ازالة الاعلانات اندرويد

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٥١ ، ٢٢ يناير ٢٠٢٠
ازالة الاعلانات اندرويد

إزالة إعلانات أندرويد

من المؤكد أن العديد من التطبيقات المثبّتة على جهاز الهاتف المحمول لها دور بجلب مجموعة من الإعلانات المزعجة إلى الهاتف، وللتخلّص من هذه الإعلانات يتوجّب اتّباع مجموعة من الطرق والإجراءات، أحدها تحميل تطبيق AirPush Detector، وهو تطبيق يكتشف المشاكل المتعلّقة بالإعلانات، ويبادر إلى إلغاء تثبت جميع التطبيقات التي تسبب مثل هذه الإعلانات المزعجة بعد أخذ الإذن لإتمام هذه العملية، ولا يمكن للتطبيق حظر الإعلانات، في حين يمكنه تنبيه صاحب الهاتف المحمول على الأقل إلى الإعلانات المعروضة عليه، ويتوجّب على مالك الهاتف المحمول عقب اكتشاف مختلف التطبيقات التي تسبب هذه الإعلانات وإزالتها أن يتوجه إلى متجر قوقل بلاي الخاص بنظام أندرويد، ومن ثم الدخول إلى الإعدادات، والتوجه إلى خيار الإشعارات داخل المتجر، ومن ثم اختيار الأمر إلغاء إعلانات وعروض قوقل الترويجية للتخلص نهائيًا من إعلانات قوقل.[١]


طرق أخرى للتخلص من إعلانات أندرويد

تسبب الإعلانات الكثير من التوتر والإزعاج لدى الكثير من الناس، ولكنّها توفر العديد من مواقع الويب وتطبيقات الخدمة المجانية والمحتوى المجاني والبرامج المجانية؛ وذلك لأن شخصًا ما آخر يدفع ثمن ذلك مقابل حصول العامة على هذه الخدمات، وبالتالي من الضروري أن يتعين على مزود الخدمة قوقل بتقديم إعلانات لمستخدميه مقابل الدخل المدفوع لها، ولكن نحن كمستخدمين لا نجني من وراء هذا الأمر سوى الخدمة المجانية، ومع ذلك في بعض الأحيان قد يكون ظهور الإعلانات أمرًا مزعجة حقًا، مما يساهم في تجربة غير جيدة للمستخدمين حتى وإن كانت مجانية، وفي قادم المقال سنذكر إحدى الطرق الفعّالة في مقاومة وإزالة الإعلانات الظاهرة على الهواتف المحمولة في التطبيقات أو الألعاب أو المتصفحات.

أحد أكثر الطرق الفعّالة في إزالة الإعلانات الصادرة على جهاز الهاتف المحمول هو برنامج Adblock Plus، وتحظى هذه الطريقة بشعبية كبيرة بين كارهي الإعلانات، فهي تساهم في حظر مختلف الإعلانات الظاهرة في التطبيقات والألعاب والمتصفحات، ويتميز تطبيق Adblock Plus بكونه تطبيقًا مفتوح المصدر، ويتطلب الحصول على ميزات هذا التطبيق تثبيته على الهاتف المحمول، ويتوفر برنامج آخر يساهم في التخلّص من الإعلانات المزعجة وهو تطبيق AdAway، ويعد هذا التطبيق مع تطبيق Adblock Plus أفضل تطبيقين في مقاومة إعلانات التطبيقات، كل ذلك وأكثر بفضل العمل المستمر من قِبَل مطوري نظام أندرويد.[٢]


أندرويد عبر التاريخ

ربما يرى البعض أن الهاتف المحمول هو عبارة عن النظام الخاص بتشغيله وهو أندرويد، والجدير بالذكر أن المدعو روبين -وهو أحد مطوري نظام أندرويد- قد كشف في خطابٍ له كان قد ألقاه في العاصمة اليابانية طوكيو عام 2013م أن نظام التشغيل Android كان يهدف في الأساس إلى تحسين أنظمة التشغيل في الكاميرات الرقمية، وكانت الشركة قد عرضت مجموعة من المستندات عام 2004م أظهرت من خلالها كيف أن نظام التشغيل Android المثبت على الكاميرا سيتصل لاسلكيًا بجهاز الكمبيوتر، وعندئذٍ سيتصل ذلك الكمبيوتر بمركز بيانات Android، إذ يمكن لمالكي الكاميرا تخزين صورهم عبر الإنترنت على خوادم معينة.

