مدينة ايوو سوق الفوتيان

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:١٤ ، ٢٤ مارس ٢٠٢٠
مدينة ايوو سوق الفوتيان

جمهوريّة الصين الشعبيّة

تُعدّ جمهورية الصين الشعبية أكبر دولة تقع أراضيها بالكامل في آسيا، وأكبر دول العالم من حيث عدد السُكان، إذ يبلغ عدد سكانها حوالي 1,384,688,986 نسمة، بمعدل نمو سكاني سنوي يبلغ حوالي 0.37%، وتبلغ نسبة الوفيات من المواليد الجُدد حوالي 1.21%، ونسبة الوفيات من كبار السن حوالي 0.8%، ومتوسط العُمر في الصين مُرتفع ويبلغ 75.8 سنة، وتغطي أراضي الصين 9,596,960 كم مربع من أراضي آسيا، وتحتل الجبال الجزء الأكبر من هذه الأراضي، وفي الصين عدة مناطق رئيسة هي: تيان شان، وسلسلة جبال الكونلون وجبال الهيمالايا، وفي الجنوب الغربي أكبر مناطق الصين مساحة وهي هضبة التبت التي ضمتها الصين لأراضيها في عام 1950 ميلاديًا، وفي شمال الصين توجد صحراء جوبي، ويوجد في أراضي الصين ثلاثة أنهار كبيرة هي: النهر الأصفر (هوانغ هي) والذي يمتد بطول 5464 كم، ونهر اليانغتسى (تشانغ جيانغ) ثالث أطول نهر في العالم والذي يمتد لحوالي 6,300 كم، ونهر اللؤلؤ (تشو جيانغ) المُمتد بطول 2,197 كم، كما تملك الصين ساحلًا واسعًا على المحيط الهادئ.[١]


مدينة أيوو سوق الفوتيان

بدأت فكرة سوق الفوتيان من سكان مدينة أيوو في القرن السادس عشر الميلادي، وقد نشأت هذه الفكرة بسبب شح الأراضي الزراعية فيها، وبدأ فلاحوها بتداول تجارة ريش الدجاج الذي كان يُستخدم كسماد للمحاصيل الزراعية، وصنع سكان المدينة أدوات منزلية جذابة لبيعها في السوق وتصديرها خارج المدينة، وبدأ أهلها بالسفر للتجارة لبيع الحلوى وأدوات الخياطة المُنتجة فيها بسبب ابتعاد سكان المدينة عن الزراعة، وقد لُقب رجالها برجال الريش مقابل الحلوى بسبب مقايضتهم لأغلب بضاعتهم بالريش الوفير فيها، وسرعان ما زاد عدد تجار المدينة وتضخم السوق المحلي، وأصبح فيه الكثير من المحال التي تبيع بالجملة تلبيةً لاحتياجات أسواق الصين كاملةً، ووضع النظام الشيوعي فيها السوق تحت سيطرتهم عندما استلم الحكم، إذ عدّ النظام التجارة الرأسمالية ممنوعة، ولكن لم يكن بمقدور أهالي المدينة إلا العمل بالتجارة، واستمروا بها سرًا، وقُبض على الكثير من التجار وصادرت الحكومة ممتلكاتهم، وبُني حوالي 700 كشك من قبل الحكومة في منطقة أيوو في عام 1982 م بعد الإصلاحات الواسعة في الاقتصاد الصيني، وهذه كانت بداية سوق الفوتيان الفعلية، وأصبح هذا السوق يحتوي 70 ألف سوق بعد سنوات، ويجلب المليارات لخزينة الدولة، ويعد أكبر وأشهر سوق جملة في العالم حاليًا، ويغطي حاليًا مساحة 4 ملايين متر مربع، ويعرض ما بين 100-400 ألف منتج يوميًا، وتصدر 65% من هذه المنتجات إلى أكثر من 215 دولةً حول العالم.[٢]


