض الرتج إلى الالتهاب، فإن ذلك يُدعى حينئذ بداء الرتوج، لكن وأثناء العلاج أو الشفاء من هذه الرتوج، يُمكن أن تتشكل أنسجة ندبية أو ندوب قد تتسبب في حدوث الانسداد المعوي أو انسداد القولون.[٣]
  • الانغماد المعوي: وهي حالة صحية تتداخل فيها أجزاء الأمعاء ببعضها البعض، مما يسبب تضيقها وانسدادها في بعض الأحيان.
  • التندب: تظهر أنسجة الندوب عادة في الجسم أثناء الشفاء من عملية جراحية ما أو بعد التعرض لإصابة مباشرة أو عدوى ما، وقد تظهر هذه الأنسجة أيضًا في منطقة البطن، وعادةً تسبب هذه الأنسجة تضيق في المنطقة التي تظهر بها، وعند نشوؤها في الأمعاء فإنها قد تؤدي إلى الإصابة بالانسداد المعوي.
  • داء الأمعاء الالتهابي: ينشأ هذا الداء عن الإصابة بما يُعرف بمرض كرون أو مرض آخر يُدعى بالتهاب القولون التقرحي.
  • وجود جسم غريب في الأمعاء: قد يؤدي تناول أشياء غير الطعام سواء عن قصد أو من دون قصد إلى الانسداد المعوي الجزئي أو الكلي.


ما هي مضاعفات انسداد الامعاء؟

قد يسبب انسداد الأمعاء أيضًا انقطاع تدفق الدم عن الأمعاء المسدودة، وفي هذه الحالة يزداد خطر الإصابة بالعدوى وموت الأنسجة أو الغرغرينا، ويعتمد ذلك طبًعا على السبب الرئيسي للانسداد ومدة الإصابة به، ويعد كل من الفتق، والانفتال، والانغماد المعوي من أهم الأسباب المؤدية إلى موت الأنسجة والغرغرينا، أضف إلى ذلك أن هنالك المزيد من المضاعفات المحتملة لانسداد الأمعاء، التي يمكنك التعرف عليها فيما يلي:[٤]

  • الإصابة بالجفاف وأعراضه.
  • الإصابة بالعدوى المعوية.
  • اليرقان أو اصفرار العين والجلد.
  • حدوث ثقب في الأمعاء.
  • عدم اتزان المواد الكيميائية والمعادن في الدم بسبب ضعف امتصاصها في الأمعاء.
  • الإصالة بالعلوص الشللي، وهو حالة خطيرة تصيب حديثي الولادة نتيجة لانهيار جدران الأمعاء، مما يُهدد حياة الرضيع ويجعله عرضة أكثر للإصابة بعدوى الدم أو عدوى الرئة.


كيف يتم تشخيص انسداد الامعاء؟

يحاول الطبيب غالبًا تشخيص الإصابة بانسداد الأمعاء عن طريق الفحص السريري للكشف عن أي تورم أو كتل موجودة في منطقة البطن؛ فمن المعروف أن الانسداد يزيد من انتفاخ البطن دائمًا كما يظهر متورمًا بعض الشيء، وقد يستعين الطبيب أيضًا بسماعته الطبية لتحري صوت الأمعاء؛ فعند الإصابة بانسداد الأمعاء يُمكن أن يُصبح صوت الامعاء أعلى من المعتاد أو حتى قد يكون معدوم نهائيًا في بعض الحالات، ولا يكون الضغط على البطن مسببًا لأي ألم في العادة عند الإصابة، لكن قد يشعر المصاب ببعض الألم إن كان يعاني من التهاب الصفاق،[٥]كما قد يطلب الطبيب إجراء بعض الفحوصات المخبرية كفحص الدم أو فحص البول،[٦]لكن عادةً يعتمد الطبيب بشدة على الفحوصات التصويرية للكشف عن وجود الانسداد من عدمه، وفيما يلي الفحوصات التصويرية المتبعة:[٥]

  • فحص الأشعة السينية: تظهر الأشعة السينية الحلقات المتمددة للأمعاء التي تدل على وجود انسداد ما، كما قد تظهر الأشعة السينية وجود هواء حول الأمعاء أو بين الحجاب الحاجز والأمعاء، وهذا دليل على موت أنسجة الأمعاء أو على حدوث تمزق فيها، وقبل الخضوع لفحص الأشعة السينية قد يضع الطبيب سائلًا أبيض اللون في المستقيم لكي ينتشر في كامل الأمعاء، وهو ما يساعد على الكشف عن الانسداد وظهوره باللون الفاتح على الصور المأخوذة.[٦]
  • فحص التصوير المقطعي المحوسب: يلجأ الأطباء لهذا الفحص التصويري للحصول على صور أفضل للأمعاء، مما يساعدهم على تحديد سبب ومكان الانسداد في الأمعاء بدقة.


