تعرف على صفات الشخصية السامة لتتجنبها

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٠١ ، ١١ يونيو ٢٠٢٠
تعرف على صفات الشخصية السامة لتتجنبها

الشخصيات السّامة

يوجد العديد من الشخصيات السامة التي قد تقابلها بحياتك، والتي تلعب دور الضحية دائمًا ويحاولون التلاعب والسيطرة على الآخرين من حولهم ويستخدمون الآخرين لتلبية احتياجاتهم، وينتقدون أنفسهم دومًا ويشعرون بالغيرة والحسد من الآخرين، ويتألمون من حظهم السيئ ويحسدون غيرهم من الأشخاص من ذوي الحظوظ الجيدة، ومع ذلك لا تعني هذه الصفات أن الشخص كله سامّ إنما لديه سلوك سامّ وعلاقاته مع الآخرين غير جيدة وسلبية وتتشكّل الشخصية السّامة غالبًا من تعرّض الإنسان لجروح وآلام عديدة في حياته ويكون غير قادر على التعامل معها وحل مشاكله لذلك يلجأ إلى بث السمّ في حياة الأشخاص من حوله.[١]

وتسحب هذه السلوكيات السامة الأشخاص إلى الأسفل وتعيق تقدّمهم في الحياة وتؤثر سلباً على صحتهم العقلية، فالأشخاص السّامون لديهم القدرة على امتصاص الفرح من داخلك واستبداله بالضغط والغضب والحزن والمشاعر السلبية، لذا يجب عليك الانتباه إلى هؤلاء الأشخاص والتحلّي بالوعي الكافي للتعامل معهم وعدم السماح لهم بالتأثير سلبًا على حياتك، وهذا المقال سيساعدك على معرفة أبرز صفاتهم وطرق التعامل معهم.[٢]


علامات يمكن من خلالها التعرّف على الشخصية السّامة

إن أول طريقة لتفادي الأشخاص السّامين هي التعرّف على صفاتهم وسلوكاتهم، والسلوكات التالية تدّل على الأشخاص السّامين:[٣]

  • يُلقون اللوم على الآخرين: يلقي الأشخاص السّامون اللوم على الآخرين ويبدون غير قادرين على تحمّل مسؤولية أفعالهم وتصرفاتهم وحل مشاكلهم ويلجؤون إلى تفسيرات تفصيلية لعدم قدرتهم على تحمّل المسؤولية وإلقاء اللوم على الآخرين وغالبًا ما تبدو هذه التفسيرات كأكاذيب واضحة لمن حولهم.
  • يتصرفون بعدوانية: لا يعني ذلك أن الأشخاص السّامين يمارسون العدوانية والسلبية تجاه الآخرين ولكن يلجؤون إلى الثرثرة تجاههم عندما يشعرون بالغضب أو الأذى وغالبًا تكون هذه الألفاظ سيئة وغير محبّبة.
  • ينتقدون كثيرًا: يستمرّ الأشخاص السّامون بنقد الأشخاص والأشياء من حولهم لمحاولة لفت الانتباه إليهم ويكون هذا النقد سيئًا ولا يندرج تحت النقد البناء ويؤثر هذا الانتقاد على احترام الشخص لذاته وكلما كان الشخص الذي يعاشر أشخاصًا سامين أقل سنًا كلما كان أكثر تأثرًا بكلماتهم وأفعالهم.
  • يلعبون دور الضحية: يلعب الأشخاص السّامون دور الضحية أمام الآخرين ويحاولون كسب شفقتهم وعطفهم للحصول على ما يريدون كأن يدّعي أحد زملائك بالعمل أن والده مريض بهدف الهروب من العمل، فيحاول هؤلاء الأشخاص التلاعب بمشاعر الآخرين بشكل مباشر أو غير مباشر لتحقيق أهدافهم الشخصية.
  • يبدون سلبيين للغاية: يبدو أن الأشخاص السّامين غير قادرين على الاستمتاع بأي شيء في حياتهم فهم لا يرون النعم ولا يقدروها ولكنهم دائمًا قادرون على رؤية الأمور السلبية والمشاكل الحاصلة لهم وعندما يحاول أي شخص من حولهم أن يشاركهم بأمور إيجابية ويجعلهم سعداء يبادرون بالسخرية والاستهزاء به، فمثلًا إذا كنت مقبلًا على الزواج يقوم الشخص السّام من حولك بالتعليق والسخرية من مؤسسة الزواج ويتحدث كثيرًا على معدلات الطلاق مثلًا.
  • يلجؤون للابتزاز العاطفي: يستمتع الأشخاص السّامون عندما تشعر بالذنب تجاههم ويبتزوك عاطفيًا لتلبية احتياجاتهم وأهدافهم ويحاولون أن يُشعروك دومًا بمدى البؤس والتعاسة التي يشعرون بها لتظل معهم وواقفًا إلى جانبهم وتحقق أهدافهم.


