وسائل تعليمية مبتكرة للعلوم

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٥:٢١ ، ٢٦ يوليو ٢٠١٨
وسائل تعليمية مبتكرة للعلوم

تعتبر مادة العلوم من المواد الممتعة في مرحلة الصغر وتزداد تعقيد كل ما زاد العمر وكل ما توسعت المادة؛ لذلك عمل الوسائل التعليمية لمادة العلوم من المور التي تزيد من متعة المادة وتساعد على فهمها وايصال المعلومة بشكل سهل وبسيط، وتعتبر البيئة المحيطة من البيئات الخصبة لاستخدام كوسائل تعليمية لمادة العلوم، مثل:

  • أجزاء النبات: إذا يسهل شرح هذه الأجزاء بطريقة عملية عند استخدام عدد من النباتات المتواجدة في البيئة المحيطة، وتكون الوسيلة حية وعملية ومثير لانتباه الطلاب.
  • الكائنات الحية وغير الحية: استخدام جميع المكونات لشرح هذه المادة باستفاضة وتقريب المعلومة للطلاب بطريقة سهلة ومتوافرة أمامهم في حديقة المدرسة وبناء المدرسة.
  • أعضاء الإنسان: أكبر وسيلة تعليمية للأعضاء هو الطالب نفسه.
  • التربة والصخور: وهذه العينات تؤخد بكل سهولة من حديقة المدرسة ويكون تطبيق الدرس في نفس حديقة المدرسة والابتعاد عن جدران الصف وكسر الروتين.
  • عمل مجسمات عديدة للكواكب والنجوم والمجموعة الشمسية من مكونات سهلة وبسيطة، مثل: أوراق الجرائد والمجلات.

عمل مجسم للبركان: لعمل هذا المجسم يفضل إحضار قنينة بلاستيكية، مثل: قنينة ماء الصحة، وتوضع في وسط وعاء واسع أو قطعة خشب، وتثبيت هذه القنينة بلاصق من أسفلها، وبعد ذلك تلبيسها بمادة الصلصال على شكل جبل مع ترك فتحتة القنينة من الأعلى حرة، يترك الصلصال يومًا كاملًا؛ ليجف وعن طريق ألوان مائية يمزج أكثر من لون، مثل: الأصفر والبني والأحمر وجميع الألوان الترابية مع بعضها لتكوين لون شبية بألوان جبل البركان ويترك يوم ليتجف الألوان، وفي هذه الأثناء تصنع المواد التي تخرج من البركان ويتم صنعها عن طريق ماء دافئ، صبغة طعام بلون أحمر، وقليل من صابون الجلي السائل، وملعقتين حجم كبير من كربونات الصودا وقليل من الخل، تعبئ القنينة التي ثبتناها على أنها جبل البركان بالماء الدافء كلها مع صبغة الطعام الحمراء وإضافة الصابون السائل، وبعد ذلك تضاف البيوكربونات الصودا للماء، بطريقة بطيئة يصب الخل، إضافة الخل تجعل البركان يثور ويكب كل محتوياته السائلة التي في داخله.

عمل مجسم أجزاء البنات: في هذه الوسيلة نحتاج لقطعة من الخشب الخفيف 40 سنتيمتر بـ 30 سنتيمتر، إسفنج ذا سمك متوسط، ألوان مائية نوعية جيدة، مشرط أو مقص حاد ولاصق نوعية جيدة، تعمل هذه الوسيلة عن طريق قص الإسفنج لكل أجزاء النبات، مثل: الساق والورقة والجذور والثمار والأزهار، تلوين كل جزء باللون المناسب له الجذور بالبني والأوراق بالأخضر والساق باللون البني واختيار اللون المناسب لزهرة الثمرة التي تختار، وكذلك تلوين الثمرة المختارة باللون المناسب، تترك كافة قطع الإسفنج لتجف لمدة يوم كامل، وبعد ذلك يتم تثبيت القطع على قطعة الخشب باللاصق بطريقة مناسبة ومنقمة وكتابة كل جزء من أجزاء النبات بجانب الجزء، ليتعرف الطلاب على شكل الجزء واسمه..