علاج ضعف القذف للرجال

علاج ضعف القذف للرجال
علاج ضعف القذف للرجال

ضعف القذف عند الرجال

تمرّ عملية القذف عند الرجل بمرحلتين أساسيتين، وتتضمن المرحلة الأولى تجميع السائل المنوي في قاعدة العضو الذكري، بينما تتضمن المرحلة الثانية انقباض العضلات المحيطة بالإحليل البولي؛ بهدف قذف السائل المنوي من خلال العضو الذكري، ومن المعروف أنّ حصول أيّ مشكلة في إحدى هاتين المرحلتين يؤدي إلى حدوث ضعف في القذف لدى الرجل، وهذا يعني في المجمل تعددًا كبيرًا في الأسباب التي تؤدي إلى معاناة الرجل من ضعف القذف، وتجعله يُعاني من قلة خروج السائل المنوي بحجم طبيعي، وعمومًا تشتمل أبرز الأسباب التي يُمكنها أن تؤدي إلى الإصابة بضعف القذف على الإصابة بضعف في عضلات الحوض، أو الإصابة بانخفاض في مستوى إفراز الجسم للهرمونات الجنسية، أو الإصابة بما يُعرف بالقذف الراجع، الذي يحدث عند حصول ضعف في الصمام، الذي يمنع رجوع السائل المنوي إلى المثانة أثناء القذف[١].


علاج ضعف القذف عند الرجال

تنجم مشكلة ضعف القذف عن الكثير من الأسباب التي ورد ذكر بعضها مسبقًا، وعمومًا يُمكن ذكر هذه الأسباب وعلاجاتها على النحو التالي:

