العالم هيرتز

نبذة عن العالم هيرتز

ولد عالم الفيزياء الألماني هابنرش رودولف هيرتز عام 1857م في مدينة هامبورغ في ألمانيا، فوالده المحامي هو عضو في مجلس الشيوخ، ووالدته ابنة فيزيائي معروف، وجده رجل أعمال ثري من أصل يهودي وتحول لاحقًا للمسيحية، وبالتالي فوالديه هم من المسحيين اللوثريين المتعصبين، أي أن العالم هيرتز تربى في أجواء إيمانية فيها اهتمام كبير للعلم والتعلم، إذ بدأ دراسته الأولية في مدرسة المعلم مشهور فريدريتش فيشارد لانغ التي تتبع منهجًا في التعليم بعيدًا عن أي تأثيرات دينية، ومراعاة الفروق الفردية بين طلابها، فتوفق العالم فيها وكان دائمًا الأول في صفه، وكانت والدته الأكثر اهتمامًا بتعليم ولدها، وتدرك بأنه يمتلك موهبة في الصنع والرسم، فعززت تلك الموهبة وضمته لكلية تقنية من عمر الحادي عشر، وبعد اتمامه المرحلة المدرسية تفرغ للدراسة في المنزل، إذ درس اللاتينية واليونانية والعربية ووالسنسكريتيّة، فبرع في تعلم اللغات فنصحه أستاذ اللغة العربية بالتوجه لتعلم اللغات الشرقية، فأكمل دراسة العلوم والرياضيات في منزله تحت إشراف مدرسين خصوصيين، فظهر عليه حبًا كبيرًا للقراءة والعمل الجاد، فبدأ بالتعلم على الخراطة في بيته وصناعة نماذج مختلفة من الأدوات العلمية، فصنع منظارًا يُستخدم في قياس الخصائص المتعلقة بالضوء، ولاحقًا التحق بالجامعة لدراسة الهندسة المعمارية، بالإضافة لقراءة الكتب الفيزيائية وكتب الأدب اليوناني القديم، لكن دراسة الهندسة المعمارية لم ترق له واستمر بدراسة الرياضيات والفيزياء، وقرر أن يصبح فيزيائيًا، فالتحق بجامعة ميونخ الألمانية وبدأ بدراسة الرياضيات المتقدمة والفيزياء والكيمياء، وبمجرد الانتهاء من السنة الأولى انتقل لجامعة برلين حيث المختبرات الفيزيائية الأكثر تقدمًا، وفيها حقق اكتشافه العظيم الذي سنفصّله في هذا المقال. [١][٢]


الإنجاز العلمي للعالم هيرتز

كان الإنجاز الأكثر تأثيرًا للعالم هيرتز هو اكتشافة للموجات الكهرومغناطيسية أو الرداوية، والتي هي الأساس الذي تقوم عليه الأجهزة التي ربطت العالم بأجهزة اتصال تطورت وأصبحت اليوم أهم وسائل الاتصال الحديث، كالراديو والتلفاز والهواتف النقالة وغيرها الكثير، وفيمأ ياتي القصة التي جلعت من هذا العالم مكتشفًا لها وهي كالآتي : [٣]