أقسام سوق الفوتيان

تعني الفوتيان باللغة الصينية أرض السعادة، إذ جعل الكثير من سكان المدينة سعداء؛ بسبب التجارة وعائداتها الهائلة، ويُطلق اسم السوق أحيانًا على مدينة أيوو التي تحتوي عليه، لأنه السوق الرئيسي فيها والمعلم الرئيسي لها، وينقسم مجمع السوق الضخم إلى 5 مناطق واسعة، وتحوي كل منطقة أقسامًا مختلفةً، وكل قسم هو سوق ضخم لبيع منتجات مُحددة، وقد بُني السوق الحديث على ثلاث مراحل، كان أولها في عام 2002 م، وآخرها في عام 2011 م، ويزوره حوالي 50 ألف زائر يوميًا، ويأتون من 140 دولةً مختلفةً، وفيما يأتي أقسام سوق الفوتيان:[٣]

  • المنطقة الأولى: تحتوي على العديد من المحال التجارية التي تبيع الألعاب، والألعاب الإلكترونية، والأزهار، والمجوهرات، وأدوات الشعر، والخزف والكريستال.
  • المنطقة الثانية: تحتوي على أسواق تبيع بضائع مختلفة مثل؛ الحقائب، والأقفال، والمنتجات الكهربائية، وأدوات المركبات والدراجات، والساعات، والأجهزة الكهربائية.
  • المنطقة الثالثة: تُباع فيها الساعات، واللوازم المكتبية، والمعدات الرياضية، والقرطاسية، والأدوات المدرسية، ومعدات ومواد التجميل، والإكسسوارات، والأزرار والسحابات.
  • المنطقة الرابعة: تُركز على بيع الملابس والمواد التي تُستهلك يوميًا مثل؛ الجوارب، والقبعات، والقفازات، ومنتجات الحياكة، والأحذية وأربطتها، وربطات العنق، والمناشف، والأحزمة، والأوشحة، والملابس الداخلية وأشرطة الملابس.
  • المنطقة الخامسة: تعد أحدث مناطق السوق، وتُركز أسواقه على بيع الفراش، والستائر، والأقمشة، وملحقات السيارات والدراجات النارية.
  • ويوجد في السوق حي جديد اسمه الحي الشرقي، وفُتح حوالي 2,448 متجرًا فيه، وأغلب المحال التجارية فيه تبيع الإكسسوارات والمجوهرات.


مدينة أيوو في الصين

تقع مدينة أيوو الصينية في مقاطعة تشجيانغ الصينية، ويبلغ عدد سكانها قرابة 1,301,857 نسمة، وقد تحولت المدينة في سنوات قليلة من واحدة من أفقر المقاطعات الريفية في مقاطعة تشجيانغ الصينية إلى واحدة من أغنى المدن اليوم، ووفقًا للكتاب الإحصائي السنوي لمقاطعة تشجيانغ فإنه في عام 1978 ميلاديًا عندما بدأت الصين إصلاحاتها لاحتضان أنظمة السوق الاقتصادي العالمي كان يبلغ الناتج المحلي الإجمالي للفرد في مقاطعة تشجيانغ 331 يوانًا، أما في عام 2008 م وصل إجمالي الناتج المحلي للفرد في أيوو إلى 68,508 يوانًا صينيًا، وفي عام 2016 ميلاديًا ارتفع إجمالي الناتج المحلي لمدينة أيوو وحدها إلى 112 مليار يوان مما يجعلها المقاطعة رقم 14 ما بين 2,100 مقاطعة غنية في الصين، وأصبح نصيب الفرد من الناتج المحلي الإجمالي في أيوو 88,823 يوانًا صينيًا؛ أي أكثر بكثير من المعدل الصيني البالغ 53,817 يوانًا صينيًا، وخلال هذا التحول الهائل تحول 80% من سكان المقاطعة لتجار بعد أن كانوا من المزارعين، وأيوو اليوم مدينة تُصدر سلعها لأكثر من 200 دولة حول العالم.

