اسهل الطرق لخسارة الوزن

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٤٥ ، ٧ ديسمبر ٢٠١٩
اسهل الطرق لخسارة الوزن

خسارة الوزن

بات الخبراء والباحثون يُصنفون السمنة وزيادة الوزن ضمن الأمراض المزمنة التي تحمل مضاعفات خطيرة على صحة الإنسان ويصعب علاجها، وقد نفى الخبراء وجود حلول سحرية أو سريعة لخسارة الوزن أو للتغلب على آفة السمنة، وهذا يعني أن خسارة الوزن بفاعلية سيحتاج إلى الوقت الكافي والجهد المناسب، فضلًا عن خليطٍ من العادات الغذائية المناسبة والأنشطة البدنية، ومن المثير للاهتمام أن البعض باتوا يعتبرون السمنة ثاني أكثر أسباب الوفاة (التي يُمكن الوقاية منها) انتشارًا في الولايات المتحدة الأمريكية بعد التدخين، ويرجع سبب ذلك إلى تعدد المضاعفات الصحية الخطيرة للسمنة؛ كأمراض القلب، ومرض السكري، والجلطة الدماغية، وسرطان القولون، وأمراض الرئة، وحصى المرارة، والاكتئاب أيضًا، ومن الجدير بالذكر أن خسارة 10% فقط من وزن الجسم قد تكون أمرًا كافيًا لخفض خطر الإصابة بالكثير من هذه الأمراض، ولحسن الحظ توجد الكثير من الطرق السهلة والمبتكرة للمساعدة على خسارة الوزن، وهذا هو موضوع الأسطر القادمة[١].


طرق سهلة لخسارة الوزن

يجهل الكثيرون وجود طرقٍ أسهل بكثير من الحميات الغذائية والممارسات الرياضية بهدف خسارة الوزن، وقد يجهلون أن معظم هذه الطرق قد اثبتت علميًا أيضًا، ويُمكن ذكر أبرزها على النحو الآتي[٢]:

  • تناول الأطعمة غير الصحية من صوانٍ أصغر وحمراء اللون: ازداد حجم الصواني وأوعية الطعام كثيرًا هذه الأيام، وهذا أدى إلى زيادة إقبال الناس على تناول الطعام ودفعهم إلى كسب المزيد من الوزن، لذا بات الخبراء ينصحون بوضع أو تناول الأطعمة غير الصحية تحديدًا من الصواني صغيرة الحجم، وقد يكون من الأفضل كذلك اختيار الصواني الصغيرة وحمراء اللون؛ لأن اللون الأحمر يرتبط ذهنيًا بالخطر والتحذير، وهذا قد يدفع الفرد إلى تناول كمية قليلة من الطعام.
  • التركيز على تناول الأطعمة الغنية بالبروتينات: تُساهم الأطعمة الغنية بالبروتينات في الحدّ من الشهية وإشعار الفرد بالشبع والامتلاء، لذا فإن الكثيرين باتوا ينصحون بالتركيز على تناول الأطعمة الغنية بالبروتينات من أجل الحد من السعرات الحرارية الإضافية التي قد يتناولها الفرد أثناء النهار، وقد يكون من الأنسب الحرص دائمًا على تناول الأطعمة الغنية بالبروتينات ضمن وجبة الإفطار على وجه التحديد خاصة البيض.
  • إخفاء الأطعمة غير الصحية عند الأعين داخل المنزل: يشعر الأفراد عادةً بالجوع أو الرغبة بتناول الأطعمة غير الصحية عند توافرها أو أمام أعينهم داخل المنزل، وهذا سيؤدي بالطبع إلى زيادة في الوزن، وقد أكدت الكثير من الدراسات على جدية هذا الأمر، لذا قد يكون من الأنسب إخفاء الأطعمة غير الصحية عن الأعين داخل الخزائن واستبدالها بأنواع أخرى من الأطعمة الصحية؛ كالفواكه مثلًا.
  • التركيز على تناول الأطعمة الغنية بالألياف: تشتهر الأطعمة الغنية بالألياف الغذائية بكونها مناسبة لخسارة الوزن بسبب مقدرتها الفريدة على زيادة الشعور بالشبع لفترة طويلة، كما تُساهم هذه الأطعمة كذلك في زيادة امتصاص العناصر الغذائية من الأطعمة وزيادة المدة الزمنية التي تحتاجها المعدة لهضم الطعام، وتتواجد أفضل أنواع الألياف الغذائية في الكثير من الأصناف الغذائية؛ بما في ذلك البقوليات، والشوفان، والبرتقال، وبذور الكتان.
  • إقفال المطبخ في الليل: يرغب الكثيرون بتناول التسالي والوجبات الخفيفة غير الصحية في الليل أثناء مشاهدة التلفاز، لذا قد يكون من الأفضل إغلاق المطبخ أو التوقف عن الأكل عند اقتراب ساعات الليل، أو يُمكن اللجوء إلى طرق أخرى للاستمتاع في هذه الساعات بدلًا عن تناول الأطعمة غير الصحية، مثل تحضير كوب من الشاي أو شرب كوب من اللبن المجمد، وقد يكون من الأنسب كذلك الحرص على تنظيف الأسنان مع اقتراب ساعات الليل لمنع النفس من تناول المزيد من الطعام[٣].
  • شرب الماء قبل الوجبات الغذائية: يؤدي شرب الماء إلى دفع الفرد إلى تناول كميات أقل من الطعام، خاصة عند شرب الماء قبل الوجبات الغذائية، وقد توصلت دراسة إلى حقيقة مفادها أن شرب نصف لتر من الماء قبل تناول وجبة الطعام بـ 30 قد أدى إلى زيادة في خسارة الوزن عند المشاركين بالدراسة بنسبة 44%، وقد يكون من الأفضل كذلك الاستغناء عن شرب المشروبات السكرية الأخرى؛ كالصودا والعصير واستبدالها بالماء فقط من أجل خسارة أكبر للوزن.
  • قراءة الملصقات واختيار المنتجات المناسبة لخسارة الوزن: يُعد الاهتمام بقراءة الملصقات والمعلومات الموجودة على أغطية المنتجات الغذائية بمثابة الطريقة الأسهل لمعرفة حجم السعرات الحرارية الموجودة في هذه المنتجات والمقارنة بينها وبين منتجات أخرى بهدف اختيار المنتجات الأكثر صحية التي تحتوي على سعرات حرارية أقل[٤].
  • الابتعاد عن الأمور المحفزة على تناول الكثير من الطعام: يجب على الأفراد الراغبين بخسارة المزيد من الوزن تحري العوامل أو المحفزات الاجتماعية والبيئية التي تجعلهم يتناولون كميات أكبر من الطعام من أجل تجنبها قدر المستطاع؛ فبعض الأفراد مثلًا يرغبون بتناول الطعام بكميات أكبر أثناء وجودهم مع أصدقائهم، أو أثناء مشاهدتهم للتلفاز، أو أثناء تحضير القهوة في مكاتب العمل[٥].