  • علاج ضعف القذف بسبب ضعف عضلات الحوض: تُعدّ عضلات الحوض مهمة للغاية للتحكم بوظائف القذف، ووظائف المثانة البولية، ووظائف التبرز، وكثيرًا ما يكون من السهل تقوية هذه العضلات عبر ممارسة بعض التمارين القادرة على استهداف هذه العضلات بالذات، ومن المثير للاهتمام أنّ الأطباء ينصحون الكثير من الرجال الذين خضعوا لجراحة البروستاتا بممارسة هذه التمارين أيضًا لتسريع وتيرة شفائهم، وتُعد تمارين "كيجل" من بين أشهر أشكال هذه التمارين، وبالإمكان ممارسة تمارين كيجل بكل بساطة عبر اتباع الخطوات التالية[٢]:
    • الجلوس بوضعية مريحة، وتحديد عضلات الحوض التي تُستخدم في إيقاف تيار البول عبر عصرها إراديًا.
    • الحفاظ على عصر هذه العضلات لمدة 3-5 ثوانٍ.
    • التوقف عن عصر العضلات لبضعة ثوانٍ.
    • تكرار عصر العضلات مرة أخرى على 10 جولات متتالية بوضعيات أخرى؛ مثل: أثناء الوقوف، أو اثناء الاستلقاء على الظهر.
  • علاج ضعف القذف نتيجة انخفاض هرمون الذكورة: يلعب هرمون الذكورة (التستوستيرون) دورًا مهمًا للغاية في إتمام الوظائف الجنسية، وعادةً ما يلجأ الأطباء إلى العلاجات الهرمونية في إصلاح انخفاض مستوى هذا الهرمون عند الرجال، وقد أصبح بإمكان الرجال الحصول على هذه العلاجات بطرق عديدة، ومنها[٣]:
    • أخذ الهرمونات عبر الحقن العضلية كلّ 10- 14 يومًا.
    • وضع لصقات تحتوي الهرمونات فوق أنحاء مختلفة من الجسم، بما في ذلك الظهر، أو الفخذ، أو البطن.
    • استعمال مراهم تحتوي هرمون التستوستيرون، وبالإمكان تدليك الجلد بها مباشرة.
  • علاج ضعف القذف نتيجة القذف الراجع: من النادر أن يصف الأطباء علاجاتٍ خاصة للتعامل مع أعراض القذف الراجع ما لم تؤثر هذه المشكلة في القدرات الإنجابية لدى الرجل، وفي الحقيقة هناك الكثير من الأسباب التي تؤدي إلى حصول مشكلة القذف الراجع؛ ففي حال كان القذف الراجع بسبب ضرر في الأعصاب نتيجة الإصابة بالسكري أو بأمراض أخرى، فإن الأدوية قد تكون السبيل الأمثل لعلاج المشكلة، لكن في حال كانت المشكلة بسبب حصول تغيراتٍ تشريحية دائمة في بنية الجهاز التناسلي والبولي بسبب الخضوع لعملية جراحية مثلًا، فإن الأدوية مع الأسف لا تكون ذات فائدة كبيرة، وعلى أيّ حال يبقى بوسع الأطباء وصف أنواع كثيرة من الأدوية التي تساعد في إغلاق عضلات رأس المثانة أثناء القذف؛ مثل: دواء الإيميبرامين، ودواء الكلورفينيرامين[٤].
  • علاج ضعف القذف الناتج عن إصابات في الحبل الشوكي: وذلك عن طريق التحفيز الاهتزازي الذي يجريه الطبيب باستخدام جهاز الذبذبات أو ما يُعرف بالهزّاز المحفّز للعضو الذكري، إذ تنتشر الذبذبات على طول الأعصاب الحسية وصولًا إلى الحبل الشوكي لتسبب القذف، وقد صمّم هذا الجهاز بطريقة تسمح بنشر الذبذبات ابتداءً من رأس القضيب وما حوله وحتى قاعدته، وتستخدم هذه الطريقة لجمع الحيوانات المنوية ومعالجتها من أجل إجراء التلقيح الصناعي داخل رحم المرأة وقت التبويض لحدوث الحمل، ولا تتطلب هذه العملية التخدير، أو يمكن استخدام التحفيز الكهربائي في حالات ضعف القذف أيضًا من خلال تحفيز الأعصاب المسؤولة عن القذف باستخدام التيار الكهربائي المتذبذب، وتجرى هذه العملية تحت التخدير، ويمكن جمع الحيوانات المنوية ومعالجتها لإجراء التلقيح الصناعي[٥]
  • العمليات الجراحية وهي العمليات البسيطة لفتح القنوات في حالات الانسدادات الخلقية أو علاج العدوى أو علاج الحالات الأخرى مثل؛ دوالي الخصيتين المؤثرة على عدد الحيوانات المنوية.[٦]
  • العلاجات الطبيعية: يمكن لبعض العلاجات الطبيعية أن تساعد في حلّ مشكلة ضعف القذف، ومن هذه الوصفات:
    • العسل: يسهم العسل في تحسين مستويات هرمون التستوستيرون الذي يلعب دورًا مهمًا في عملية إنتاج الحيوانات المنوية، وبالتالي زيادة تركيزها في السائل المنوي.[٧]
    • الزنجبيل: إذ يسهم في تحسين الخصوبة لدى الرجال من خلال تحسين مستويات هرمون التستوستيرون التي تؤدي بدورها إلى تعزيز نوعية الحيوانات المنوية وعددها وكمية السائل المنوي، ويمكن استهلاكه بعدة طرق مثل؛ شرب شاي الزنجبيل أو إضافة مسحوق الزنجبيل إلى الأطباق.[٨]
    • التمر: يسهم التمر بمحتوياته من العناصر المغذية في زيادة مستويات الطاقة في الجسم، وتعزيز الرغبة الجنسية لدى الرجال، بالإضافة إلى تحسين نوعية الحيوانات المنوية، ويمكن استهلاكه بتناوله كاملًا وهي الطريقة الأفضل، أو إضافته إلى مخفوق الحليب والأطباق الأخرى.[٩]
    • الخضراوات الورقية: الإكثار من تناول الجرجير والخضروات الورقية التي تحتوي على حمض الفوليك، وهو أحد فيتامينات ب التي تملك خصائص مضادة للأكسدة، مما يسهم في الحفاظ على صحة الحيوانات المنوية.[١٠]
    • المكسرات: يساعد الإكثار من تناول المكسرات الطبيعية النيئة في تعزيز نوعية الحيوانات المنوية وعددها، وبالتالي تحسين الخصوبة لدى الرجل؛ وذلك لأنها تحتوي على مضادات الأكسدة وأحماض أوميغا 3، وفيتامينات ج وهـ، بالإضافة إلى الزنك.[١١]
    • بذور اليقطين: تحتوي هذه البذور على مضادات الأكسدة والأحماض الأمينية الأساسية التي تعزز الخصوبة لدى الرجال، كما وجدت الدراسات أنها تزيد من مستويات هرمون التستوستيرون في الدم وعدد الحيوانات المنوية وتحسن من حركتها وحيويتها.[١٢]
    • الثوم: يحتوي الثوم على العنصر النشط الأليسين المسؤول عن تنشيط الدورة الدموية، وبالتالي فإن تدفق الدم يزداد في الأعضاء الجنسية التي تحمي الحيوانات المنوية من أي ضرر.[١٢]
    • البيض: يعد البيض من المصادر الغنية بالبروتين وفيتامين هـ التي تعرف بأنها محفزة لإنتاج خلايا الحيوانات المنوية وتحميها من أضرار الجذور الحرة وتحسن حركتها أيضًا.[١٢]
    • الجزر: يحتوي الجزر على بيتا كاروتين وهو مضاد للأكسدة، مما يسهم في الحفاظ على الحيوانات المنوية وتقليل أضرار الجذور الحرة.[١٢]
    • علاجات أخرى : وتتضمن الحصول على قسطٍ وافرٍ من النوم، وتناول كميات أقل من الدهون غير الصحية، وممارسة الأنشطة الرياضية، بالإضافة إلى الإقلاع عن التدخين.[١]