تعرف على أهم أساليب علاج انسداد الأمعاء

يعتمد علاج الانسداد المعوي بشدة على مسببه الرئيسي، وفي معظم الحالات يجب المكوث في المستشفى لبعض الوقت والخضوع لبعض الإجراءات الطبية الهادفة إلى تحقيق استقرار في حالة المصاب، وتشمل هذه الإجراءات كل مما يلي:[٧]

  • وضع الحقن الوريدية في ذراع المصاب لبدء تزويده بالسوائل اللازمة.
  • وضع أنبوب من الأنف إلى الأمعاء لسحب السوائل والهواء المسببان لانتفاخ البطن.
  • وضع أنبوب دقيق في المثانة (قثطار) لإخراج البول وفحصه.

وبعد هذه الإجراءات يمكن للأطباء البدء بعلاج الانسداد وفقًا للسبب الذي يقف ورائه بعد التأكد من ماهيته، ويُمكن لك معرفة هذه الأسباب وعلاجاتها على النحو الآتي:

علاج الانغماد المعوي

تستخدم حقن الباريوم الشرجية عادًة للكشف عن الإصابة بالانغماد المعوي وعلاجه في نفس الوقت، وإن بدأ المصاب في التحسن بعد هذا العلاج، يصبح لا داعي للبحث عن علاجات أخرى، وفي حال فشله يجب البحث عن علاجات أخرى.

علاج الانسداد الجزئي للأمعاء

يعاني المصابون بهذه الحالة من مرور ضعيف لمحتويات الأمعاء داخلها، وقد تُعالج هذه المشكلة لوحدها عن طريق نصح المصاب بتناول أطعمة قليلة الألياف الغذائية للتعايش مع الانسداد، لكن في حال فشلت الحمية الغذائية في إراحة المصاب، فلا بد حينها من اللجوء للعملية الجراحية للتخلص من الانسداد الجزئي.

علاج الانسداد الكلي للأمعاء

يحتاج المصابون بالانسداد المعوي الكامل لإجراء عملية جراحية لا محالة للتخلص من هذه المشكلة، وسوف يعتمد الإجراء الجراحي على سبب الانسداد ومكانه بالأمعاء، وتشمل بالغالب العملية الجراحية استئصال الانسداد وأي جزء متضرر أو تالف من الأمعاء، كما هنالك إجراء أخر قد يعتمد عليه الأطباء وهو زرع دعامة معدنية قابلة للتمدد بواسطة أنبوب يدخل من الفم أو القولون إلى مكان الانسداد ويجبر الأمعاء على التوسع وإزالة الانسداد، وفي الحقيقة يعد خيار الدعامة ضروريًا لأولئك المصابين بسرطان القولون أو الذين لا يمكنهم الخضوع للعملية الجراحية بسبب حالتهم الصحية.

علاج العلوص الشللي أو الانسداد الزائف

يتابع الطبيب الحالة المرضية ليوم أو يومين في المشفى للتأكد من أن الأعراض الظاهرة هي ناجمة عن الانسداد الزائف، وخلال هذه المدة يعطى المصاب العناصر الغذائية عن طريق الأنبوب الأنف معوي أو عن طريق الوريد، وعادةً ما تشفى الأعراض لوحدها لدى الكثير من حالات انسداد الأمعاء الزائف، وفي حال لم تشفى يجرى البحث عن المسبب وعلاجه، إما عن طريق تناول الأدوية المسببة لتقلصات عضلات الأمعاء أو عن طريق اللجوء للعملية الجراحية للتخلص من السبب الرئيسي، وفي حال كان السبب هو تضخم القولون، فإن الطبيب يلجأ لعملية التخلص من الضغط عن طريق إدخال أنبوب من المستقيم إلى القولون وإزالة الضغط في القولون مما يريح المصاب بالانسداد.


