في اي مدينة يقع مقر اليونسكو

في اي مدينة يقع مقر اليونسكو
في اي مدينة يقع مقر اليونسكو

منظمة اليونسكو وأهدافها

تأسست اليونسكو (UNESCO) في السادس عشر من تشرين الثاني (نوفمبر) 1945 م، وهي اختصار لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة، ومقرها مدينة باريس، وتضم خمسين مكتبًا ميدانيًا في جميع أنحاء العالم، ومهمتها هي القضاء على الفقر والمساهمة في بناء السلام، ونشر ثقافة الحوار بين الثقافات من خلال التعليم والمعلومات والثقافة والاتصالات والتنمية المستدامة، وهي الوكالة المتخصصة للأمم المتحدة (UN)، وتضم 195 عضوًا وثمانية أعضاء منتسبين، ويحكمها المجلس التنفيذي والمؤتمر العام، وتُنفّذ الأمانة العامة برئاسة المدير العام جميع قرارات هاتين الهيئتين، وتهيّئ المنظمة الظروف للحوار بين الحضارات والثقافات والشعوب بناءً على احترام القيم المشتركة، ومن خلال هذا الحوار يمكن للعالم أن يحقق رؤى عالمية للتنمية المستدامة تشمل احترام حقوق الإنسان والاحترام المتبادل وتخفيف حدة الفقر وكلها تقع في صميم مهمة اليونسكو وأنشطتها، ومن أهداف المنظمة الحصول على تعليم جيد للجميع والتعلم مدى الحياة، وتعبئة المعرفة العلمية والسياسة من أجل التنمية المستدامة، ومواجهة التحديات الاجتماعية والأخلاقية الناشئة، وتعزيز التنوع الثقافي والحوار بين الثقافات وثقافة السلام، وبناء مجتمعات المعرفة الشاملة من خلال المعلومات والاتصالات.[١]


مقر اليونسكو

انتقلت اللجنة التحضيرية لليونسكو في السادس عشر من شهر أيلول/ سبتمبر 1946 م من مدينة لندن إلى المقر المؤقت للمنظمة في فندق (Majestic on the Avenue Kléber) في باريس الذي جُدّد بسرعة كبيرة بعد تحريره من الاحتلال الألماني، وخُصّصت غرف النوم الكبرى في الفندق للسكرتارية؛ لأن ظروف العمل لم تكن مثالية في ذلك الوقت، إذ اضطر العديد من الموظفين مشاركتهم بها لتخزين الملفات داخل الخزائن، وخُصّصت الحمامات للمحترفين من الفئة الوسطى، وكان المكان الوحيد المتوفر لحفظ الأوراق هو حوض الاستحمام، وانتقلت اللجنة إلى مقرها الحالي في ساحة (Place de Fontenoy) في باريس في عام 1958 م.[٢]


رؤية منظمة اليونسكو

تعد الترتيبات السياسية والاقتصادية للحكومات غير كافية لضمان الدعم الدائم الصادق من الشعوب، إذ يجب أن يقوم السلام على الحوار والتفاهم المتبادل وأن يُبنى على التضامن الفكري والأخلاقي للبشرية، وبهذه الروح تطور اليونسكو أدوات تعليمية لمساعدة الناس في العيش كمواطنين عالميين خالين من الكراهية والتعصب، وتعزز البرامج والسياسات العلمية كمنصات للتنمية والتعاون، وتدافع عن حرية التعبير؛ لأنها حق أساسي وشرط للديمقراطية والتنمية، وتعمل المنظمة كمختبر للأفكار وتساعد الدول على تبني معايير دولية وإدارة البرامج التي تشجع التدفق الحر للأفكار وتبادل المعرفة، وقد ولدت رؤية منظمة اليونسكو التأسيسية ردًا على حرب عالمية تميزت بالعنف العنصري والمعادي للسامية، وحافظت على أهميتها وعلى إعادة التأكيد على المهام الإنسانية للتربية والعلوم والثقافة حتى بعد مرور سبعين عامًا والعديد من نضالات التحرير في وقت لاحق، مثل؛ تعرض التنوع الثقافي للهجوم وظهور أشكال جديدة من التعصب ورفض الحقائق العلمية والتهديدات الموجقة لحرية التعبير والسلام وحقوق الإنسان.[٣]


