عدد دول افريقيا واسمائها

عدد دول افريقيا واسمائها
عدد دول افريقيا واسمائها

القارة الأفريقية

يمكن تسميتها بالقارة الأُم، كما يمكن أن نطلق عليها القارّة السمراء، ويدعوها الكثيرون مهد الحياة، وينعتها آخرون أصل الطبيعة، فكيفما أحببنا أن نسمِّيها سنجدها دائمًا متوسِّطةً لخارطة العالم ومزيّنةً لها، وتقع قارة إفريقيا في وسط العالم، إذ تحدّها قارة أوروبا والبحر الأبيض المتوسط من الشرق، والبحر الأحمر وقارة آسيا والمحيط الهندي من الشرق، والمحيط الأطلسي من الغرب، وتُعد القارّة الأفريقيّة ثاني أكبر القارات مساحةً وتعدادًا للسكان بعد قارّة آسيا مباشرةً، وهي منشأ العرق البشري، ومهد الحضارات الإنسانيّة القديمة، وقد مرّت قارة أفريقيا بكثيرٍ من التقلّبات الجيولوجيّة والجغرافيّة والسياسيّة على مرّ التاريخ لتشكل هذه التقلّبات الخارطة الجغرافيّة العامّة للقارة السمراء كما نعرفها اليوم[١].


عدد دول أفريقيا وأسماؤها

تتألف أفريقيا من 54 دولةً منفصلةً، وتسعة أقاليم، وتتعدد الدول الأفريقية وتختلف أسماؤها، وفيما يأتي ذكرها[٢]:

  • مصر عاصمتها القاهرة.
  • ليبيا عاصمتها طرابلس.
  • السودان عاصمتها الخرطوم.
  • الجزائر عاصمتها الجزائر.
  • المغرب عاصمتها الرباط.
  • موريتانيا عاصمتها مقديشو.
  • جيبوتي عاصمتها جيبوتي.
  • الصومال عاصمتها مقديشو.
  • جزر القمر عاصمتها موروني.
  • تونس عاصمتها تونس.
  • أنغولا عاصمتها لواندا.
  • اوغندا عاصمتها كامبالا.
  • إثيوبيا عاصمتها أديس أبابا.
  • إرتيريا عاصمتها أسمرة.
  • موريشيوس عاصمتها بور لويس.
  • ساو تومي وبرينسيب عاصمتها ساو تومي.
  • أفريقيا الوسطى عاصمتها بانغي.
  • مملكة سوزايلاند عاصمتها لوبامبان، مبابان.
  • بنين عاصمتها بورتو نوفو.
  • بوتسوانا عاصمتها غابورون.
  • بوركينا فاسو عاصمتها أوغدوغو.
  • بوروندي عاصمتها بوجومبورا.
  • تنزانيا عاصمتها دودوما.
  • تشاد عاصمتها نجامينا.
  • توغو عاصمتها لومي.
  • جنوب أفريقيا عاصمتها بريتوريا.
  • جزر سيشيل عاصمتها فيكتوريا.
  • روندا عاصمتها كيغالي.
  • زائير عاصمتها كنشاسا.
  • زامبيا عاصمتها لوساكا.
  • زيمبابوي عاصمتها هاراري.
  • ساحل العاج عاصمتها ياموسكرو.
  • السنغال عاصمتها داكار.
  • غينيا بيساو عاصمتها بيساو.
  • غينيا عاصمتها كونكري.
  • غينيا الاستوائية عاصمتها ملابو.
  • الغابون عاصمتها ليبرفيل.
  • غامبيا عاصمتها بانجول.
  • غانا عاصمتها أكرا.
  • كينيا عاصمتها نيروبي.
  • الكاميرون عاصمتها ياوندي.
  • الكونغو عاصمتها برازافيل.
  • ليبيريا عاصمتها مونروفيا.
  • موزمبيق عاصمتها مابوتو.
  • مالي عاصمتها بماكو.
  • النيجر عاصمتها نيامي.
  • نيجيريا الاتحادية عاصمتها أبوجا.
  • الكونغو الديمقراطية عاصمتها كينشاسا.
  • الكونغو برازافيل عاصمتها برازافيل.
  • مالاوي عاصمتها ليلونغوي.
  • ليسوتو عاصمتها ماسيرو.
  • مدغشقر عاصمتها انتاناناريفو.
  • ناميبيا عاصمتها ويندهوك.
  • سرياليون عاصمتها فريتاون.