ما هي طرق الوقاية من انسداد الأمعاء؟

هنالك العديد من الطرق التي تقي من الإصابة بالانسداد المعوي، وهي جميعها إجراءات نمطية في نظام الحياة الذي تتبعه والتي قد تفيدك حتى وإن كنت قد أصبت من قبل بالانسداد المعوي، وفيما يلي بعض هذه الإجراءات:[٨][٩]

  • تناول الطعام بكميات صغيرة وعلى فترات متناوبة أكثر، وحاول أن تتناول 5 أو 6 وجبات بدلًا من اثنتين أو ثلاث.
  • امضغ الطعام جيدًا حتلا يُصبح سائلًا وسلسًا عند وصوله إلى الأمعاء.
  • تجنب الأطعمة المليئة بالألياف الغذائية والفواكه والخضروات التي تحتوي على القشور والبذور في حال كنت تُعاني أصلًا من وجود تندب أو تضيق في الأمعاء لديك.
  • استشر الطبيب قبل أن تبدأ بتناول أي شيء جديد، خاصة إن كان يحتوي على ألياف غذائية.
  • احرص على شرب الكثير من الماء والسوائل، لكن احذر إن كنت تعاني من أمراض القلب والكلى والكبد التي تستعدي التقليل من السوائل.
  • اذهب إلى الحمام لإخراج الفضلات بانتظام، لكن تجنب الشد كثيرًا عند محاولة الإخراج.
  • مارس النشاط البدني والتمارين الرياضية بانتظام، فهي تساعد على هضم الطعام بسلاسة.
  • الاستعانة بملينات الأمعاء عند الحاجة.


سؤال وجواب

ما هي عملية انسداد الأمعاء؟

تعرف عملية انسداد الأمعاء بانها عملية للتخلص من مشكلة الانسداد المعوي التي يعاني منها البعض، وهي عملية تجرى تحت التخدير الكامل، وتشمل هذه العملية إجراء شق في البطن للكشف عن مكان الانسداد والتخلص منه، وعادةً إما يعالج الجزء المتضرر أو يستأصل ويستبدل بخرز أو مشابك لتوصيل الأمعاء ببضعها البعض، وإن لم يكن هنالك ما يكفي من الأمعاء لإيصالها ببعضها البعض فقد يلجأ الطبيب الجراح لعمل فغر القولون، وهو أن ينشئ فتحة من القولون إلى سطح البطن الخارجي، ولعملية انسداد الأمعاء عدة مخاطر وأثار جانبية تشمل كل مما يلي:[١٠]

  • صعوبة التنفس، وتجلط الدم، والنزيف أو الإصابة بالعدوى.
  • انسداد الأمعاء بعد الجراحة مؤقتًا.
  • تضرر الأنسجة والأعضاء المحيطة بمكان إجراء العملية.
  • تشكل الندوب والالتصاقات، وهو ما قد يسبب الانسداد المعوي مجددًا بعد فترة من إجراء العملية.
  • حدوث شلل مؤقت في الأمعاء.

هل انسداد الأمعاء يسبب الوفاة؟

نعم للأسف؛ إذ قد يؤدي انسداد الأمعاء إلى تلف بعض الأعضاء الحيوية، وهو ما قد يؤدي إلى الوفاة، لذلك يجب علاج الانسداد المعوي في أسرع وقت ممكن.[٨]<ref name="KsF4v2GFtG">

هل يمكن علاج انسداد الأمعاء بالأعشاب؟

في الحقيقة لا توجد أي أعشاب مؤكدة قد تساهم في علاج انسداد الأمعاء؛ وذلك لأن معظم حالات انسداد الأمعاء تكون بسبب عائق ميكانيكي، لكن ومع ذلك يمكن أن تجد بعض الأعشاب المفيدة لصحة الأمعاء ككل؛ مثل الزنجبيل، والكركم، والقرفة، والنعناع، والثوم.


المراجع

  1. ^ أ ب ت "Bowel Obstruction", health.harvard, Retrieved 25-2-2021. Edited.
  2. "Intestinal Obstruction", healthline, Retrieved 25-2-20. Edited.
  3. "Understanding an Intestinal Obstruction", hopkinsmedicine, Retrieved 25-2-2021. Edited.
  4. "Intestinal obstruction", mountsinai, Retrieved 25-2-2021. Edited.
  5. ^ أ ب "Intestinal Obstruction", merckmanuals, Retrieved 25-2-2021. Edited.
  6. ^ أ ب "Bowel Obstruction", webmd, Retrieved 25-2-2021. Edited.
  7. Mayo Clinic Staff (20/1/2021), "Intestinal obstruction", Mayoclinic, Retrieved 21/2/2021. Edited.
  8. ^ أ ب "What is bowel obstruction?", medicalnewstoday, Retrieved 25-2-2021. Edited.
  9. "Bowel Blockage (Intestinal Obstruction): Care Instructions", myhealth.alberta, Retrieved 25-2-2021. Edited.
  10. "Intestinal obstruction repair", medlineplus, Retrieved 25-2-2021. Edited.

130 مشاهدة