ما هو بديل الجيلاتين

بواسطة: - آخر تحديث: ١٦:٣١ ، ٥ ديسمبر ٢٠١٩
ما هو بديل الجيلاتين

الجيلاتين

الجيلاتين هو منتج بروتين مشتق من الكولاجين، له فوائد صحية مهمة بسبب احتوائه على العديد من الأحماض الأمينية، وقد ثبت أن الجيلاتين يلعب دورًا في وظيفة المفاصل وصحة الدماغ، وقد يحسن مظهر البشرة والشعر، ويذوب الجيلاتين في الماء الدافئ، ويأخذ ملمسًا مثل الهلام عندما يبرد، وهذا ما يجعله مفيدًا كعامل تبلور في إنتاج الغذاء، في منتجات مثل الجلو والحلوى اللزجة، وفي بعض الأحيان، يتعرض الجيلاتين لمعالجة أكثر لإنتاج مادة تحتوي على نفس الأحماض الأمينية للجيلاتين ولها نفس الفوائد الصحية، ولكنها تذوب في الماء البارد ولا تشكل الهلام[١]، وهذا يعني أنها قد تكون أكثر قبولًا عند بعض الناس.


بديل الجيلاتين

يتكون الجيلاتين من الكولاجين الحيواني، ولكن بالنسبة للأشخاص النباتيين، فهناك ثلاثة بدائل للجيلاتين وهي[٢][٣]:

  • الأجار: واحد من البدائل النباتية الأكثر شيوعًا للجيلاتين هو مسحوق الأجار، وينطوي إنتاج عامل التكثيف هذا الذي لا طعم له على الطهي والأعشاب البحرية، وقد يكون على شكل مسحوق أو غير مطحون، وعلى الرغم من أنه يمكن استخدام أي من هذه الأشكال بدلًا من الجيلاتين، إلا أنه يجب اختيار الأجار المجفف للحصول على أفضل النتائج.
  • الكاراجينان: وهو بديل نباتي شائع للجيلاتين، وتتضمن التحضيرات التجارية له غسل وتصفية المكونات الصلبة لأعشاب الطحالب الإيرلندية، ويُحصل على الكاراجينان إما عن طريق تجفيف السائل المتبقي أو الغليان حتى يُنتج الهلام، ثم ضغط وتجفيف الهلام لإنشاء مسحوق الكاراجينان.
  • الصمغ النباتي: الصمغ النباتي هو أحد المكونات الشائعة في الآيس كريم والعلكة والسلع المخبوزة الخالية من الغلوتين، وتشمل الأمثلة الشائعة صمغ الغوار وصمغ الزانثام، وغالبًا ما يُطحن ويذوب في السوائل بسهولة وهو عامل سماكة فعّال جدًا، ومع ذلك تختلف خصائصه الشبيهة بالجيلاتين بجودته ودرجة الحرارة ودرجة الحموضة، ويُعد صمغ زانثام أكثر فعالية في زيادة لزوجة السائل ويحتفظ بهذه الخاصية عند نطاق درجة حرارة ودرجة حموضة أوسع.

تؤثر صحة الحيوان المستخدم في صنع الجيلاتين على الكولاجين الذي يخزنه في جسمه، ومع ذلك ليس من الممكن دائمًا معرفة وضع الحيوانات المستخدمة في صنع الجيلاتين، فالحيوانات التي تتلقى ظروفًا مريحةً ستنتج الكولاجين عالي الجودة، الذي بدوره يجعل الجيلاتين أفضل[٤]، كما أنه إلى الآن ليس هناك دراسات للآثار الجانبية للجيلاتين على نطاق واسع، ولكن لا يوجد أي آثار خطيرة محتملة، ومن السهل على شخص ما أن يصنع مرقًا غنيًا بالجيلاتين عن طريق طهي بقايا الطعام أو عظام الدواجن أو اللحم البقري لعدة ساعات، وإذا بُرِّد المرق، فستظهر المادة الهلامية على السطح وهي الكولاجين، ومن السهل إضافة الجيلاتين إلى مجموعة متنوعة من الأطباق، بما في ذلك الحساء واليخنة والمرق، ويمكن أيضًا استخدامه لصنع الصلصات والموس والعصائر.


فوائد الجيلاتين

يقدم الجيلاتين مجموعة من الفوائد الصحية، منها [٤]:

  • تحسين صحة الجلد: يُصنع الجيلاتين من الكولاجين، وهو ما يعطي البشرة مظهرًا صحيًا وشابًا، فمع تقدم العمر يفقد الجلد الكولاجين طبيعيًا، مما يجعل الجلد أقل صلابة والنتيجة هي ظهور خطوط وتجاعيد الجلد.
  • توفير البروتين: إحدى فوائد الجيلاتين هي أنه يوفر ما يقرب من 2 جرام من البروتين لكل فنجان. ويعد البروتين أحد المغذيات المهمة، مما يعني أن الجسم يحتاج إلى كمية كبيرة منه، في حين أن بعض المصادر الحيوانية للبروتين تحتوي على كميات كبيرة من الدهون غير الصحية، فالجيلاتين هو مصدر بروتين لا يحتوي على دهون.
  • المساعدة على فقدان الوزن: قد يساعد الجيلاتين على تعزيز انقاص الوزن بسبب البروتين والمحتوى المنخفض من السعرات الحرارية، كما يساعد البروتين الشخص على الشعور بالشبع، مما يقلل من احتمال الإفراط بتناول الطعام، وقد يلعب الجيلاتين أيضًا دورًا في السيطرة على الهرمونات المرتبطة بالجوع.
  • تخفيف ألم المفاصل: قد يقلل الكولاجين في الجيلاتين من آلام المفاصل المصاحبة للالتهاب، ووفقًا لمكتبة الطب الوطنية الأمريكية، تشير بعض الدراسات السريرية إلى أن الجيلاتين يقلل الألم ويحسن وظائف المفاصل لدى الأشخاص المصابين بهشاشة العظام.
  • السيطرة على نسبة السكر في الدم: على الرغم من الحاجة لإجراء المزيد من الأبحاث، إلا أن إحدى الدراسات تشير إلى أن الجلاتين مليء بالأحماض الأمينية، وقد يحسِّن السيطرة على نسبة السكر في الدم عند الأشخاص المصابين بداء السكري من النوع الثاني.
  • الحفاظ على عظام صحية: يساعد الليسين الموجود في الجيلاتين على تقوية العظام، فهو يساعد الجسم على امتصاص الكالسيوم الضروري أيضًا للحفاظ على قوة العظام، وبما أن الجسم لا يستطيع صنع الليسين، فمن الضروري الحصول على كميات كافية من خلال إضافة الجيلاتين إلى نظام غذائي صحي للحصول على اللايسين.


مراجع

  1. Alexandra Rowles, RD (4 - 6 - 2017), "What Is Gelatin Good For? Benefits, Uses and More"، Health line, Retrieved 30 - 12 - 2018. Edited.
  2. Matthew Lee (27 - 12 - 2018), "Vegetarian Substitutes for Gelatin Written "، sfgate, Retrieved 30 - 12 - 2018. Edited.
  3. "What’s a Good Gelatin Powder Substitute?", spiceography,30 - 12 - 2018، Retrieved 30 - 12 - 2018. Edited.
  4. ^ أ ب MaryAnn de Pietro (27 - 8 - 2017), "Eight health benefits of gelatin "، Medical news today, Retrieved 30 - 12 - 2018. Edited.