أسباب الضعف العام في الجسم

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٤:٤٦ ، ١٣ أبريل ٢٠٢٠
أسباب الضعف العام في الجسم

الضعف العام في الجسم

يمكن تعريف الضعف العام بأنه نقص في الطاقة والتحفيز سواء على المستوى الجسدي أو المستوى النفسي، وقد يخلط العديد من الأشخاص بينه وبين النعاس إلا أن الأخير هو مصطلح مختلف تمامًاَ إذ يعبر عن الحاجة الى النوم ،على الرغم من أن كلاهما يمكن أن يحدث في نفس الوقت. وبصرف النظر عن النعاس، يمكن الخلط بين الأعراض الأخرى مع التعب بما في ذلك ضيق التنفس مع النشاط وضعف العضلات، وتوجد العديد من العوامل المسببة للضعف العام منها زيادة النشاط البدني والعقلي، وفي معظم الأفراد الطبيعيين، يتم تخفيفه بسرعة عادة في غضون ساعات إلى يوم تقريبًا عن طريق تقليل النشاط، ويعد الضعف العام في الجسم من الأمور الشائعة لدى العديد من الأشخاص، ويجدر التنويه أنه يعد عَرَضًا وليس مرضًا، إذ يمكن أن تؤدي العديد من الأمراض إلى الضعف العام مثل؛ فقر الدم وأمراض الكبد والكلى.[١]


أسباب الضعف العام في الجسم

هناك العديد من الأسباب المحتملة للإرهاق، يمكن تقسيمها إلى ثلاث فئات عامة وهي عوامل نمط الحياة والمشاكل الصحية بالإضافة إلى الاضطرابات النفسية، ويمكن تفصيلها كالتالي:[٢]

  • عوامل نمط الحياة: تعود أسباب التعب والضعف العام نتيجة نمط الحياة إلى ما يلي:
    • مجهود جسدي.
    • نقص في النشاط الجسدي.
    • قلة النوم.
    • زيادة الوزن أو السمنة.
    • الملل.
    • الحزن.
    • تناول بعض الأدوية، مثل مضادات الاكتئاب أو المهدئات.
    • تعاطي الكحول.
    • تعاطي المخدرات غير المشروعة، مثل الكوكايين.
    • استهلاك الكثير من الكافيين.
    • عدم اتباع حمية غذائية صحية.
  • الظروف الصحية الجسدية: يمكن أن تسبب العديد من الحالات الطبية أيضًا الضعف العام، ومن الأمثلة على ذلك ما يأتي:
    • فقر الدم.
    • التهاب المفاصل.
    • الألم العضلي الليفي.
    • متلازمة التعب المزمن.
    • الالتهابات مثل البرد والإنفلونزا.
    • مرض أديسون؛ وهو اضطراب يمكن أن يؤثر على مستويات الهرمون لديك.
    • قصور الغدة الدرقية.
    • زيادة نشاط الغدة الدرقية.
    • اضطرابات النوم، مثل الأرق ومرض توقف التنفس أثناء النوم.[٣]
    • اضطرابات الأكل، مثل فقدان الشهية.
    • مشاكل المناعة الذاتية.
    • مرض فشل القلب.
    • الإصابة بالسرطان.
    • داء السكري.
    • أمراض الكلى.
    • أمراض الكبد.
    • مرض الانسداد الرئوي المزمن.
  • اضطرابات الصحة النفسية: يمكن أن تؤدي حالات الصحة العقلية أيضًا إلى الضعف العام، فعلى سبيل المثال، التعب هو عرض شائع للقلق والاكتئاب والاضطراب العاطفي الموسمي.


أعراض الضعف العام في الجسم

يمكن أن يسبب التعب والضعف العام مجموعة واسعة من الأعراض الجسدية والعقلية ، بما في ذلك:[٤]

  • التعب المزمن أو النعاس.
  • صداع الراس.
  • دوخة.
  • التهاب أو ألم العضلات.
  • ضعف العضلات.
  • بطء في ردات الفعل.
  • صعوبة صنع القرار واتخاذ الأحكام.
  • التقلبات المزاجية، مثل التهيج.
  • ضعف التنسيق بين اليد والعين.
  • فقدان الشهية.
  • رؤية ضبابية.
  • مشاكل الذاكرة على المدى القصير.
  • ضعف التركيز.
  • الهلوسة.