بدا واضحًا أن فريق Android لم يفكر في بداية الأمر بإنشاء نظام تشغيل، ولكنَّ التراجع الملحوظ في سوق الكاميرات الرقمية في ذلك الوقت قد وجّه شركة Android Inc لتحويل خطتها نحو استخدام نظام التشغيل الخاص بها داخل الهواتف المحمولة، وأضاف روبن خلال خطابه ذاته في عام 2013م، "نظام أندرويد الموجود في الهواتف المحمولة هو نفس النظام الأساسي بالضبط، وهو نفس نظام التشغيل الذي أنشأناه بالضبط للكاميرات، والذي أصبح نظام Android للهواتف المحمولة".

بدأ التحول الكبير في تاريخ نظام أندرويد في عام 2005م عندما اشترت شركة Google الشركة الأصلية android Inc، ولم يتغير شيء على وضع الشركة سوى أنها أصبحت مملوكة لمالك جديد، وبقي روبن وأعضاء الشركة المؤسسين مواصلين في تطوير نظام التشغيل أندرويد تحت إدارة أصحابها الجدد، واتُخِذَ قرار باستخدام نواة Linux كأساس لنظام Android OS، هذا يعني أيضًا أن Android نفسه يمكن تقديمه لمصنعي الهواتف المحمولة من جهات خارجية مجانًا، وتنبهت شركة Google وفريق نظام Android بأن الشركة يمكنها جني الأموال والأرباح من خلال تقديم خدمات أخرى باستخدام نظام التشغيل هذا، ولعل أهم مصدر لهذه الأرباح هي التطبيقات.

بقي روبن في شركة Google كرئيس لفريق Android حتى عام 2013م، إلى أن أعلنت شركة Google أن روبن سيترك هذا العمل، وفي أواخر عام 2014م غادر روبن شركة Google تمامًا، ثم في وقتٍ لاحقٍ من عام 2017م كشف روبن رسميًا عن عودته إلى صناعة الهواتف الذكية بإعلان شركته عن الهاتف الأساسي المبني على نظام Android، وفي عام 2007م، أطلقت شركة Apple أول جهاز iPhone وبدأت حقبة جديدة في مجال الحوسبة المحمولة والمنافسة، وفي ذلك الوقت كانت شركة Google لا تزال تعمل على نظام Android بسرّية، ولكن في نوفمبر من ذات العام، بدأت الشركة تدريجيًا في الكشف عن خططها لمنافسة شركة Apple وغيرها من شركات المنصات المحمولة، وبعد ذلك نُقل عن رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة Google إريك شميدت قوله: "رؤيتنا هي أن نكون المنصة القوية، والتي سنكشف عنها وستعمل على تشغيل آلاف طرازات الهواتف المختلفة".[٣]


أندرو روبن

ولد أندرو روبن في عام 1969م، وهو المعروف بكونه أستاذًا للأدب الإنجليزي في جامعة جورج تاون، حصل روبن على درجة البكالوريوس في الأدب والمجتمع من جامعة براون في رود آيلاند الولايات المتحدة الأمريكية عام 1992م، ودرجة الماجستير في الأدب الإنجليزي من جامعة ساسكس في برايتون في الولايات المتحدة الأمريكية في عام 1993م، بالإضافة إلى شهادة الدكتوراه في اللغة الإنجليزية والأدب المقارن من جامعة كولومبيا في عام 2002م، ألّف روبن كتاب عام 2012م سماه محفوظات السلطة: الدولة والنص والنقد، وتشمل اهتمامات روبن البحثية نظرية ما بعد الاستعمار، والتي تدعي أن جميع القيم الأدبية والجمالية هي بنيات تعسفية تهدف إلى تفضيل الأوروبيين البيض عن غيرهم.[٤]


المراجع

  1. Kevin Smith (8-12-2012), "How To Get Rid Of Annoying Ads On Your Android Phone With One Simple Trick"، businessinsider, Retrieved 10-1-2020. Edited.
  2. Ashutosh KS (1-11-2007), "How To Block Ads In Android Apps, Games And Browsers"، hongkiat, Retrieved 10-1-2020. Edited.
  3. John Callaham (18-8-2019), "The history of Android OS: its name, origin and more"، androidauthority, Retrieved 9-1-2020. Edited.
  4. "Andrew Rubin", discoverthenetworks,10-1-2020، Retrieved 10-1-2020. Edited.