كيف أتعلم القراءة الإنجليزية

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٤٧ ، ١٦ نوفمبر ٢٠١٩
كيف أتعلم القراءة الإنجليزية

اللغة الإنجليزية

نشأت اللغة الإنجليزية في إنجلترا، وهي اللغة السائدة في الولايات المتحدة والمملكة المتحدة وكندا وأستراليا ونيوزيلندا وأيرلندا والدول الجزرية المختلفة في المحيط الهادئ والبحر الكاريبي، وهي كذلك اللغة الرسمية في الفلبين والهند وسنغافورة والكثير من البلدان في جنوب الصحراء الكبرى وأفريقيا بما في ذلك جنوب أفريقيا، وتعد اللغة الإنجليزية هي الخيار الأول للغة الأجنبية في غالبية بلدان العالم الأخرى، وقد جعل هذا منها لغة عالمية مشتركة، وتشير التقديرات إلى أن ما يُقارب ثلث سكان العالم أي ما يعادل ملياري شخص يستخدمون اللغة الإنجليزية الآن.[١]

 

طريقة تعلم قراءة اللغة الإنجليزية

يعتقد بعض البالغين أنه يمكن للأطفال في سن صغيرة فقط بدء تعلم اللغة الإنجليزية من نقطة الصفر، ويعتقد البعض الآخر أنه من المحرج أن يبدأ شخص بالغ بتعلم القواعد والكلمات الأولية من نقطة الصفر، وأن الأطفال فقط هم الذين يمكنهم تعلم اللغات الأجنبية بنجاح؛ لأن لديهم ذاكرة ممتازة وقدرة على التعلم، وهذه الآراء جميعها خاطئة، فلا يوجد شيء يدعو للخجل في أن يبدأ شخص ما بتعلم اللغة وهو في عمر متقدم، بل على العكس تمامًا فالرغبة في المعرفة تجلب دائمًا الاحترام، ولذلك بغض النظر عن العمر، من المهم وجود الرغبة في التعلم والاستعداد لتحسين المعرفة، وعند السؤال عن أفضل طريقة لبدء تعلم اللغة الإنجليزية، يمكن الاطلاع على الخطوات التالية والتي يمكن اتباعها لتعلم اللغة الانجليزية، وهي:[٢]

  • تعلم قواعد قراءة اللغة الإنجليزية: تعلم قواعد قراءة اللغة الإنجليزية هو الجزء الأساسي من أجل تعلم اللغة، فمن خلالها يمكن تعلم القراءة ونطق الأصوات والكلمات بطريقة صحيحة.
  • التحقق من كيفية نطق الكلمات: حتى إن كان الشخص يعرف قواعد القراءة عن ظهر قلب، فيجب عند تعلم كلمات جديدة التحقق من كيفية نطقها بطريقة صحيحة، فبعض الكلمات لا تُقرأ كما هي مكتوبة ولا تمتثل لقواعد القراءة على الإطلاق.
  • تعلم قواعد اللغة: تمثل القواعد النحوية الخيط الذي يربط الكلمات مع بعضها لتكوين جمل مفيدة، وعدم الالتزام بقواعد اللغة الإنجليزية يؤدي إلى سوء فهم المحاور، وتعلم هذه القواعد ليس بالأمر الصعب.
  • الاستماع لنشرات الأخبار باللغة الإنجليزية: بعد تكوين المفردات الإنجليزية الأولية يمكن البدء بمشاهدة الأخبار باللغة الإنجليزية، ومن الممكن اللجوء لموقع "Newsinlevels.com" للاطلاع على نصوص الأخبار للمستويات الأولى البسيطة، ويجب التركيز في الاستماع لمعرفة كيفية نطق الكلمات الجديدة.
  • قراءة النصوص البسيطة: من خلال القراءة تتنشط الذاكرة المرئية، وبذلك يتمكن القارئ من حفظ الكلمات والعبارات الجديدة بسهولة، ويمكن كذلك الاستماع إلى النصوص ثم قراءتها من أجل تحسين النطق، ويمكن العثور على نصوص قصيرة بسيطة في بعض كتب تعلم اللغة الإنجليزية أو من خلال الإنترنت.
  • الدراسة عبر الإنترنت: من الممكن الاطلاع على العديد من الدروس والتدريبات والمقالات الموجودة في الإنترنت من أجل تعلم اللغة.