علاج الضعف العام في الجسم

يعتمد علاج الضعف العام على المسبب الرئيسي له فمثلاََ يمكن علاج العديد من أسباب الضعف العام بالأدوية، فعلى سبيل المثال، تناول مكملات الحديد لفقر الدم، واستخدام الأدوية والأجهزة للمساعدة في مرض توقف التنفس أثناء النوم، وأدوية السيطرة على نسبة السكر في الدم، والأدوية لتنظيم وظيفة الغدة الدرقية، والمضادات الحيوية لعلاج العدوى،[٥]كما يمكن أن تساعدك عدد من الإجراءات في تقليل التعب الناتج عن الأنشطة اليومية، ومنها:[٢]

  • اشرب كمية كافية من السوائل للمحافظة على رطوبة الجسم.
  • مارس عادات الأكل الصحية.
  • مارس الرياضة بانتظام.
  • احصل على قسط كاف من النوم.
  • تجنب التوتر والقلق.
  • تجنب العمل أو الجدول الاجتماعي الذي يتطلب الكثير من الجهد.
  • شارك في أنشطة الاسترخاء، مثل اليوجا.
  • امتنع عن الكحول والتبغ والمخدرات الأخرى غير المشروعة.


أغذية للتخلص من الضعف العام في الجسم

تستطيع التخلص من الضعف العام في الجسم والحصول على الطاقة من خلال تناول الأطعمة التالية:[٦]

  • الفواكه والخضروات الطازجة: فكلما كان الطعام طازجًا، زادت كمية العناصر الغذائية التي يحتوي عليها، على عكس الأطعمة المصنعة التي قد تُجرد من العناصر الغذائية لفترة صلاحية أطول.
  • البروتينات الخالية من الدهون: خاصة الدجاج والديك الرومي والأسماك، إذ توفر بروتينًا عالي الجودة وتحتوي على دهون مشبعة أقل من اللحوم الحمراء، كما أن الأسماك غنية بأحماض أوميجا 3 الدهنية، مثل السلمون والتونة.
  • المكسرات والبذور: تعد المكسرات والبذور من أفضل الأطعمة للتغلب على التعب ومحاربة الجوع وهي تشمل؛ اللوز، والكاجو، والبندق، والبقان، والجوز، وبذور عباد الشمس، وبذور اليقطين.
  • الشوفان: يحتوي الشوفان على كمية كبيرة من الألياف، ومن الأفضل اختيار أنواع الشوفان التي لا تحتوي على الكثير من السكر، ويمكن إضافة العديد من الخيارات لها مثل الحليب والقليل من العسل وبعض التوت.
  • بذور الشيا: تعد بذور الشيا مصدرًا ممتازًا للطاقة بفضل محتوى الكربوهيدرات والدهون الصحية والألياف، إذ توفر ملعقتان كبيرتان من الشيا حوالي 24 جرامًا من الكربوهيدرات و4800 جرامًا من أوميغا 3، وهي صحية للقلب ومضادة للالتهابات.


المراجع

  1. "Fatigue Symptoms, Causes, and Treatment", medicinenet, Retrieved 24-3-2020. Edited.
  2. ^ أ ب "Causes of Fatigue and How to Manage It", healthline, Retrieved 23-3-2020. Edited.
  3. "What causes fatigue, and how can I treat it?", medicalnewstoday, Retrieved 23-3-2020. Edited.
  4. "Fatigue", betterhealth, Retrieved 23-3-2020. Edited.
  5. "What Should I Know about Fatigue?", emedicinehealth, Retrieved 23-3-2020. Edited.
  6. "Foods That Beat Fatigue", healthline, Retrieved 24-3-2020. Edited.