رجيم تقليل السعرات الحرارية

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:١٧ ، ١٦ أبريل ٢٠١٩
رجيم تقليل السعرات الحرارية

الرجيم قليل السعرات الحرارية

تهدف أشكال الحميات الغذائية قليلة السعرات الحرارية إلى تزويد الفرد بما بين 800 - 1500 سعرة حرارية يوميًا، وعادةً ما يلجأ إليها الناس من أجل اعتماد استراتيجية قصيرة المدى لإنقاص أوزانهم وليست استراتيجية بعيدة المدى، ويشير الخبراء إلى إمكانية أن يكون بوسع بعض الأشكال القاسية من الرجيم قليل السعرات الحرارية إنقاص حوالي 1.3 - 2.2 كيلو غرام من وزن الفرد كل أسبوع، وهذا بالطبع أمرٌ جيد لتحسين الصحة، ودرء خطر الإصابة بالمشاكل المرتبطة بالسمنة؛ كارتفاع ضغط الدم، وداء السكري، وارتفاع مستوى الكوليسترول في الدم، لكن في الوقت نفسه يُمكن لهذه الأنواع من الحميات الغذائية ألا تكون ذات فائدة كبيرة على المدى البعيد في حال رجع الفرد إلى عاداته الغذائية السيئة القديمة التي اعتاد عليها قبل اعتماده لهذه الحميات، كما ينفي الخبراء كون هذه الحميات صالحة للنساء الحوامل، أو المرضعات، أو المراهقين، أو الأطفال، أو حتى للأفراد في عمر 50 سنة وأكثر[١].


خطة رجيم قليل السعرات الحرارية

هناك الكثير من أشكال الرجيم قليل السعرات الحرارية المتوفرة عبر شبكة الانترنت، التي من بينها رجيم 1200 سعرة حرارية، الذي يهدف إلى تزويد الفرد بـ1200 سعرة حرارية يوميًا لمساعدة الجسم في خسارة المزيد من الوزن عبر حرق الدهون التي يخزنها بدلًا عن حرق السعرات الحرارية التي يحصل عليها مباشرة من الطعام، لكن يبقى من المهم توخي الحذر عند اتباع هذا الرجيم؛ لأنّ تناول أقل من 1200 سعرة حرارية يؤدي إلى نقص في احتياجات الجسم من عناصر غذائية مهمة؛ كالكالسيوم، والبروتينات، والمغنيسيوم، كما أن الكثيرين يشكون لا محالة من الجوع بسبب قلة كميات الطعام المسموح بتناولها يوميًا، لهذا على الأفراد الذين يتبعون هذا الرجيم الحرص على تناول الطعام ضمن أوقات النهار التي يشعرون فيها بالجوع الكبير، كما يكون عليهم توخي الحذر عند ممارستهم للكثير من الأنشطة البدنية، وعلى العموم يُمكن وضع خطة رجيم للحصول على 1200 سعرة حرارية في النهار على النحو التالي[٢]:

  • وجبة الإفطار
  • شرحتان من المانجو.
  • بيضة مسلوقة.
  • نصف رغيف من خبز الكعك المصنوع من الحبوب الكاملة، أو نصف كأس من دقيق الشوفان غير المحلى.
  • وجبة الغداء
  • ما يُعادل كوبين من السلطة التي تحتوي الأفوكادو، والجزر، والخضراوات ذات الأوراق الخضراء، بالإضافة إلى بعض الخل البلسمي لإضفاء النكهة الحسنة.
  • نصف كوب من حساء الفاصولياء السوداء.
  • ربع كوب من اللبن اليوناني غير المحلى (اللبنة).
  • قطعة من تورتيلا الذرة.
  • وجبة العشاء
  • كوب من البروكلي أو الكرنب المطبوخ على البخار أو كوبان، مع بعض الخردل الأسيوي، وخل الأرز.
  • 85 غرامًا من سمك السلمون البري.
  • نصف كوب من حساء الميسو.
  • حوالي نصف كوب من الأرز البني.
  • وجبة خفيفة (في أوقات أثناء النهار)
  • نصف تفاحة مخبوزة، مع نصف ملعقة من السكر، والقرفة.
  • نصف كوب من التوت، أو العنب البري.
  • 7 غرام من الجوز.
  • 28 غرامًا من الجبنة قليلة الدهون.
  • كوبان من ذرة الفشار.
  • الماء، والشاي، والقهوة حسب الرغبة لكن دون السكر، والحرص على تناول المحليات الصناعية لمرة واحدة في اليوم فقط، أو عدم تناولها نهائيًا.

من جهة أخرى يرى بعض الخبراء أن بإمكان الأفراد اتباع رجيم قليل السعرات الحرارية عبر اتباعهم لما يُعرف بطريقة الصوم المتقطع، الذي يتضمن توقفًا عن تناول الطعام أثناء ساعاتٍ محددة من اليوم دون الحاجة إلى التقيّد بتناول أنواع معينة من الطعام خلال أيام الصيام، لكن يُعدّ واجبًا على الأفراد الذين يتبعون هذا النوع من الرجيم الحرص على تناول ربع الكمية من السعرات الحرارية التي اعتادوا على تناولها يوميًا في الأوضاع العادية أثناء الأيام التي لا يكونوا فيها صائمين، وعلى أية حال يرى الكثير من الخبراء أنّ الصوم المتقطع يبقى من بين الأمور الآمنة غير السيئة عند أغلب الأفراد، كما يكون استراتيجية مناسبة على المدى البعيد بعكس أشكال الحميات الأخرى قليلة السعرات الحرارية[٣].


مخاطر رجيم 500 سعرة حرارية

يُعدّ رجيم 500 سعرة حرارية من بين أشكال الرجيم قليلة السعرات الحرارية القاسية للغاية، لكن هذا لا يمنع بعض الأطباء من وصفه للأفراد المصابين بالسمنة الذين لا يُمكنهم الخضوع للعمليات الجراحية الهادفة إلى علاج مشكلة السمنة لديهم، وعلى أية حال يبقى لهذا النوع من الرجيم الكثير من المخاطر والأمور السيئة التي لا بد من ذكر بعضها؛ مثل[٤]:

  • حدوث نقصٍ شديد في كميات العناصر الغذائية المهمة للجسم، بما في ذلك: الدهون، والبروتينات، والفيتامينات، والمعادن.
  • الحاجة إلى البقاء تحت الرقابة الطبية؛ لتفادي الأخطار الصحية المرتبطة بهذا الرجيم.
  • الحاجة إلى ميزانية عالية لشراء الأطعمة الخاصة بهذا الرجيم.
  • ارتفاع خطر الإصابة بمشاكل العظام.
  • ارتفاع خطر الإصابة بحصى المرارة.
  • خسارة الكثير من الكتل العضلية.


المراجع

  1. Christine Mikstas, RD, LD (26-11-2018), "Very Low-Calorie Diets: What You Need to Know"، Webmd, Retrieved 24-3-2019. Edited.
  2. Natalie Butler, RD, LD (1-8-2016), "The 1,200-Calorie Diet: What You Need to Know"، Healthline, Retrieved 24-3-2019. Edited.
  3. Jennifer R. Scott (23-3-2019), "What Is a Very Low-Calorie Diet?"، Very Well Fit, Retrieved 24-3-2019. Edited.
  4. Natalie Butler, RD, LD (21-6-2018), "What to know about the 500-calorie diet"، Medical News Today, Retrieved 24-3-2019. Edited.