علاج نقص الصوديوم في الدم

علاج نقص الصوديوم في الدم

نقص الصوديوم

يشير مفهوم نقص الصوديوم إلى انخفاض مستوى الصوديوم في الدم إلى ما دون 136 مليمول / لتر، وتوجد هذه المشكلة عند حوالي 15% من مجموع المرضى في المستشفيات، لكنها توجد أيضًا عند المرضى خارج المستشفيات، وهنالك بالطبع أنواع كثيرة وأسباب متنوعة وراء الإصابة بنقص الصوديوم، منها –مثلًا- الإصابة بالسكري، وكثرة التقيؤ، والإسهال، والتعرق، واستخدام مدرات البول، والإصابة بفشل القلب الاحتقاني، وتليف الكبد، واضطرابات الكلى أيضًا، ومن الجدير بالذكر أن نقص الصوديوم لا يحدث نتيجة لنقص مستوى السوائل في الجسم فحسب، وإنما يُمكن أن يحدث أيضًا نتيجة لكثرة السوائل أيضًا، كما أن علاج نقص الصوديوم ليس بالأمر السهل كما يظن الكثيرون، ومن المثير للاهتمام أن إحدى الدراسات عام 2014 قد صرحت بأن الكثير من العلاجات الشائعة المستخدمة لعلاج نقص الصوديوم هي علاجات غير مثبتة علميًا أصلًا، وحذرت الدراسة من خطورة الاستعجال في إرجاع الصوديوم في الدم إلى وضعه الطبيعي بسرعة[١]، وعلى أية حال ستحاول الأسطر التالية إلقاء مزيدٍ من الضوء على مسالة علاج وأعراض نقص الصوديوم، فضلًا عن ذكر بعض الأطعمة الغنية بالصوديوم.


علاج نقص الصوديوم في الدم

ينتمي نقص الصوديوم إلى فئة الحالات الطبية الحرجة أو المهددة للحياة التي يجب التعرف عليها سريعًا لعلاجها بالصورة المناسبة، لكن الاستعجال كثيرًا في علاج نقص الصوديوم يُمكن أن يتسبب في مشاكل عصبية، وهذا الأمر ينطبق حتى على علاج نقص الصوديوم الشديد؛ إذ ينصح الخبراء بعدم رفع مستوى الصوديوم لأكثر من 8 مليمول / لتر خلال الـ 24 ساعة الأولى من العلاج[٢]، وعلى أية حال، غالبًا ما يسعى الأطباء إلى البحث اولًا عن سبب الإصابة بنقص الصوديوم من أجل علاجها في حال كان ذلك ممكنًا؛ فمثلًا لو كان نقص الصوديوم ناجمًا عن أنماط غذائية محددة، أو تناول مدرات البول، أو شرب الكثير من الماء، فإن الطبيب قد ينصح بالتوقف عن شرب الماء أو السوائل لبعض الوقت أو تعديل جرعات مدرات البول بما يتناسب مع الحالة المرضية للمصاب، بينما في حال الإصابة بحالة شديدة وحادة للغاية من نقص الصوديوم، فإن الطبيب قد يلجأ إلى الخيارات الآتية[٣]:

  • الأدوية: بوسع الطبيب وصف بعض أنواع الأدوية القادرة على تخفيف حدة الأعراض والعلامات المرتبطة بنقص الصوديوم؛ كالصداع، والغثيان، والنوبات الصرعية.
  • السوائل الوريدية: يلجأ الطبيب أحيانًا إلى إعطاء المريض سوائل وريدية تحتوي على الصوديوم من اجل رفع مستوى الصوديوم في الدم لديه، وهذا بالطبع يستوجب البقاء في المشفى والخضوع لمراقبة مستمرة للتأكد من كون مستويات الصوديوم في الجسم ضمن معدلاتها الطبيعية؛ وذلك لمنع حصول زيادة كبيرة فيها لأن ذلك خطير للغاية كما ورد مسبقًا.

وكثيرًا ما يتساءل الناس عن كيفية علاج نقص الصوديوم الناجم عن ممارسة الأنشطة البدنية المجهدة؛ فمن المعروف أن الانخراط في ممارسة رياضة الجري أو المشي الطويل يزيد من فرص الإصابة بنقص الصوديوم، خاصة عند الرياضيين الذين لا يتمتعون ببنية جسدية ملائمة، أو الذين يشربون السوائل بعد قطع كل ميل، او الذي يستخدمون بعض أنواع مضادات الالتهابات، وغالبًا ما يحدث نقص الصوديوم لدى هؤلاء الرياضيين بسبب احتباس الماء وليس بسبب عدم اتزان مستويات الصوديوم، وقد يُصاب البعض منهم بنوبات صرعية وفقدان للوعي بسبب هذا الأمر، بل وقد يؤدي هذا الأمر إلى الوفاة أحيانًا، ولعلاج هذه المشكلة، يجب أن يعطى الرياضي محلولًا ملحيًا مفرط التوتر (عالي التركيز) بنسبة 3% بسرعة وقبل حتى محاولة حساب مستوى الصوديوم في الدم لديه[٤].