أعراض ضعف القذف عند الرجال

يحدث ضعف القذف كما ذكرنا سابقًا عندما يمتلك الشخص كل من التحفيز الجنسي الكافي والرغبة في القذف، ولكنه يواجه إحدى هاتين المشكلتين؛ إما انخفاض قوة القذف أو انخفاض كمية السائل المنوي عند القذف، مما يتسبب بضعف هزات الجماع وقد يؤثر على الإنجاب أيضًا، إذ يتراوح متوسط ​​حجم السائل المنوي الطبيعي لكل عملية قذف من 1,25 إلى 5 ملليلتر أي ما يعادل ربع ملعقة صغيرة من السائل المنوي، وقد يختلف هذا الحجم من وقت لآخر اعتمادًا على عوامل معينة مثل عدم القذف لمدة طويلة، مما يؤدي إلى قذف كمية أكبر من السائل المنوي بعدها، وهو أمر طبيعي، في حين أنه قد تقل الكمية نتيجة وجود نقص في تعداد الحيوانات المنوية، مما يؤدي إلى مشاكل في الخصوبة، وتعد كمية القذف قليلة عندما تقل عن 2 مل في مرتين منفصلتين من القذف، وهو ما يستدعي استشارة الطبيب لمعرفة السبب الكامن.[١٣]


أسباب ضعف القذف عند الرجال

تتنوّع أسباب ضعف القذف بين الأسباب النفسية والجسدية، وقد تشمل الحالات ضعف قوة السائل المنوي أو ضعف كمية السائل المنوي عند القذف، وفيما يلي الأسباب المحتملة لضعف القذف:[٦][١٣]

