أكبر منتج للقطن في العالم

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٢٠ ، ٢ سبتمبر ٢٠١٩

القطن

يُعرف القطن على أنه نبات له ساق خشبية يصل طول الواحدة منها إلى مترين، وتتميز بأزهار كبيرة صفراء اللون وأوراق واضحة ومفصصة وألياف من نسيج زغبي أبيض تغطي البذور، وهو يتكون من السيليلوز الصرف، ويحتاج القطن كي ينمو في بيئة جيدة إلى دفء نسبي مما يجعل بيئة أوروبا الأبعد عنه ولهذا يميل المزارعون إلى زراعته داخل البيوت البلاستيكية والزجاجية التي توفر حدًا جيدًا من الدفء والحرارة له، وحتى اليوم ما زال تاريخ وأصل اكتشاف القطن غير معروف على وجه الدقة، إلا أن هنالك معلومات تؤكد أن معرفة الإنسان الحديث له كانت في المكسيك؛ إذ عثر على بقايا بذوره في كهوف قديمة إلى جانب ملابس قطنية تعود إلى آلاف السنين، ومن هناك بدأت الحضارات بتوزيع بذوره ومحاولة زراعته فكان ينجح في بعض البيئات ويفشل في بعضها الآخر، وقد عرفه المصريون وأجادوا زراعته كثيرًا وأنتجوا أنواعًا خاصة بهم؛ إذ يجب إعداد تربة الزراعة خاصة عن طريق التخلص من أي محاصيل سابقة قديمة تمامًا، وتقليب التربة وحمايتها من عوامل التعرية المختلفة، وجعل الأرض مستوية وتقسيمها إلى خطوط، ثم إضافة كمية كبيرة من السماد إليها، ثم زراعة القطن والحرص على استخدام المبيدات الحشرية لإبعاد الحشرات عنه[١].


أكبر منتج للقطن في العالم

تعد الصين الدولة الأولى في قائمة المصدرين للقطن وذلك بما قيمته 33 مليون طن متري، فهو يدخل في تصنيع العديد من الأقمشة، كما أن مجالات خياطتها كبيرة ومن ذلك ملاءات السرير والملابس الداخلية والجينز وملابس الاستحمام وملابس المرأة وغيرها الكثير، والجدير بالذكر أن الهند كانت لسنوات عديدة المتصدرة في إنتاج القطن ثم تراجعت بسبب الطقس والظروف المناخية التي تلعب دورًا رئيسيًا في زراعة القطن وإنتاجه؛ إذ إن الرياح الموسمية تؤدي إلى تأخر نمو البذور في الحقول والبساتين، بالإضافة إلى أن الهند تبيعه بأثمان أرخص من الصين مما جعل البلدان تتسابق على اعتمادها كدولة مصدرة له، ولكن الصين زادت من حجم الإنتاج من خلال اعتماد قرابة 24 مليون هكتار من أراضيها لزراعته، كما أنها تتصدر قائمة إنتاج العديد من المواد الغذائية والمزروعات الأخرى مثل البطاطس والجزر والعنب والخوخ والفاصولياء الخضراء والقرنبيط والشاي والكمثرى والطماطم وغيرها[٢].


ترتيب إنتاج الدول للقطن في العالم

سنتناول فيما يلي الدول التي تحتل مراتب متقدمة بعد الصين في إنتاج القطن بكميات كبيرة، وهي كما يلي:[٣].

  • الهند: التي تزرع 19 مليون طن من الحبوب سنويًا، كما أنها الأولى في إنتاج العديد من البقوليات والتوابل لاعتماد المطبخ الهندي عليها بدرجة كبيرة مثل الكركم والكاكايا والفلفل الحار والزنجبيل.
  • أندونيسيا: التي جاءت بالمرتبة الثالثة إلى جانب احتلالها المركز الأول في تصدير جوز الهند والقرنفل وجوزة الطيب.
  • البرازيل: التي تنتج القطن بكميات كبيرة إلى جانب البرتقال وقصب السكر والقهوة وغيرها من الفاكهة.
  • الولايات المتحدة الأمريكية: التي تبوأت مرتبة متقدمة وهي تنتج الكثير من فول الصويا والذرة.
  • تركيا: التي تنتج ما قيمته 2.8 مليون طن متري.


المراجع

  1. "التربة "، المعرفة، اطّلع عليه بتاريخ 2019-8-10. بتصرّف.
  2. "أكثر الدول اتاجًا للقطن"، المرسال، اطّلع عليه بتاريخ 2019-8-10. بتصرّف.
  3. "أكبر دول مصدرة للقطن "، اليوم السابع، اطّلع عليه بتاريخ 2019-8-10. بتصرّف.