مبنى اليونسكو

افتتح مبنى المقر الرئيسي لليونسكو في الثالث من نوفمبر 1958 م، وصُمّم المبنى على شكل Y تحت إشراف لجنة دولية من قبل ثلاثة مهندسين من جنسيات مختلفة، وأطلق عليه لقب النجمة الثلاثية، ويتميز ببنائه على 72 عمودًا من الخرسانة، وهذا البناء مشهور عالميًا ليس لأنه مقر لليونسكو فقط، ولكن لما يتميز به من صفات معمارية بارزة، ويكمل موقع العقار الرئيسي أربعة مبانٍ أخرى، إذ يحتوي مبنى اليونسكو على مكتبة للنشر تتميز باحتوائها على جميع منشورات المبيعات الخاصة بالأوراق المالية، وتحتوي على مجموعة كبيرة من النقوش والطوابع البريدية المختلفة، وعلى قسم للهدايا يتعلق باليونسكو، ويطلق على المبنى الثاني اسم الأوكرديو، ويتميز هذا المبنى بوجود قاعة على شكل بيضة ذات سقف مطوي نحاسي تُعقد بداخلها جلسات المؤتمر العام العامة، أما المبنى الثالث فهو على شكل مكعب، والمبنى الرابع يتكوّن من طابقين مكتبيين مجوفين تحت مستوى الشارع وستة أفنية صغيرة، وتحتوي الأبنية على أعمال فنية وهي مفتوحة للجمهور، وقد زيّنت تلك الأبنية الخاصة في المقر الرئيسي على يدي كبار الفنانين بعد الموافقة على الخطط المعمارية الخاصة بها، والهدف من هذه الأعمال الفنية هو استحضار السلام الذي سعت المنظمة إلى تأسيسه والحفاظ عليه في جميع أنحاء العالم، وحصلت المنظمة على أعمال فنية أخرى من دول مختلفة تبرّع بها بعض الأعضاء مثل؛ الرّسام الشهير بيكاسو وبازايني وميرو وعدد كبير من الفنانين، سواء كانوا من المشاهير أو غير المعروفين الذين عكسوا التنوع والإبداع الفني في جميع أنحاء العالم. [٢]


اليونسكو والتراث العالمي

تسعى منظمة اليونسكو لتشجيع الحفاظ على التراث الثقافي والطبيعي وحمايته في جميع بقاع العالم لقيمتهما الكبيرة عند البشر، ولأنهما مصدران لا غنى عنهما للحياة والإلهام، واعتمدت منظمة اليونسكو معاهدة دولية تسمى اتفاقية حماية التراث العالمي الثقافي والطبيعي في عام 1972م؛ لأن مواقع التراث العالمي تنتمي إلى جميع شعوب العالم بغض النظر عن المنطقة التي تقع فيها هذه الآثار، وتتمثل مهمة اليونسكو وأهدافها في تشجيع البلدان على التوقيع عليها وضمان حرية تراثها الطبيعي والثقافي، وتشجيع دول الأطراف في الاتفاقية على تسمية المواقع داخل بلادها لإدراجها في قائمة التراث العالمي، ومساعدتهم على حماية ممتلكات التراث العالمي عبر توفير المساعدة التقنية، وتقديم المساعدة الطارئة لمواقع التراث العالمي في حال تعرضها للخطر المباشر، ودعم الأنشطة التي تقوم بها الدول الأطراف لتوعية العامة في الحفاظ على التراث العالمي، وتشجيع مشاركة السكان المحليين في الحفاظ على تراثهم الثقافي والطبيعي، وتشجيع التعاون الدولي في الحفاظ على التراث الطبيعي والثقافي في عالمنا.[٤]


قائمة التراث العالمي لليونسكو

توجد العديد من المواقع التابعة لقائمة التراث العالمي لمنظمة اليونسكو، منها؛ قلعة بني حماد ووادي مزاب وتيمقاد وتيبازة في الجزائر، وحوض انتيغول البحري ومبانزا كونغو في أنغولا، وحديقة لوس جلاساريس الوطنية، وحديقة اجوازو الوطنية في الأرجنتين، وكاتدرائية وكنائس ايشميساتين ودير غغارد في أرمينيا، والحاجز المرجاني العظيم وحديقة كاكادو الوطنية ومنطقة بحيرات ويلاندرا وجزيرة لورد هاو وجزيرة فريزر في أستراليا، والمركز التاريخي لمدينة سالزبورغ وقصر وحدائق شونبرون ومركز فيينا التاريخي وغابات الزان في منطقة الكاربات في النمسا، ومدينة باكو وقصر شيرفانشاه وبرج العذراء في أذربيجان، وقلعة البحرين في البحرين، ومسجد مدينة باغرهات التاريخي وأطلال فيهارا وبربادوس في بنغلاديش، وغابة بياويوا ومجمع قلعة مير في روسيا البيضاء.[٥]


المراجع

  1. "UNESCO: United Nations Educational, Scientific and Cultural Organization", un, Retrieved 2019-11-23. Edited.
  2. ^ أ ب "UNESCO House", unesco, Retrieved 2019-11-23. Edited.
  3. "UNESCO in brief - Mission and Mandate", .unesco, Retrieved 2019-11-23. Edited.
  4. "World Heritage", unesco, Retrieved 2019-11-23. Edited.
  5. "World Heritage List", whc.unesco.org, Retrieved 2019-11-23. Edited.

607 مشاهدة