ما فوائد الثوم المجفف

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٥:٢٨ ، ٢٦ يوليو ٢٠١٨
ما فوائد الثوم المجفف

بواسطة: وائل العثامنة

 

يعتبر نبات الثوم أحد الأصناف الغذائية التي لا يمكن الاستغناء عنها لاستخدامه في الكثير من الوجبات والوصفات الغذائية وتحضير المأكولات، بل أصبح مستخدمًا في العلاجات الدوائية أيضًا بسبب فوائده الكثيرة.

تنتشر زراعة الثوم في أماكن عديدة من العالم وينمو بطريقة مشابهة للبصل تحت التربة وهو صغير الحجم ويمتاز عند استخدامه وتقطيعه برائحته القوية، وهو من النباتات التي استخدمت منذ آلاف السنين واهتم الإنسان بزراعتها، ويمتلك الثوم أنواعًا عديدة ويسهل زراعته ولا يحتاج مناخًا محددًا حتى ينمو لذا يمكن زراعته في حديقة المنزل والاستفادة منه دون الحاجة إلى حمايته من الأمراض الزراعية وذلك بسبب رائحته التي تبعد الحشرات والأمراض عنه.

يمكن الاستفادة من الثوم بطرق مختلفة تعتمد على نوع الاستخدام، وأكثر ما يستخدم الثوم في تحضير التوابل وأطباق اللحوم والصلصات، كما أنه يعطي مذاقًا خاصًا للطعام بسبب نكهته القوية واللاذعة بالإضافة إلى رائحته المميزة والتي يسببها احتواؤه على عنصر الكبريت.

 

فوائد الثوم المجفف

يمكن تحضير الثوم المجفف بسهولة وتحويله إلى بودرة سهلة الاستخدام من خلال إحضار الثوم الطازج وتقشيره وغسله جيدًا بالماء، ومن ثم تقطيعه لشرائح وتعريضه لأشعة الشمس مع مراقبته للتأكد من عدم احتوائه على الماء، ومدة تجفيفه لا تستغرق أكثر من عدة أيام ويضاف له الملح قبل تعريضه للشمس، وبعد التأكد من انتهاء تجفيفه يمكن طحنه للحصول على بودرة الثوم وهي المسحوق الناتج عن طحن الثوم بعد تجفيفه، ويستخدم هذا المسحوق في الطبخ بسهولة دون الحاجة إلى تقطيع الثوم في كل مرة، كما أن العديد من الأشخاص لا يفضلون ظهور قطع الثوم في الطعام مما يجعل استخدامه مجففًا خيارًا أفضل، ويتميز هذا المسحوق بإمكانية إضافته إلى جميع أنواع الأطباق كنوع من التوابل، وتحتوي بودرة الثوم على عناصر عديدة منها: المعادن والبروتينات والألياف ومضادات الأكسدة وإن كانت بتراكيز أقل من الموجودة في الثوم الطازج، أما أهم الفوائد الصحية والعلاجية للثوم المجفف فهي كالتالي:

  • تساعد بودرة الثوم في الحفاظ على صحة الجهاز الهضمي وتحسن من عملية الهضم لاحتوائها على الألياف.
  • تقوية جهاز المناعة ومحاربة الأمراض وعلاج العدوى.
  • تخفيض مستويات الكوليسترول الضارة بصحة الجسم مما يحمي صحة القلب والشرايين.
  • المحافظة على صحة خلايا الجسم بسبب وجود مضادات الأكسدة بالإضافة إلى حماية الجسم من الأنواع المختلفة من السرطان.

بالرغم من الفوائد العديدة للثوم المجفف فيجب الانتباه إلى الكمية المستخدمة وعدم إضافة كمية كبيرة من مسحوق الثوم للطعام بسبب الأضرار الجانبية التي يمكن التسبب بها كالشعور بالدوخة ومشاكل الهضم وزيادة احتمالية الإصابة بمشاكل النزيف خاصة للمصابين به، كما يمكن أن يسبب الصداع عند البعض، وآلامًا في العضلات عند بعض المصابين بالتحسس وآلام المفاصل وبعض التشنجات لذا يجب الانتباه إلى ذلك عند الاستخدام.

فوائد الثوم

يحتوي الثوم على مركبات عديدة تفيد صحة الجسم وهي من الأسباب التي جعلته واسع الاستخدام في الكثير من الحضارات القديمة وحتى وقتنا الحاضر، وقد أثبتت الدراسات والأبحاث العلمية فوائد الثوم الصحية والعلاجية ومنها:

  • يساعد تناول الثوم في ضبط معدلات الدهون الضارة والتي يسبب وجودها أمراضًا خطيرة ومزمنة، كما أنه يحافظ على معدلات طبيعية من ضغط الدم عند المصابين والأصحاء.
  • يحافظ الثوم على صحة عضلة القلب والشرايين ويحمي من الأمراض، وذلك لدوره في توسيع الأوعية الدموية المسؤولة عن توزيع الدم في الجسم.
  • يعتبر من المضادات الحيوية الطبيعية القادرة على التخلص من العدوى الجرثومية ويحمي الجسم من الإصابة بالأمراض لاحتوائه على العديد من الفيتامينات والمعادن والمركبات الكيميائية كما أنه يعالج الالتهابات.
  • يعتبر الثوم من الأطعمة القادرة على حماية الجسم من خطر الإصابة بالأورام السرطانية.
  • يحافظ على صحة الجهاز الهضمي ويحسن عملية الهضم.

حقائق عن الثوم

  • يخاف بعض الناس من الثوم، إذ أن الخوف من الثوم يعتبر من أحد أنواع الفوبيا، وتسمي أليومفوبيا.
  • كانت العرائس في اليونان القديمة تحملن الثوم والأعشاب بدلًا عن الورود.
  • يعود أصل تسمية مدينة شيكاغو إلى كلمة قديمة كان السكان الأصليون يستخدمونها لتسمية أحد أنواع الثوم (Chicagaoua).
  • يعتبر الثوم من المواد السامة للكلاب والقطط، لذلك يجب ابعاده عنهم.
  • تنتج الصين ثلثي الثوم الموجود على مستوى العالم، وتقدر الكمية بحوالي 21 مليون كيلوغرام سنويًا.
  • يمكن التخلص من رائحة الثوم على اليدين بطريقة سهلة، أولًا غسل اليدين بماء بارد، ثم فرك الأصابع بأي من أواني الستانلس ستيل.
  • تنجذب العلقات إلى الثوم؛ إذ تتجه العلقات إلى اليد ذات رائحة الثوم خلال 15 ثانية، في حال أنها تنجذب لليد عديمة الرائحة خلال 45 ثانية في حال المسافة.
  • استخدم الجنود الإغريق والرياضيين الأولومبيين كميات كبيرة من الثوم لتحسين أدائهم.
  • يمكن استخدام عصارة الثوم كمادة لاصقة للأشياء الصغيرة.
  • يعتبر الثوم في الأساطير الأوروبية من القوى التي تقاوم مصاصي الدماء والمستذئبون والشياطين، ويكون ذلك عن طريق فرك الثوم على فتحات الأبواب والمداخن أو تعليق الثوم على الشباك أو لبس الثوم كعقد حول العنق.

 .