وتُساهم أيوو في جميع نواحي الاقتصاد الصيني، وقد صُنفت هذه النواحي في الصين إلى خمسة جوانب هي: التسويق، والتصنيع، والتحضر المدني، وتدويل السلع والمواد وانتشار السلع والأساليب الرقمية، وتزدهر في الكثير من القطاعات الأخرى، وتتميز المدينة ببعض الخصائص التي جعلتها تنمو بتسارع كبير مثل وجود جامعة أبحاث عالية الجودة، ومجمعات للعمالة الماهرة، والتمويل العالي من الحكومة والشركات الخاصة، وخصائص المدينة المناسبة جدًا تاريخيًا للتجارة والنمو الاقتصادي.[٤][٥]


أسواق مدينة أيوو

تعد أيوو أكبر مدينة تجارية للسلع الصغيرة في العالم، ويوجد فيها العديد من الأسواق الضخمة بجانب سوقها العظيم سوق الفوتيان، وفيما يأتي ذكرها:[٦][٦]

  • سوق مواد الإنتاج الدولي: مُخصص لبيع الآلات والمعدات، وتُباع فيه العديد من المعدات مثل؛ أدوات الطباعة على المواد الخام، والأجهزة الكهربائية الصناعية، والمعدات اللوجستية التجارية، وآلات تجهيز الأغذية، وآلات الطباعة والتغليف، وأشرطة آلة النسيج، وأدوات القطع، والإنارة والأضواء المختلفة، والجلد وملحقاته.
  • سوق الملابس هوانغ يوان: يعد أكبر سوق للملابس المهنية في الصين، ويعتمد على تجارة الملابس بالجملة والتجزئة، ومن البضائع التي تباع فيه؛ سراويل الجينز، والملابس رجالية، والملابس نسائية، وملابس الرياضة، والقمصان المختلفة، وملابس الأطفال.
  • سوق أيوو للأثاث: يقع في غرب المدينة، وهو سوق واسع ومنظم، ويُباع في هذا السوق: جميع أنواع الأثاث المكتبي، والأثاث الزجاجي والخشبي، والأثاث الأوروبي والكلاسيكي.
  • المدينة الرقمية: يهتم بالمنتجات الرقمية فقط، ويميل للبيع بالتجزئة أكثر من الجملة، ومن المنتجات التي تباع فيه؛ أجهزة الكمبيوتر المجمعة وأجهزة الحاسوب المحمولة.
  • سوق الاتصالات: يحتوي على أهم البضائع الصينية المتعلقة بالهواتف، ويباع فيه الهواتف الثابتة والمحمولة وكل ما يتعلق بهما، والكاميرات الرقمية وغيرها من السلع الإلكترونية.
  • سوق أيوو للمواد: مخصص لمواد الديكور، ومن أهمها؛ منتجات الألمنيوم، والحجر، والسيراميك، والجرانيت، وأجهزة الإضاءة، والأدوات الصحية، والفولاذ المقاوم للصدأ، وأنابيب السباكة، والزجاج وغيرها من أدوات الزينة المختلفة.
  • سوق فوتيان: سوق الفوتيان هو الأكبر والأكثر شهرة في المدينة، وفيه ما يزيد عن 50,000 محل في 5 مناطق كبيرة، ويُباع في السوق الألعاب، وحقائب السفر، والحقائب اليدوية، والمجوهرات، والأكسسوارات والعديد من السلع الصغيرة الأخرى.
  • سوق الأخشاب: أكبر سوق للأخشاب في مقاطعة تشجيانغ، ويُركز تجار هذا السوق على بيع الخشب المُعالج.


