كيف تكون مثالي

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٢:٢١ ، ٧ مايو ٢٠٢٠
كيف تكون مثالي

المثالية

يتجلى مفهوم المثالية بالكمال، أي العمل أو الشيء الذي لا تشوبه شائبة، فهو خال من الأخطاء، والفجوات، والعيوب أيًا كانت، فقد يكون الكمال أو المثالية أمرًا نسبيًا بين الأفراد، ويعتمد ذلك على وجهة نظر كل فرد، وأين تكمن رؤيته بإيجاد الكمال، ولكن من الصعب جدًا أن يكون هناك شيx مثالي منزه عن الأخطاء والعيوب، لذا دائمًا ما ينظر إلى المثالية على أنها شيء نسبي؛ أي أنها تختلف من شخص إلى آخر، ومن البديهي جدًا بأن الإنسان دائمًا ما يسعى نحو الكمال قدر المستطاع، فالإنسان دائمًا يسعى لأن يكون الأفضل.[١]وفي هذا المقال سنقدم لك بعض النصائح التي ستجعل منك شخصًا مثاليًا في نظرك ونظر من حولك.


كيف تصبح مثاليًا؟

على الرغم من أنه من الصعب الوصول إلى الكمال، وأنه لا يمكن أن يوجد أي إنسان مثالي؛ فبلا شك من أن هناك بعض العيوب فيهم، ولكن إليك عزيزي القارئ بعض النصائح التي تجعل منك شخصًا مثاليًا في بعض النواحي الهامة منها:[٢]

  • من ناحية الاهتمام بالجسم والصحة: وذلك بالاهتمام بالجوانب التالية:
    • المظهر الخارجي والنظافة الشخصية: فمن المهم جدًا الاعتناء بنظافة الجسم ورائحته من خلال الاستحمام اليومي، والحرص على فرك المناطق التي تتكون فيها البكتيريا مثل الرقبة والأكواع لأنها تصبح داكنة اللون بفعل البكتيريا المتراكمة على الجسم، بالإضافة إلى استخدام مزيل العرق باستمرار للتخلص من الروائح والزيوت التي يفرزها الجسم، والحرص على غسل الأسنان مرتين يوميًا وذلك لجعل الأسنان أكثر بياضًا ونظافة، كما أنه يقلل من رائحة الفم المزعجة، وهذه أمور هامة جدًا لنظافة الجسم وتجعل مظهرك الخارجي جميلًا وخاليًا من العيوب.
    • خذ قسطًا كافيًا من النوم والراحة: إذ إن أخذ القسط الكافي من النوم يساعد جسمك وعقلك بشكل كبير؛ فالنوم الكافي يقلل شحوب الوجه والسواد تحت العين بفعل زيادة الدورة الدموية أثناء النوم، بالإضافة إلى النوم المنتظم الذي يساعد عقلك على التركيز أكثر، ويساعدك أيضًا على خسارة الوزن حسب بعض الدراسات العلمية.
    • احرص على تصفيف شعرك: فمن المهم جدًا أن تعرف القصة التي تناسب وجهك، ومن المهم أيضًا أن يكون الشعر مُرتبًا ولامعًا، لذا تجنب استخدام الجل ومجفف الشعر باستمرار واحرص على تسريحة شعر تلائم وجهك وطبيعة المكان الذي تعمل به.
    • احرص على لباسك: فمن المهم جدًا أن تعرف ما يجب عليك أن ترتديه، وهذا غير مشروط بشراء ملابس باهظة الثمن، أو أن تكون عصرية للغاية، الأهم أن تكون نظيفة ومناسبة لك وللمحيط الذي تختلط به، وأن لا تكون ضيقة أو واسعة جدًا، احرص على أن يكون لك أسلوبك الخاص بما ترتديه بعيدًا عن ما تتطلبه الموضة.
  • من ناحية المهارات والصفات الشخصية: وذلك بالاهتمام بالجوانب التالية:
    • كُن واثقًا: فالشخص الواثق من نفسه يتمتع بكريزما وحضور كبير مما يجذب الحضور له والاهتمام له ولكلامه، لذلك احرص دومًا أن تكون مليئًا بالثقة، واستخدم لغة جسدك بأريحية، وزع نظرك على الجميع، واجعل رأسك مرفوعًا وظهرك مستقيمًا، فالثقة بالنفس تجعل الآخرين يبادلونك الثقة ذاتها بالتعامل معك.
    • ابتسم: احرص أن تبتسم دائمًا مع من هم حولك، فالابتسامة تعطي شعورًا جيدًا لك وللآخرين، ناهيك عن أن الابتسامة معدية، أي أنك تستطيع أن تغير هالة المكان بمجرد ابتسامك.
    • استغل مهاراتك: فمن الجيد أن تبدأ بالتفكير جديًا بكيفية توظيف مهاراتك بالعمل الذي ترغب به، أو أن تستغلها بعمل خاص ومميز بك، فهذا يزيدك ثقة أكبر وامتنانًا لما تملك، وبلا شك بأن دائمًا المهارات التي نمتاز بها تعطينا فرصًا عديدة ومختلفة.
    • استمر بالتعلم: فمن المهم جدًا أن يكون الإنسان جميلًا ظاهرًا وباطنًا، فالمعرفة تزيدنا علمًا وحكمة، وهذا من شأنه أن يعكس طريقة الكلام والأسلوب لدينا، ويعطينا الثقة عند التفوه بالمعلومات التي نعرفها، والتعلم بشتى أنواعه يزيدك رفعة، ويوسع نظرتك عن الحياة، ويكسبك ثقة الآخرين.