تاريخ اللغة الإنجليزية

من خلال هذا الجزء من المقال نستعرض مقتطفات من تاريخ اللغة الإنجليزية:[٣]

  • اللغة الإنجليزية القديمة (500-1100 ميلادي): خلال القرنين الخامس والسادس الميلادي، بدأ الغزاة الألمان الغربيون مثل الزوايا والجوت والسكسونيين بالانتشار في الجزر البريطانية والتحدث بلغة مفهومة بطريقة متبادلة على غرار اللغة الفريزية الحديثة - لغة المنطقة الشمالية الشرقية من هولندا - وعُرفت هذه اللغة المفهومة باللغة الإنجليزية القديمة، وقد ظهرت أربع لهجات رئيسة للإنجليزية القديمة وهي Northumbrian في شمال إنجلترا، وMercian في Midlands، وWest Saxon في الغرب والجنوب، وKentish في الجنوب الشرقي، وقد أثر الفايكنج على اللغة الإنجليزية كذلك، فقد أضافت الغزوات الإسكندنافية التي بدأت حوالي عام 850 على العديد من الكلمات الجرمانية الشمالية في اللغة خصوصًا في الشمال من إنجلترا بعض الأمثلة هي "الحلم"، والتي كان معناها "فرحة" حتى استعار الفايكنج معناها الحالي من "draumr" الاسكندنافية، وكذلك فإن كلمات مثل "be" و "water" و "strong" على سبيل المثال مشتقة أيضًا من جذور اللغة الإنجليزية القديمة.
  • الفتح النورماني والإنجليزية الوسطى (1100-1500): غزا وليام الفاتح دوق النورماندي إنجلترا في عام 1066، وقد غزا السادة الجدد كذلك اللهجة الفرنسية القديمة المعروفة باسم الأنجلو نورمان، وقد كان النورمان كذلك من أصل جرماني وكانت أنجلو نورمان لهجة فرنسية، وكان لها تأثير جرماني كبير على الجذور اللاتينية الأساسية، في عام 1204 خسر الملك جون مقاطعة نورماندي أمام ملك فرنسا، وبذلك أصبح النبلاء النورمان في إنجلترا بعيدين عن أبناء عمومتهم الفرنسيين، وبعد ما يُقارب 150 عامًا قتل الموت الأسود قرابة ثلث السكان الإنجليز، وخلال السنوات التالية وبسبب نمو فئات التجار والعمال وزيادة الأهمية الاجتماعية الاقتصادية انتشرت اللغة الإنجليزية وأصبح هذا المزيج من اللغتين يعرف باسم الإنجليزية الوسطى، وبحلول عام 1362 انتهى التقسيم اللغوي بين العوام والنبلاء، وخلال تلك السنة اعتمد نظام المرافعة الأمر الذي جعل اللغة الإنجليزية لغة المحاكم وبدأ استخدامه في البرلمان.


فوائد تعلم اللغة الإنجليزية

أظهرت العديد من الدراسات العلمية المختلفة وجود العديد من الفوائد لتعلم لغة أجنبية على الدماغ البالغ، إذ ينشط تعلم اللغة طبقة من الخلايا العصبية المسؤولة عن التفكير واللغة والذاكرة والوعي، وفيما يلي نستعرض عددًا قليلًا من تلك الفوائد التي بينتها تلك الدراسات، وهي:[٤]

  • مرونة إدراكية أفضل: وهذا يعني أن الأشخاص الذين يتحدثون بلغتين يمكنهم التكيف مع موقف جديد أو غير متوقع بصورة أسرع من أصحاب اللغة الأحادية؛ وذلك لأن تعلم لغة جديدة يطور مجالات جديدة في أذهانهم ويعزز مقدرتهم على التركيز ومعالجة المعلومات.
  • يحسن الذاكرة: وذلك من خلال تذكر وتطبيق الكلمات أو الجمل الجديدة، فهذا بمثابة تمرين يقوي الذاكرة ويزيد من الإبداع.
  • المساعدة في تعلم لغات أخرى: تعد اللغة الإنجليزية من أسهل اللغات للتعلم؛ نتيجة تمتعها بالأبجدية البسيطة، وعند إتقان تلك اللغة يكون الشخص قد طور قدراته ومهاراته اللغوية، وبالتالي سيسهل عليه تعلم اللغات الأخرى الأكثر صعوبة.
  • زيادة فرصة الحصول على عمل أفضل: إذ تتطلب معظم فرص العمل الجيدة إتقان اللغة الإنجليزية كمتطلب أساسي عند التقدم للوظائف، وبالتالي فإن تعلم الشخص للغة الإنجليزية سيفتح له فرصة الحصول على فرص عمل في الشركات العالمية، إذ تعد اللغة الإنجليزية اللغة الأساسية المستخدمة في مجالات العلوم، والطيران، والحواسيب، والسياحة، وغيرها.


المراجع

  1. "English language", britannica, Retrieved 2019-11-1. Edited.
  2. "how to learn English from scratch", forumdaily, Retrieved 2019-10-26. Edited.
  3. "English language history", todaytranslations, Retrieved 2019-10-16. Edited.
  4. "The 7 benefits of learning the English language", englishaccess, Retrieved 15-11-2019. Edited.