اكلات لزيادة المناعة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٥٧ ، ١٥ نوفمبر ٢٠١٨
اكلات لزيادة المناعة

المناعة

جهاز المناعة من أهم أجهزة الجسم نظرًا لدوره الكبير في وقايته من شتى الأمراض التي قد تصيبه، ولمّا كان هذا الدور مهمًا جدًا في الحفاظ على صحة الإنسان وحياته، كان الاضطراب الذي يصيب وظيفة جهاز المناعة ذا تأثير سلبي على صحة الجسم ككل، ولذا كان من الضروري اتباع مختلف الوسائل المفيدة في الحفاظ على سلامة جهاز المناعة، ويأتي في مقدمتها تناول الأطعمة الصحية الغنية بالعناصر الغذائية، وسنستعرض في هذا المقال أهم الأطعمة المفيدة في تقوية مناعة الجسم.


أكلات لزيادة المناعة

توجد طبعًا مجموعة متنوعة من الخضروات والفواكه التي تقوي جهاز المناعة عند الإنسان، ويمكن استغلال فوائدها عبر تناولها نيئة أو استخدامها في إعداد مأكولات كثيرة، وتتضمن أهم تلك الخضروات والفواكه ما يلي: [١]

  • الحمضيات: يلجأ معظم الناس إلى تناول الأطعمة الغنية بفيتامين (ج) عقب إصابتهم بنزلات البرد، فهو من العناصر الغذائية المفيدة في تعزيز جهاز المناعة عند الإنسان؛ إذ إنه يساهم في زيادة إنتاج كريات الدم البيضاء في الجسم، وهذا أمر هام جدًا نظرًا لدوره في مكافحة الميكروبات والوقاية من تجلط الدم، وتتضمن الحمضيات الموصى بتناولها كلًا من البرتقال والليمون واليوسفي والجريب فروت وغيرها، ومن الضروري أن يتناول الإنسان الحمضيات يوميًا للحفاظ على مستويات فيتامين (ج) في الجسم، نظرًا لأنه عاجز عن إنتاجه أو تخزينه.
  • الثوم: ربما يكون الثوم من أكثر النباتات المستخدمة في تحضير الطعام، ومرد ذلك إلى فوائده الغذائية والعلاجية الكثيرة؛ فقد أدركت الحضارات القديمة مدى أهمية استعمال الثوم في مكافحة العدوى والأمراض؛ فهو فعال جدًا في خفض ضغط الدم وإبطاء عملية تصلب الشرايين، بيد أن دوره في تقوية جهاز المناعة عند الإنسان يرجع أساسًا إلى غناه بالمركبات المحتوية على الكبريت، مثل الأليسين.
  • السبانخ: يزخر السبانخ بكميات كبيرة من فيتامين (ج)، فضلًا عن احتوائه على مجموعة متنوعة من مضادات الأكسدة ومركب بيتا كاروتين، مما يعني أنه مفيد في تقوية جهاز المناعة وتعزيز قدرته على مكافحة الأمراض والعدوى، ولأجل أن يستغل الإنسان الفوائد السابقة، عليه أن يتجنب طهي السبانخ لفترة طويلة، نظرًا لأنه يفقده عناصره الغذائية الهامة، في حين أن الطهي الخفيف يعزز محتواه من فيتامين (أ)، ويسمح بتحرر بقية العناصر الغذائية من حمض الأكساليك.
  • اللوز: يعد اللوز من الأطعمة المفيدة في تعزيز مناعة الجسم ووقايته من الأمراض، فهو يحتوي على كميات كبيرة من فيتامين (هـ)، وهذا أمر هام للغاية نظرًا لأنه من الفيتامينات القابلة للذوبان في الدهون، مما يعني ضرورة وجود الدهون حتى يمتصه الجسم بطريقة صحية، ويفيد تناول اللوز في مكافحة أعراض نزلات البرد والوقاية منها.
  • التوت الأزرق: يحتوي التوت الأزرق على أحد أنواع مركبات الفلافونويد المعروف بالأنثوسيانين، وقد ثبت علميًا أن هذا المركب يتمتع بخصائص مضادة للأكسدة تفيد في تعزيز جهاز المناعة عند الإنسان؛ ففي دراسة أجريت عام 2016، تبين أن مركبات الفلافونويد تضطلع بدور رئيس في الآلية المناعية في الجهاز التنفسي وتقليل فرص حدوث الالتهابات، إذ وجد الباحثون أن الأفراد الذين تناولوا أطعمة غنية بمركبات الفلافونويد كانوا أقل عرضة من غيرهم للإصابة بعدوى الجهاز التنفسي، أو نزلات البرد أو الإنفلونزا. [٢]


نصائح لزيادة المناعة

لا يكفي تناول الأطعمة الصحية لتقوية جهاز المناعة عند الإنسان، إذ يجب أن يكون ذلك متبوعًا باختيار نمط حياة صحي قائم على التقيد بإرشادات الصحة العامة، فكل عضو في جسم الإنسان، بما في ذلك جهاز المناعة، يكون قويًا ويؤدي وظائفه بصورة طبيعية عندما يكون محميًا من الأضرار التي قد تنجم عن اتباع بعض العادات السيئة وغير الصحية، لذلك، ثمة بعض الخطوات التي يمكن تنفيذها لتعزيز صحة جهاز المناعة، وهي تتضمن ما يلي: [٣]

  • الامتناع عن التدخين.
  • اتباع نظام غذائي قائم على الخضروات والفواكه.
  • ممارسة التمارين الرياضية بانتظام.
  • الحفاظ على وزن صحي.
  • الحد من تناول المشروبات الكحولية أو الامتناع عنها.
  • نيل قسط وافر من النوم يوميًا.
  • الحفاظ على النظافة الشخصية تجنبًا للعدوى.


المراجع

  1. James Schend (2017-3-16), "15 Foods That Boost the Immune System"، healthline, Retrieved 2018-10-6. Edited.
  2. Lana Burgess (2018-7-10), "The best foods for boosting your immune system"، medicalnewstoday, Retrieved 2018-10-6. Edited.
  3. "How to boost your immune system", health harvard,2018-7-16، Retrieved 2018-10-6. Edited.