صفات الشخصية المثالية

تعد الصفات الشخصية من الصفات التي يمكن قراءتها بسهولة من قبل الآخرين وذلك لأنها تظهر في سلوك الفرد، وأطباعه، وانفعالته، ولا سيّما بالقرارات التي يأخذها والتي لا يأخذها، فجميع هذه التصرفات يمكنها أن تحدد الصفات الإيجابية بالشخص ونقيضها، إليك بعض الصفات التي يمتاز بها الشخص المثالي:[٣]

  • الصدق: إذ أن الصدق والتزامك بقول الحقيقة دائمًا يجعل منك شخصًا نزيهًا ويُوثق به.
  • الوفاء: يعد الوفاء سمة هامة جدًا لمن هم حولك، فأن تكون مخلصًا ووفيًا لعملك ولأًصدقائك وأحبائك يعطيك شعورًا أكبر بالانتماء.
  • الاحترام: فالاحترام يجب أن يكون أمرًا أساسيًّا في التعامل، وإن لم تكن تتقبل الشخص الآخر، يجب أن يكون هناك احترام دائم ومتبادل.
  • المسؤولية: أي أن تكون شخصًا قادرًا على تحمل المسؤولية عند وقوع أي خطأ أو موقف ما وعدم الهروب منه أيًا كان.
  • العدل: أي أن تكون دائمًا منصفًا وتتحلى بالصدق والنزاهة أثناء تعاملك مع مواقف تتدعي منك أن تكون عادلًا في رأيك وحكمك.
  • العطاء: أن تكون كريمًا ومعطاء لمن هم حولك، فتساعدهم وتشاركهم بعض النصائح التي قد يحتاجونها، فهذا أمر يجلب الفرحة لك ولمن هم حولك.


وهم الكمال وسلبيات المثالية

يصعب الوصول إلى الكمال الكلي، فطبيعة الإنسان دائمًا ما تستدعي منه الوقوع في الأخطاء، وعلى الرغم من أن الوصول إلى الكمال أمر جيد ويحسن من حال نفسك، إلا أنه أيضًا لديه جانب قد يكون سلبيًا على البعض، ومن أبرز سلبيات المثالية والسعي نحو الكمال ما يأتي:[٤]

  • مشاكل صحية وعقلية: إذ أن التفكير بالوصول إلى الكمال والمثالية طيلة الوقت يهلك حالتك الصحية، لأن هذا من شأنه أن يسبب لك اكتئابًا نفسيًا، وقلقًا، وربما تأتيك أفكار انتحارية بسبب قلقك الدائم للوصول إلى أعلى قمم الكمال، بالإضافة إلى ارتفاع ضغط الدم، وأمراض القلب والأوعية الدموية، وقد يعاني هؤلاء الأشخاص من صعوبة التعافي من العديد من الأمراض التي قد تصيبهم.
  • جلد الذات: أي أن تُحدث نفسك دائمًا بقسوة وأن تجبر نفسك على أداء أفضل مما أنت فيه، فهذا السلوك يستنزف الكثير من طاقتك وثقتك بنفسك، كن رحيمًا مع نفسك عزيزي ولا تنتقد ذاتك بكثرة.


المراجع

  1. "perfection", vocabulary, Retrieved 4-5-2020. Edited.
  2. "How to Be As Perfect As Possible", wikihow, Retrieved 4-5-2020. Edited.
  3. "25 Good Character Traits List Essential For Happiness", liveboldandbloom, Retrieved 5-5-2020. Edited.
  4. "How perfectionism affects your (mental) health", medicalnewstoday, Retrieved 5-5-2020. Edited.