السيطرة الدماغية

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٢٧ ، ٢٦ نوفمبر ٢٠١٩
السيطرة الدماغية

السيطرة الدماغية

تنصّ فرضية السيطرة الدماغية على وجود فصّ دماغي مسيطر أكثر من الآخر، إذ يتضمن عددًا من طرق التفكير وأنماط الشخصية والسلوكيات التي يقوم بها الشخص، ويتحكم كل جزء من الدماغ بالجانب المقابل من الجسم؛ أي أن الفصّ الأيمن من الدماغ يتحكم بالجزء الأيسر منه، والفصّ الأيسر من الدماغ مسؤول عن الجزء الأيمن منه.

وتنطبق هذه الفرضية على طرق التفكير التي تتأثر وفق الطرف المسيطر من الدماغ، أي الجزء الأكثر استخدامًا منه لدى كل فرد من خلال تخصيص خلايا كل فصّ من الدماغ واستخدامها في أداء وظائف مختلفة، ويعدّ كل جزء منه منفصلًا عن الآخر، ويتواصلان من خلال حجاب من الألياف العصبية التي تسمى الصوار الثفني، وتعدّ من الخرافات العلمية التي لا أساس لها، إلا أنها تعتمد على الملاحظة المكثفة والدراسات التي بدأها روجر سبيري عام 1981 م ليحظى بجائزة نوبل، وتستند نظريته على دراسات أجراها على مرضى خاضعين لفصل فصّيّ الدماغ عن بعضهما جراحيًا ولأسباب صحية، إذ لم يتمكن بعض المرضى من أداء الوظائف المتعلقة بالجانب الأيمن من الدماغ على سبيل المثال، لا الجانب الأيسر.[١]


العلم والسيطرة الدماغية

أشارت دراسة أجريت في عام 2013 بالاستناد إلى 1000 صورة دماغية مختلفة ثلاثية الأبعاد وقياس نسبة النشاط في كل فصّ من الدماغ إلى عدم وجود جانب مسيطر من الدماغ على الرغم من اختلاف النشاط الدماغي، أي أنه لا وجود لجزء مسيطر منه في جميع الأوقات وأثناء أداء كافة الوظائف، كما أن تقسيم التخصيص الدماغي مختلف من شخص إلى آخر، ويعتمد في المقام الأول على اليد المستخدمة؛ فعلى سبيل المثال، نرى أن 99% من مستخدمي اليد اليمنى يحملون الجزء المسؤول عن اللغة في الجانب الأيسر من الدماغ، بينما يحمله 70% من مستخدمي اليد اليسرى في الجزء الأيسر من الدماغ فقط.[٢]


وظائف وتخصيص الدماغ

يعدّ الدماغ المسؤول الأول عن العديد من الوظائف الحركية والعقلية، ويتلقى المعلومات من المحيط الخارجي من خلال الحواس الخمس، وهي؛ السمع والبصر والشم واللمس والتذوق، إلى جانب الذكاء والتفكير والمنطق والعواطف واللغة، كما يتحكم بالحركة الجسدية والأفكار والخطاب والذاكرة.

ويتكون الدماغ من ثلاثة أجزاء أساسية، هي؛ المخ والمخيخ وجذع الدماغ، وتقع تحت حماية الجمجمة، ثم العمود الفقري الذي يضم النخاع الشوكي الذي هو المركز العصبي في الجسم والمتفرع من الدماغ، ويعدّ المخ الجزء الأكبر من الدماغ المقسّم إلى جزأين، هما؛ الأيمن والأيسر، أما المخيخ فهو المسؤول عن حركة العضلات والتوازن والاستقامة الحركية، وجذع الدماغ هو الجزء الواصل بين المخ والمخيخ والمسؤول عن أداء الحركات الجسدية اللاإرادية مثل؛ التنفس ونبض القلب ودرجات حرارة الجسم وأنماط النوم وغيرها.[٣] ينقسم الدماغ إلى فصّ أيمن وأيسر، ويتحمل كل منهما مسؤولية أداء الوظائف المختلفة، ويتميز كل جزء من الدماغ بمجموعة من الصفات، وفيما يأتي ذكرها:[١][٢]

  • الدماغ الأيسر: ويتميز بما يأتي:
    • التحليل.
    • المنطق.
    • التحكم بالتفاصيل والحقائق.
    • الحسابات الرقمية.
    • التحكم باللغة.
    • التفكير العملي.
  • الدماغ الأيمن: ويتميز بما يأتي:
    • الإبداع.
    • التفكير الحرّ.
    • الحدس.
    • الرؤية الشاملة.
    • الاعتماد على التصوّر لا على استخدام الكلمات.
    • التعرف على الوجوه والأشخاص.
    • التعبير عن المشاعر.
    • الحسّ الموسيقي.
    • الألوان والحسّ الفنيّ.