الحقائق المهمة عن القارّة السمراء

تستقطب القارة الأفريقية الاهتمام بفضل عدة عوامل تميزها عن غيرها من القارات، وفيما يأتي ذكرها[٣]:

  • تقارب مساحة أفريقيا خُمس المساحة الإجمالية للعالم.
  • يقدّر بعض من الخبراء مساحة القارّة الأفريقيّة بمساحة كل من الصين، والهند، والمكسيك، والولايات المتّحدة الأمريكيّة، وجزء كبير من قارّة أوروبا.
  • تعد أفريقيا موطنًا لأكثر من 1500 لغة.
  • كانت القارّة الأفريقيّة متّصلةً بجميع قارات العالم الأخرى لغاية الحقبة الوسطى للحياة، إلى أن تشتُّت القارّة العظيمة بانجيا مشكِّلةً بقيّة القارات.
  • يعد الإسلام الدين المنتشر في القارّة الأفريقيّة، والّلغة العربيّة الأكثر تحدّثًا.
  • تُعد القارّة الأفريقيّة الأكثر مركزيّةً من حيث الموقع بين القارات الأخرى.
  • تعد الجزائر أكبر الدول الأفريقيّة مساحةً بمساحة تقارب 919,595 ميلًا مربّعًا، وأصغرها هي جزر سيشيل بمساحة لا تتعدى 175 ميلًا مربّعًا.
  • يُعدّ نهر النيل الأفريقي الأطول بين أنهار العالم (6650 كيلو متر)، إذ يقطع النيل 11 بلدًا ليصب في البحر الأبيض المتوسط من الجانب الشمال، شرقي القارّة.
  • تُعد شلالات فكتوريا الواقعة على الحدود بين زامبيا وزمبابوي واحدةً من أشهر عجائب الدنيا الطبيعيّة السبعة.


الحضارات والدول الأفريقيّة القديمة

يعد تاريخ أفريقيا قديمًا جدًا، وقد شهدت القارة على امتداد تاريخها الكثير من الحضارات، وفيما يأتي ذكرها[٤]:

  • سكان ما قبل التاريخ الذين كانوا أول من سكن القارة الأفريقية، توصلت البحوث والاكتشافات العلميّة الحديثة إلى رابط قوي بين منشأ الحياة للجنس البشري وبين الكثير من التطورات الطبيعية التي حدثت على سطح القارة السمراء، فهي الموطن الأم للقردة الاستوائية، والمنجم الرئيسي لأحافير أشباه الإنسان المختلفة، ومُنطلق الرحلة الطويلة للعرق البشري الحديث قبل انتشاره وتوزّعه لكافة أرجاء الكوكب.
  • تعد مملكة كوش من ممالك الحضارة النوبيّة القديمة، وهي مدينة قديمة على الضفة الشرقية لنهر النيل، تقع على بعد 200 كم شمال شرق الخرطوم.
  • تعد حضارة بونت من الحضارات الأفريقية الغامضة، ويرجع تاريخ الروايات التاريخية للمملكة إلى حوالي 2500 سنة قبل الميلاد، إذ ظهرت في السجلات المصرية "أرض الآلهة" الغنية بالأبنوس والذهب والمرّ والحيوانات مثل القرود والفهود، ومن المعروف أن المصريين أرسلوا قوافل وأسطوانات ضخمةً في مهمات تجارية إلى بونت، وأبرزها خلال القرن الخامس عشر قبل الميلاد.
  • يعود تأسيس إمبراطورية مالي إلى القرن الثاني عشر الميلادي، وكان ذلك عندما تمرد حاكم يدعى سونداتا كيتا ويطلق عليه أحيانًا "ملك الأسد"، ووحد رعاياه في دولة جديدة، وشددت الإمبراطورية في عهده وعهد خلفائه قبضتها على جزء كبير من غرب أفريقيا، ونمت التجارة فيها وكسبت منها ثراءً كبيرًا، وأهم مدنها هي جيني وتمبكتو، وكلاهما مشهورتان بمساجدهما المبنية من الطوب اللبن والمدارس الإسلامية.