  • بعد أن عمل العالم هيرتز في مختبرًا تابعًا للفيزيائي المعروف آنذاك، فهذا الفيزيائي كان يرى الموهبة الظاهرة على هيرتز، فأوعز إليه أن يتابع مشكلة علمية اختلف فيها مع العالم Wilhelm Weber والعديد من الفيزيائيين، والتي تتلخص بسؤال عن امتلاك التيار الكهربائي كتلة أو طاقة حركية.
  • عرض قسم الفلسفة التابع لجامعة برلين مكافأة لمن يحل هذه القضية العلمية، وكان هيرتز من المهتمين بدراسة الموقف وتحليله علميًا للوصل إلى نتيجة.
  • اكتشف العالم الحقيقة العلمية المتعلقة بالمشكلة في عام 1879م، وحصل على جائزة لهذا الاكتشاف العظيم، إذ اكتشف أن التيار الكهربائي إن كان له كتلة فهي صغيرة جدًا، ومن الجدير ذكره أن اكتشافه هذا قد سبق اكتشاف الإلكترون بـ 18 عامًا.
  • نشرت مجلة Annalen der Physik اكتشافه بعد أن لاقت تجاربه استحسانًا في الوسط العلمي.
  • دفعه أستاذه Helmholtz للحصول على جائزة من جامعة برلين للتحقق من صحة نظرية Maxwell فيما يتعلق بالضوء على أنه أمواج كهرومغناطيسية.
  • استمر العالم هيرتز بالعمل على هذه النظرية، وانتهى من أطروحته الخاصة بالتحفيز الكهرومغناطيسي، فحصل على درجة الدكتوراة في الفيزياء عام 1880م.
  • بعد ثلاث سنوات من التجارب المخبرية قدم فيها 15 ورقة بحثية وصل لنتائج تتفق مع نظرية الكهرومغناطيسية لـ Maxwell.
  • التحق العالم هيرتز للعمل في جامعة Karlsruhe عام 1885م، وقد قرر أن يثبت هذه النظرية فيها مختبراتها الأكثر تطورًا ودقة، ليلاحظ أنثاء تجاربه أن الشرار الكهربائي يولد اهتزازًا داخل الأسلاك بسبب التسارع والتباطؤ للشحنات الكهربائية، وبحسب نظرية Maxwell ومدى صحتها فإن هذه الشحنات من شأنها أن تبث موجات تنتقل في الهواء كأشعة الضوء، أي الموجات الكهرومغناطيسية.
  • بدأ العالم هيرتز بتطوير أدوات وأجهزة ليتمكن في عام 1886م من توليد هذه الشحنات، وذلك أثبت صحة نظرية Maxwell.
  • كان لاكتشاف العالم هيرتز أثرًا في تغيير نظرية العالم آينشتاين الخاصة بالضوء، والذي اقترح بأن الضوء هو عبارة عن حزم من الفوتونات.


إضاءات على حياة العالم هيرتز

مرّت حياة العالم كغيره من العلماء بمصاعب، لكن المصاعب المتعلقة بالعالم هيرتز لم تكن مادية أو اجتماعية كما حصل مع علماء ومخترعين في عصره، إنما كانت جميعها متعلقة بعمله الدؤوب في المختبرات وحبه الشديد للعلم، وفيما ياتي أهم الحقائق الخاصة بهذا العالم : [٤][٣]

  • أنجب العالم طفلتين بعد زواجه من Elisabeth Doll، فإحدى إبنتيه سارت على نهج أبيها ولكن تخصصت في علم الأحياء، وساهمت في اكتشاف طريقة لحل مشكلة عند الحيوانات.
  • كان العالم هيرتز كما سبق يدين باللوثرية المسيحية، مع العلم أن جده من أصول يهودية، ولكنه اعتنق المسيحية اللوثرية بعد زواجه من جدته التي هي من مسيحية لوثرية.
  • نُسبت له عام 1930م وحدة الاهتزاز، وذلك بقرار من اللجنة الدولية للكهرباء وتقنياتها، وفي عام 1960م اعتمدت رسميًا في المؤتمر الدولي للأوزان والقياس.
  • وضع له نصبًا تذكاريًا في معهد Karlsruhe المتخصص في التكنولوجيا.
  • كانت له صورة كبيرة في قاعة بمدينة هامبورغ الألمانية، ولكن النظام النازي أزالها، وذلك للأصول اليهودية التي كانت لجده.
  • توفي العالم هيرتز عام 1894م بعد أن أُصيب بمرض الشقيقة، إذ كان مقيمًا في مدينة Bonn في ألمانيا، ودفن في مدينة هامبورغ مسقط رأسه.


المراجع

  1. "مكتشف الموجات الراديوية السيرة الذاتية لـ هاينريش هيرتز 1857 – 1894"، ibelieveinsci، 18-9-2016، اطّلع عليه بتاريخ 26-6-2019. بتصرّف.
  2. Ereshon (7-9-2018)، "هاينريش هيرتز"، eroshen، اطّلع عليه بتاريخ 26-6-2019. بتصرّف.
  3. ^ أ ب "من هو هاينريش هرتز - Heinrich Hertz؟"، arageek، اطّلع عليه بتاريخ 26-6-2019. بتصرّف.
  4. "مكتشف الأمواج الراديويّة ..هاينريش هيرتز"، almrsal، اطّلع عليه بتاريخ 26-6-2019. بتصرّف.

314 مشاهدة