أعراض نقص الصوديوم

لا يؤدي الانخفاض البسيط بمستوى الصوديوم إلى ظهور أي أعراضٍ ظاهرة، لكن في حال حدث انخفاض مفاجئ أو سريع لمستوى الصوديوم، فإن المصاب قد يشكو من بعض الأعراض، ومن بين الأعراض الدالة على الإصابة بانخفاض الصوديوم، الآتي[٥]:

  • الشعور بالغثيان والتقيؤ.
  • الشعور بالإعياء أو الإجهاد.
  • الإحساس بالصداع أو الارتباك الذهني.
  • الشعور بآلام أو تشنجات العضلات.
  • حدة الطباع والإحساس بالانزعاج.
  • النوبات الصرعية أو فقدان الوعي (في الحالات الشديدة).


قَد يُهِمُّكَ

قد يتبادر في ذهنك الآن عزيزي القارئ تساؤلات حول ماهية الأطعمة التي تحتوي على الصوديوم بكميات كبيرة، وللإجابة على ذلك يجب في البداية توضيح أن الصوديوم يتواجد بكثرة في أنواع الأطعمة والمأكولات المالحة عمومًا، ومن المعروف أن تناول هذه الأطعمة ليس بالأمر الصحي بسبب ارتباط ذلك مع ارتفاع ضغط الدم، لكن على أية حال، يُمكن ذكر بعض أهم أنواع الأطعمة والمنتجات الغذائية الغنية بالصوديوم على النحو الآتي[٦]:

  • جبنة قريش: تحتوي جبنة قريش على مستويات عالية من الكالسيوم والبروتينات، لكنها تحتوي أيضًا على كمية كبيرة من الملح أيضًا، وهذا هو سر النكهة والملمس الفريدين اللذين تتمتع بهما جبنة قريش عن سائر أنواع الجبنة.
  • عصائر الخضراوات: يلجأ البعض إلى شرب عصائر الخضراوات بدلًا عن تناول الخضراوات الكاملة، وهذا قد لا يكون أمرًا سيئًا، لكن أنواعًا كثيرة من هذه العصائر تحتوي على نسب عالية من الصوديوم.
  • البيتزا: يحصل الأمريكيون من البيتزا والأصناف الشبيهة بها على نصف كمية الصوديوم التي يستهلكونها أصلًا، ويرجع سبب ذلك إلى احتواء البيتزا على مكونات تحتوي على الكثير من الصوديوم؛ كاللحوم المصنعة، والصلصات، والجبنة.
  • لحوم اللانشون: لا تحتوي لحوم اللانشون والسلامي على الملح فحسب، وإنما تحتوي أيضًا على الكثير من أنواع الإضافات الغذائية الأخرى أيضًا، لذا ليس من الغريب أن ينصح الخبراء بتناول اللحوم البقرية أو لحوم الديك الرومي بدلًا عن هذه اللحوم.
  • المخللات: تُضاف المخللات في كثير من الأحيان إلى ساندويشات اللانشون والمرتديلا المصنعة، وهذا يزيد من مستويات الصوديوم الموجودة في هذه المنتجات.
  • أصناف متنوعة: يوجد الصوديوم بكميات لا يُستهان بها في أنواع متنوعة أخرى من الأطعمة والمأكولات، مثل الشوربات، والخضراوات المعلبة، وأنواع الجبنة المصنعة، وأنواع اللحوم المجففة، والصلصات، والهوت دوغ، وصلصة الطماطم، وبعض أنواع الخبز أيضًا، فضلًا عن بعض أنواع البسكويت.


المراجع

  1. Jennifer Ji Young Lee, BHSc, Kajiru Kilonzo, MD, Amy Nistico, MD, et al (13-5-2014), "Management of hyponatremia", CMAJ, Issue 8, Folder 186, Page E281–E286. Edited.
  2. James L. Lewis, III , MD (4-2020), "Hyponatremia"، MSD Manuals, Retrieved 6-6-2020. Edited.
  3. "Hyponatremia", Mayo Clinic,23-5-2020، Retrieved 6-6-2020. Edited.
  4. Robert W. Schrier & Shweta Bansal (12-2008), "Diagnosis and management of hyponatremia in acute illness", Curr Opin Crit Care, Issue 6, Folder 14, Page 627–634. Edited.
  5. Louise Chang, MD (18-11-2018), "What Is Hyponatremia?"، Webmd, Retrieved 6-6-2020. Edited.
  6. "30 Foods High in Sodium and What to Eat Instead", healthline, Retrieved 7-6-2020. Edited.