أضخم أسواق الصين

تعد دولة الصين من أكبر دول العالم اقتصاديًا، وتحتوي على العديد من الأسواق التجارية المهمة بجانب سوق الفوتيان وأسواق مدينة أيوو، وفيما يأتي ذكرها:[٧]

  • المدينة الصينية للمنسوجات الصناعية الخفيفة في مدينة شاوشينغ، وهو أكبر سوق للنسيج والملابس المنسوجة في الصين.
  • سوق كوانزو للملاس، وهو سوق ملابس تقليدي، ويُعد من أقدم الأسواق في تاريخ الصين إذ أسسه الإمبراطور كانغ شي.
  • سوق الإلكترونيات في شنتشن، وقد تأسس في عام 1998 م، وهو مخصص لبيع منتجات الاتصالات، والأجهزة الكهربائية وأجهزة الكمبيوتر.
  • سوق إيفرجرين للملابس في مدينة هانغتشو.
  • سوق وايت هورس للملابس بالجملة في مدينة كوانزو.
  • سوق دونجويوان لملابس الجملة في العاصمة بكين.
  • سوق جاندينج للحاسوب في كوانزو.
  • سوق متروبوليس للأحذية في مدينة كوانزو.
  • مدينة شنيانغ نانتا للأحذية في مقاطعة لياونينغ.


أكبر مُدن الصين

الصين تحتوي على العديد من المُدن الضخمة والتجارية التي تملك الكثير من الأسواق التي تزدهر اقتصاديًا، وهذه المُدن الرئيسية هي:[٨]

  • العاصمة بكين: تتمتع بكين عاصمة الصين بتاريخ إمبراطوري عظيم، ويبلغ عدد سكانها أكثر من 21 مليون نسمة، وتبلغ مساحتها 6,448 كم مربع، وينقسم وسط بكين إلى خمس مناطق كبيرة، وفيها العديد من السفارات، وهي أفضل مُدن قطاع الأعمال في الصين، وتضم عددًا هائلًا من أكبر الشركات العالمية.
  • مدينة شنغهاي: مدينة شنغهاي هي المركز التجاري الرئيسي للصين، والمدينة الأكثر شُهرة في البلاد، وهي مدينة واسعة ومكتظة بالسكان؛ إذ يبلغ عدد سكانها أكثر من 24 مليون شخص، ومساحتها تبلغ حوالي 6,340 كم مربع، وهي منطقة اقتصادية خاصة للبنوك وناطحات السحاب والمجمعات السكنية الجديدة.
  • مدينة قوانغتشو: مدينة قوانغتشو أو كوانزو (كانتون سابقًا) ثالث أكبر مدينة في الصين ويبلغ عدد سكانها أكثر من 12 مليون نسمة، وتقع في مقاطعة قوانغدونغ الجنوبية على الحدود مع هونغ كونغ، وقوانغشتو هي مركز التصنيع الرئيسي في الصين، ومنطقة اقتصادية مُهمة للبلاد.


المراجع

  1. "China", infoplease, Retrieved 19-11-2019. Edited.
  2. "Yiwu Market History", sellersuniononline,22-5-2017، Retrieved 26-11-2019. Edited.
  3. "Yiwu Futian Market", yiwu-market-guide,13-2-2013، Retrieved 26-11-2019. Edited.
  4. Huaichuan Rui (20-9-2018), " Yiwu: Historical transformation and contributing factors"، tandfonline, Retrieved 19-11-2019. Edited.
  5. "Yiwu, China Population", populationstat, Retrieved 19-11-2019. Edited.
  6. ^ أ ب "Best Yiwu Wholesale Markets Guide 2019: How to Source Products Here?", jingsourcing, Retrieved 26-11-2019. Edited.
  7. "Top 11 China Wholesale Market(TIPS & UNKOWN FACTS PROVIDED)", chinabrands,15-11-2018، Retrieved 26-11-2019. Edited.
  8. " Major cities for doing business in China", asialinkbusiness, Retrieved 19-11-2019. Edited.