أهم الأماكن السياحية في أفريقيا

تزخر القارة الأفريقية بالكثير من الأماكن السياحية المشهورة عالميًا، إذ تضم كل دولة من دولها العديدة معالمًا مميزةً تجذب إليها السياح، ومن بينها[٥]:

  • بحيرة ملاوي التي توجد في دولة ملاوي، وتعد واحدةً من أكبر البحيرات في العالم، وقد سماها الدكتور ديفيد ليفينغستون بحيرة النجوم بعد زيارته لها قبل أكثر من 150 سنةً، وتتميز البحيرة بأنها تحتوي على حوالي 1300 نوع من الأسماك الاستوائية، مما يجعلها تتفوق على كل بحيرات العالم، وبفضل التنوع البيولوجي الذي تتميز به البحيرة عدّها اليونسكو أول بحيرة مائية عذبة في العالم ضمن قائمة مواقع التراث العالمي.
  • أهرام الجيزة الموجودة قرب القاهرة، وتعد من أشهر المعالم في مصر والعالم، ولقد بُنيت منذ آلاف السنين بملايين القطع الحجرية.
  • جبل كليمنجارو الموجود في تنزانيا، ويبلغ ارتفاعه 5895 مترًا، مما يجعله أعلى قمة في أفريقيا، ويسمى جزيرة السماء، ويعد وجهةً مفضلةً لهواة التسلق، ومحبي الطبيعة والمناظر الخلابة.
  • ساحة جامع الفنا الموجودة في قلب مدينة مراكش القديمة، وتعد المكان المفضل للسكان المحليين والزوار للترفيه والاستمتاع، والتجول بين المحلات، والمقاهي والمطاعم المميزة في جو ساحر حتى ساعات متأخرة من الليل.
  • أرخبيل الرأس الأخضر، ويقع في شمال المحيط الأطلسي، ويتكون من عشر جزر، ويمثل موطنًا للتأثيرات الثقافية الأفريقية والإيبيرية والبرازيلية، مما يجعل السفر إليه فرصةً لاكتشاف عادات وتقاليد متنوعةً، كما تتوفر فيه المناظر الطبيعية الخلابة التي تجذب عشاق البراكين والشواطئ والرياضات المائية بزيارتها والاطلاع عليها.
  • نصب النهضة الأفريقية، ويقع في السنغال، ويعد أحد أبرز المعالم في البلاد، ويرتفع عن سطح الأرض 49 مترًا، مما يجعله أعلى من تمثال الحرية في الولايات المتحدة الأمريكية، وهو أطول تمثال في أفريقيا، ويعد الوصول إليه مغامرةً ممتعةً، كما أنه يمنح زواره فرصة الاستمتاع بمشاهد جميلة لمدينة داكار.
  • محمية سوليو، وتقع في دولة كينيا بين منحدرات جبل كينيا وقمم جبال أبيردار، وتعد موطنًا رئيسيًا لحوالي 250 من حيوان وحيد القرن الأسود والأبيض، وهو من أكثر الحيوانات النادرة المهددة بالانقراض، كما تضم المحمية عددًا كبيرًا من الحيوانات المتنوعة الأخرى، مما يجعل المنطقة وجهةً لمحبي مشاهدة الحياة البرية.


المراجع

  1. "Africa", britannica, Retrieved 08-12-2019. Edited.
  2. "List of African capitals", countries-ofthe-world, Retrieved 07-12-2019. Edited.
  3. "Getting to Know Africa: 50 Interesting Facts…", nationalgeographic., Retrieved 08-12-2019. Edited.
  4. "7 Influential African Empires", history, Retrieved 07-12-2019. Edited.
  5. "30 of Africa's most amazing places to visit", edition, Retrieved 07-12-2019. Edited.

849 مشاهدة