  • أسباب نفسية: والتي تشمل الاكتئاب والقلق والخوف من المشاكل الجنسية وعدم الإنجاب لاشعوريًا أثناء ممارسة الجنس، مما يتسبب بعدم القدرة على القذف، كما تلعب الخلافات الزوجية وعدم الاستقرار دورًا مهمًا في مشاكل القذف، بالإضافة إلى التأثير على جودة الحيوانات المنوية وعددها[١٤].
  • أسباب جسدية: وهي الأسباب الناتجة عن الإصابة ببعض الأمراض مثل؛ السّكري الذي يُضعف الأعصاب المسؤولة عن القذف، تضخم البروستاتا، أمراض الخصية التي تؤدّي إلى ضعف القذف وانعدامه، الإصابة بالتصلّب المتعدد المسبب بتلف الأعصاب.[١]
  • عوامل أخرى: وتشمل كل مما يلي:
    • تناول بعض الأدوية مثل؛ أدوية الاكتئاب والضغط ومضادات الذهان.
    • ضيق مجرى التبوّل الخَلقي.
    • إصابة منطقة الحوض ببعض الحوادث أو تلقي ضربة على الخصية.
    • خلل في هرمونات الذكورة.
    • القذف المرتجع الناتج عن خلل في الأعصاب يحدث فيه القذف باتجاه المثانة القذف إلى الدّاخل بدلًا من الخروج من القضيب.
    • التقدّم في العمر، مما يؤدي إلى انخفاض مستويات الهرمونات الجنسية.
    • الإصابة بانسداد القنوات التناسلية.
    • الوزن الزائد.
    • تعرض الخصيتين للحرارة.
    • التعرض للإشعاع.


المراجع

  1. ^ أ ب ت Judith Marcin, MD (1-5-2018), "What Causes Weak Ejaculation and How Is It Treated?"، Healthline, Retrieved 28-3-2019. Edited.
  2. Holly Ernst, PA-C (9-8-2018), "How to do pelvic floor exercises"، Medical News Today, Retrieved 28-3-2019. Edited.
  3. "Low Testosterone (Male Hypogonadism): Management and Treatment", Cleveland Clinic,10-4-2018، Retrieved 28-3-2019. Edited.
  4. "Retrograde ejaculation", Mayo Clinic,26-10-2016، Retrieved 28-3-2019. Edited.
  5. "Penile Vibratory Stimulation and Electroejaculation", hopkinsmedicine, Retrieved 11 - 11 - 2019. Edited.
  6. ^ أ ب "Low sperm count", mayoclinic,18 - 9 - 2018، Retrieved 11 -11 - 2019. Edited.
  7. "6 Foods To Boost Testosterone Naturally", prostatecancer911, Retrieved 11-11-2019. Edited.
  8. BRIDGET HOULIHAN (5 - 6 - 2019), "What Does Eating Ginger Have to do with Male Fertility?"، eivf, Retrieved 11 -11 - 2019. Edited.
  9. Sandhya Raghavan (22 -12 - 2017), "Here’s why men should be eating more dates (khajur)"، thehealthsite, Retrieved 11 -11 - 2019. Edited.
  10. "Try This: 15 Foods for Strong, Healthy Sperm", healthline, Retrieved 11-11-2019. Edited.
  11. "Eating Nuts May Improve Sperm Count And Motility: 5 Benefits Of Nuts You Must Know", ndtv,5 - 7 - 2018، Retrieved 11 -11 - 2019. Edited.
  12. ^ أ ب ت ث Rebecca Malachi (29 - 10 - 2019), "20 Fertility Foods That Increase Sperm Count And Semen Volume"، momjunction, Retrieved 11 - 11 - 2019. Edited.
  13. ^ أ ب Rachel Nall (16 - 9 - 2019), "Weak ejaculation: What does it mean?"، medicalnewstoday, Retrieved 11- 11 - 2019. Edited.
  14. Male infertility (20 - 9 - 2018), "Male infertility"، mayoclinic, Retrieved 11 - 11 - 2019. Edited.
494 مشاهدة