أنواع الشخصيات السّامة

يوجد سبعة أنواع للأشخاص السّامين يجب الانتباه إليها وهي:[٤]

  • نرجسي المحادثة: لا يسمح هؤلاء الأشخاص لغيرهم بالحديث ويحاولون مقاطعة كل شخص يشارك في حديثهم ويحبون أن يتحدثوا عن أنفسهم دائمًا ويستخدمون كلمة "أنا" بشكل كبير ولا يحبون سماع أحد غيرهم يتحدث.
  • المسيطرون: هناك نوع من الأشخاص الساّمين يحبون أن يكونوا المسيطرين دائمًا ويكونوا مسؤولين عما تفعله وما تقوله وحتى ما تعتقده، وهم لا يحبون أن تختلف معهم بالرأي ولا يتوقفون عن محاولة إقناعك بآرائهم ومعتقداتهم مهما كلّف الأمر، إن هؤلاء الأشخاص مزعجون جدًا لأنهم يلاحقون حريتك العاطفية والاجتماعية والفكرية.
  • المتشائمون: يسمى هذا النوع أيضًا بمصاصي الدماء الروحي لأنهم يمتصّون الطاقة الإيجابية منك ويستنزفون مشاعرك، وهؤلاء الأشخاص دائمًا لديهم شيء حزين أو مأساوي يتكلمون عنه ولا يمكنهم رؤية الإيجابيات في حياتهم أو حياة الآخرين وهم لا يسقطون لوحدهم فحسب بل يحاولون سحب الآخرين معهم إلى الإحباط والأسى.
  • لاعبو دور الضحية: يريد هؤلاء الأشخاص كسب تعاطفك ودعمك لهم ويلعبون دور الضحية دائمًا ولا يستطيعون رؤية الأمور الإيجابية في حياتهم ولا حتى يحاولون إيجاد حل لمشاكلهم.
  • الغيّورون: الأشخاص الغيورون سامّون بشكل لا يصدق فهم لا يتمنون الخير لأحد ويغارون من أقرب الناس إليهم ويحسدون الجميع على أبسط الأمور ولا يشعرون بالسعادة لأجل أي شخص من حولهم.
  • الكاذبون: يتميّز هؤلاء الأشخاص بالكذب والخداع طوال الوقت وهم من أخطر الأشخاص السّامين لأنك لا تستطيع أن تثق بهم حتى بأبسط الأمور وأصغرها وستشكك دائمًا في أقوالهم وأفعالهم.
  • المتغطرسون: هؤلاء الأشخاص يعتبرون أنفسهم دائمًا على حق وأن آرائهم ومعتقداتهم حقيقة لا مجال للشكّ بها وغالبًا ما يعتقدون أنهم الأذكى والأدهى، لديهم كمية كبيرة من الغطرسة والعجرفة تجعل من المستحيل التعامل معهم.


كيفية التعامل مع الشخصيات السامة

لأن الأشخاص السّامين يؤثرون على حياتك بشكل سلبي يجب اتباع بعض النصائح لتجنبهم ومن هذه النصائح:[٥]

  • ضح حدودًا مع الأشخاص السامة: لأن الأشخاص السامين ليس لديهم حدود ويميلون للسيطرة على الآخرين حاول وضع الحدود لهم ولا تجعلهم يتدخلون في حياتك وأمورك الخاصة فاجعل تفاعلك ووقتك معهم قصيرًا ولا تشاركهم الأمور الهامة في حياتك.
  • تعامل معهم بحكمة: حاول تقييم الموقف الذي تتعرض له من الأشخاص السّامين ولا تجادل بالأمور التي يقولونها إذا لم تمسّك بسوء أو تؤثر على حياتك وحياة من حولك لأن الأشخاص السامين لا يستجيبون للنقد البناء ولا يمكن اللجوء إلى التصعيد معهم، فالزم الهدوء والرويّة إذا كان الأمر لا يستحق الخوض في معركة معهم.
  • تعرّف على سلوكياتهم والابتعاد عنها: يحاول الأشخاص السّامون جرّك إلى المعارك ولكن إدراكك بأنهم أشخاص سامون هو أول خطوة لتجنّبهم فلا تتحسس من كلماتهم وأفعالهم لأنهم لا يملكون شيئًا غير محاولة جعلك حزينًا وغاضبًا.
  • ركّز على الإيجابيات: لا تركّز على السلبية في كلامهم وتصرفاتهم حاول التركيز على الإيجابيات وتجنّب المشاكل التي يحاولون إثارتها فالأشخاص السّامون لا يستحقون طاقتك العقلية وراحتك النفسية.
  • استفد من نظام الدعم الخاص بك: يتمثل نظام الدعم بالأشخاص الإيجابين في حياتك والذين تثق بهم كثيرًا، ويمكنك الحديث معهم إذا واجهت أشخاصًا سامين وسيكون أصدقاؤك الحقيقون بجانبك ويذكرونك بإيجابيتك وصفاتك الجميلة، وسيعوّضون السلبيات التي وجهها لك الأشخاص السّامون، وبالنهاية فإن التعامل مع الأشخاص السّامين ليس بالأمر السهل ولا يمكن تطوير آليات التعامل والتكيّف معهم بين ليلة وضُحاها ولكن ما سبق من نصائح تساعدك على ضبط أعصابك ومشاعرك تجاههم.


المراجع

  1. "What’s a Toxic Person & How Do You Deal With One?", psychcentral, Retrieved 27-4-2020. Edited.
  2. " 30 Toxic Behaviors That Should Have No Place In Your Life", aconsciousrethink, Retrieved 27-4-2020. Edited.
  3. Dr. Samantha Rodman (19-4-2018), "6 Traits of Highly Toxic People"، talkspace, Retrieved 28-4-2020. Edited.
  4. "7 Types of Toxic People and How to Spot Them", scienceofpeople, Retrieved 27-4-2020. Edited.
  5. Joanna McClanahan (4-2-2020), "Dealing With Toxic People You Can’t Just Cut Out Forever"، scarymommy, Retrieved 28-4-2020. Edited.