خسارة الوزن عبر البكتيريا المفيدة

يوجد تزايد ملحوظ في عدد الدراسات والأبحاث العلمية التي تسعى إلى تحري دور البكتيريا المعوية في خسارة الوزن؛ فمن المعروف أن الأمعاء تحتوي على عدد ضخم من البكتيريا المفيدة يصل إلى حوالي 37 تريليون تقريبًا، وتتباين أنواع هذه البكتيريا وصفاتها من شخص إلى آخر، لكن يبقى من الثابت أن بعض هذه البكتيريا يُساهم للأسف في زيادة حجم الطاقة التي يحصل عليها الجسم من الطعام، وبالتالي زيادة الوزن، لذا قد يكون من الأفضل البحث عن مصادر غذائية لإعادة التوازن إلى مستويات البكتيريا، ويُمكن لهذه المصادر أن تتضمن الآتي[٦]:

  • الأطعمة المفيدة: ينصح الباحثون بالتركيز على تناول الخضراوات، والفواكه، والحبوب الكاملة لإعادة الاتزان إلى البكتيريا المعوية والحصول على كمية أكبر من الألياف الغذائية، ومن بين الأطعمة المفيدة للوصول إلى هذه الغاية كل من البصل، والموز، والأفوكادو، والهليون.
  • الأطعمة المخمرة: تمتاز هذه الأطعمة بمقدرتها على تحسين وظائف البكتيريا المعوية وكبح جماح البكتيريا الضارة، ومن بين الأمثلة على هذه الأطعمة كل من اللبن، والتمبيه، والفطر الهندي أو الكفير، وغيرها من الأطعمة.


خسارة الوزن عبر التمارين السهلة

بوسع الراغبين بخسارة المزيد من الوزن القيام بأنواع كثيرة من الأنشطة البدنية البسيطة وربما الممتعة والسهلة أيضًا، مثل[٧]:

  • المشي: تمتاز رياضة المشي بسهولتها وتوفرها لجميع الناس تقريبًا، ويُمكن جعلها ممتعة عبر ممارستها مع الأصدقاء، كما بات بالإمكان الاستعانة ببعض تطبيقات الهواتف الذكية التي تسعى إلى تعويد الفرد على المشي لمدة 10 دقائق يوميًا على الأقل دون الكثير من الجهد.
  • الرقص: ينتمي الرقص إلى فئة التمارين الهوائية التي تُحسن من اتزان الجسم، ويُمكن لجميع الناس ممارسة الرقص بغض النظر عن أعمارهم أو أحجامهم، ويُعد الرقص بالطبع أحد التمارين الممتعة والبسيطة لخسارة الوزن.
  • تنس الريشة: لا تحتاج رياضة التنس إلى الكثير من المهارة لممارستها، لذا فهي تبقى رياضة سهلة نوعًا ما لكنها في نفس الوقت مفيدة وقادرة على حرق الكثير من السعرات الحرارية.


المراجع

  1. Jerry R. Balentine, DO, FACEP (7-2-2019), "Weight Loss"، E Medicine Health, Retrieved 4-12-2019. Edited.
  2. Hrefna Palsdottir, MS (23-8-2018), "11 Proven Ways to Lose Weight Without Diet or Exercise"، Healthline, Retrieved 4-12-2019. Edited.
  3. Kathleen M. Zelman, MPH, RD, LD (2007), "10 Ways to Lose Weight Without Dieting"، Webmd, Retrieved 4-12-2019. Edited.
  4. Jennifer R. Scott (1-11-2019), "8 Easy Ways to Lose Weight"، Very Well Fit, Retrieved 4-12-2019. Edited.
  5. "Control Your Weight-Guide to Behavior Change", National Heart, Lung, and Blood Institute (NHLBI), Retrieved 4-12-2019. Edited.
  6. Daniel Bubnis, M.S., NASM-CPT, NASE Level II-CSS (3-7-2018), "How to naturally lose weight fast"، Medical News Today, Retrieved 4-12-2019. Edited.
  7. "Gym-free exercises", National Health Service (NHS),28-1-2019، Retrieved 4-12-2019. Edited.