علاج ضعف السائل المنوى

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٥:٢٩ ، ٢٦ يوليو ٢٠١٨
علاج ضعف السائل المنوى

بواسطة: روان رضوان

 

تعدُّ مشكلة ضعف الحيوانات المنوية المكوّنة للسائل المنوي هي واحدة من أهم المشكلات التي يُعاني منها الرّجل وتؤثّر على الإنجاب، فسواء كانت أعداد الحيوانات المنوية قليلة أو أنّها ضعيفة بحدّ ذاتها فيمكن أن يؤدّي ذلك إلى العقم إذا لم تعالَج، خاصةً وأنّ َهذه الأمراض لا يمكن تشخيصها فليس لها أعراض سوى عدم حدوث الحمل، وتعرف من خلال إجراء عدّة فحوصات دقيقة على السائل المنوي.

سنتعرَّف في هذا المقال على أهم أسباب ضعف الحيوانات المنوية وطرق علاجها المختلفة.

 

أسباب ضعف الحيوانات المنوية

  • التدخين يعدّ أحد أهم أسباب ضعف الحيوانات المنوية، حيث يؤثر سواء كان إيجابيًا أو سلبيًا على عدد الحيوانات المنوية وقوّتها وحركتها بل، إنّه قد يؤثر بشكل سلبي جدًا على قدرة الرجل الجنسية.
  • الإصابة بدوالي الخصيتين يسبّب ضعف في الحيوانات المنوية، حيث تعتبر الخصيتان مصنع الحيوانات المنوية، وتضغط الأوردة الموجودة فيها على الحبال المنوية مما يمنع استكمال نمو الحيوانات المنوية فيها ويضعفها.
  • الوزن الزائد والإصابة بالسمنة تؤثر تأثيرًا سلبيًا على خصوبة الرّجل فقد أثبتت الدّراسات أنَّ الرجال الذين يعانون من السمنة يمتلكون حيوانات منوية أقل وأضعف من أولئك الذين يتمتعون بوزن طبيعي.
  • في بعض الحالات يكتشف الطبيب بأنَّ جسم الرجل يكوّن أجسامًا مضادة تهاجم الحيوانات المنوية مما يسبب إضعافها وتعتبر هذه الحالة هي الأسهل، حيث يُعطى المريض جرعات من الكورتيزون تحت إشراف الطبيب ويمكن الشفاء منها في معظم الحالات.
  • حدوث التلوث الذي يؤدي إلى التهاب الخصيتين ويحدث غالبًا بسبب الأمراض المنقولة جنسيًا كالزهري.
  • الإصابة بالاضطرابات الهرمونية أو الاضطرابات الكروموزومية.
  • الإصابة بمرض السكري يسبب ضعف الحيوانات المنوية وبطء في سرعة السائل المنوي.
  • يسبب تناول بعض الأدوية لفترات طويلة أمراض تصيب السائل المنوي مثل أدوية الاكتئاب وأدوية القلب وضغط الدّم.

طرق علاج ضعف الحيوانات المنوية

بعد فحص السائل المنوي يحدّد الطبيب أسباب الضعف بالتالي يحددّ العلاج المناسب وهو غالبًا يكون:

  • اللجوء للجراحة خاصةً في حالة دوالي الخصيتين حيث يربط الطبيب الأوردة الدموية ممّا يؤدي إلى منع ارتجاعها وتأثيرها على الحيوانات المنوية.
  • في حالات الاضطرابات الهرمونية أو التهابات الخصيتين يكون العلاج بمرحلتين: المرحلة الأولى تتطلّب تنظيف الخصيتين من السموم، والمرحلة الثانية تعتمد على تنشيط الخلايا الأم في الخصيتين وتحفيزها لإنتاج الحيوانات المنوية بشكل أكبر.
  • أحيانًا يكون العلاج بوصف بعض المضادات الحيوية ومضادات الأكسدة للقضاء على أي تلوّث في الجسم يُضعف الحيوانات المنوية.
  • في بعض الحالات يصف الطبيب مكمّلات غذائية وفيتامينات والتي تساعد في علاج ضعف الحيوانات المنوية حيث تقوّي الجسم بشكل عام وتحفّزه على إتمام وظائفه بشكل جيد.
  • عادةً ما ينصح الطبيب المرضى بالإقلاع عن التدخين والتخلَّص من الوزن الزائد مع المحافظة على ممارسة الرياضة يوميًا.
  • من الأمور المفيدة أيضًا أثناء علاج ضعف الحيوانات المنوية ارتداء ملابس داخلية قطنية لا تضغط على الخصيتين، والحصول على فترات كافية من النوم.

 

وصفات طبيعية لعلاج الحيوانات المنوية

هناك الكثير من الأعشاب والوصفات الطبيعية التي أثبتت فاعليتها في تقوية الحيوانات المنوية ومعالجة ضعفها وأهم هذه الوصفات:

  • وصفة غذاء ملكة النحل، وهي عبارة عن عسل أصلي ويفضّل عسل الجبال، ويخلط مع حبوب لقاح النحل والمكسرات النيئة مثل اللوز والبندق والجوز ويمكن تناول ملعقتين في الصباح ومثلهما في المساء يوميًا.
  • في هذه الوصفة يُمزج مقدار من العسل الأصلي مع ربع كوب من حبة البركة، وملعقتين من شمع العسل، وملعقتين طلع نخيل، وملعقتي حبوب اللقاح، وملعقتي جينسينغ، وملعقة من بذور الجرجير.

تُمزج جميع المكونات مع بعضها البعض وتحريكها بواسطة ملعقة خشبية وحفظها في وعاء زجاجي، وتناول ملعقة كبيرة منها مع كوب حليب على الريق يوميًا.

  • اتباع نظام غذائي غني بالبروتينات بالإضافة إلى تناول هذه الأطعمة: التوت، والجينسنغ، والثوم، والموز، والجرجير، والرمان، وبذور اليقطين، والأفوكادو.