اختلافات وفق السيطرة الدماغية للأشخاص

اختلاف الوظائف

حدّد العلماء من خلال إجراء الدراسات والملاحظة وجود مجموعة من الصفات التي تنطبق على أصحاب السيطرة الدماغية اليمنى أو اليسرى كل على حدة، وحددوا أنماط الشخصية والوظائف المناسبة لها في سوق العمل وفقًا لطريقة تفكيرهم النمطية المتبعة؛ وفيما يأتي بعض الأمثلة عليها:[٤]

  • تتناسب طريقة تفكير وشخصية أصحاب السيطرة الدماغية اليسرى مع الوظائف التالية:
    • البحث العلمي؛ بسبب قدرته على التفكير المنطقي والتحليل وإيجاد الحلول المبتكرة.
    • المحاسبة؛ بفضل قدراتهم الحسابية العالية ودقتهم في إيجاد النتائج.
    • المحاماة؛ بسبب تمتعهم بملكة اللغة والفصاحة في الحديث، إلى جانب اهتمامهم المفرط بالتفاصيل.
    • البرمجة الحاسوبية؛ بسبب قدرتهم على حل المشاكل وتطوير الأنظمة من خلال التفكير المنطقي والتحليلي العملي.
  • تتناسب شخصية أصحاب السيطرة الدماغية اليمنى بالوظائف التالية:
    • كتابة الأغاني والشعر؛ إذ إنهم يجدون سهولة بالغة في التعبير عن مشاعرهم والتواصل مع العالم الخارجي من خلال النغمات الموسيقية والكلام المنمق.
    • التصميم الفني؛ بسبب تمتعهم بالقدرة العالية على التصور والتخيل والإبداع.
    • أخصائي علاج فني يساعد الآخرين على الإفصاح عن مشاعرهم من خلال الفن والتعبير الإبداعي عن المشاعر.
    • متحدث تحفيزي لمساعدة الناس على تخطي مصاعبهم وتقديم النصح والمشورة لهم، إذ من السهل القيام بذلك نظرًا إلى التواصل العالي مع المشاعر والقدرة على التعبير عن الذات بوضوح، إلى جانب اتخاذ وجهة نظر شمولية عند التعامل مع المواقف، مما يسهل حلّ المشاكل.

اختلاف الشخصيات

تختلف شخصيات أصحاب السيطرة الدماغية اليمنى عن أصحاب السيطرة الدماغية اليسرى، ويظهر ذلك من خلال مجموعة من الصفات التي تنطبق في الغالب على أصحاب كل جانب مع ضرورة وجود بعض الاستثناءات، فعلى سبيل المثال؛ نجد أصحاب السيطرة الدماغية اليسرى ذوي فصاحة وأسلوب تفكير منطقي تحليلي معتمد على الحقائق والأرقام والأنماط التتابعية، كما يعتمدون على التطبيق العملي ويفضلون اللون الأبيض أو الأسود، ويتميزون بالمحايدة في النظر إلى الأمور.

أما أصحاب السيطرة الدماغية اليمنى فيتميزون بالنظرة الشمولية الشخصية واعتمادهم على الحدس والتكوين والإبداع في حل المشاكل، كما يميلون إلى التخيل والتصور والتعبير البصري بدلًا من اللفظي، ويفضلون التعامل مع الخيال والمشاعر والنغمات الموسيقية والفنون التعبيرية بدلًا من الحقائق والأرقام.[٥]



المراجع

  1. ^ أ ب Kendra Cherry (26-07-2019), "Left Brain vs. Right Brain Dominance: The Surprising Truth"، verywellmind, Retrieved 21-11-2019. Edited.
  2. ^ أ ب Lana Burgess, "Left brain vs. right brain: Fact and fiction"، medicalnewstoday, Retrieved 22-11-2019. Edited.
  3. "Anatomy of the Brain", mayfieldclinic, Retrieved 22-11-2019. Edited.
  4. Alison Green (12-07-2015), "Top Jobs for Left/Right Brained People"، careeraddict, Retrieved 22-11-2019. Edited.
  5. "Left and Right Brain", thepeakperformancecenter, Retrieved 22-11-2019. Edited.