أدوية تساعد على إنقاص الوزن

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٠٨ ، ١٦ يناير ٢٠٢٠
أدوية تساعد على إنقاص الوزن

إنقاص الوزن

تعد السمنة من المشاكل الصحية المزمنة الشائعة والمنتشرة في جميع أنحاء العالم، ففي الولايات المتحدة الأمريكية شخص من بين ثلاثة أشخاص مصاب بالسمنة، وعادة ما يُعبر عن السمنة بمؤشر كتلة الجسم والتي تبلغ أكثر من 30، وفي حال تراوح مؤشر كتلة الجسم بين 25-30 فإنه يدل على الإصابة بالوزن الزائد، وتسبب الاصابة بالسمنة حدوث العديد من المشاكل الصحية المختلفة كارتفاع ضغط الدم، والسكري وغيرها من الأمراض، مما يستلزم معالجتها وذلك باتباع نظام غذائي صحي وممارسة الرياضة، لكن في حال عدم فعاليتها في إنقاص الوزن، يُلجأ إلى العلاجات الدوائية المخصصة لإنقاص الوزن، وسنتعرف في هذا المقال على أهم الأدوية المستخدمة في إنقاص الوزن.[١]


أدوية تساعد على إنقاص الوزن

توجد العديد من الأدوية التي يمكن استخدامها في إنقاص الوزن لدى الأشخاص الذين يعانون من السمنة، ومن أهم هذه الأدوية ما يأتي:[٢]

  • أورليستات: وهو الدواء الوحيد الموافق عليه ويستخدم لإنزال الوزن في الولايات المتحدة الأمريكية، وتتمثل آلية عمله بمنع الجسم من إمتصاص ما يقارب ثلث الدهون في الوجبة المتناولة وطرحه بالبراز، لكن قد يترتب على تناوله بعض الآثار الجانبية والتي تتضمن ما يأتي:
    • تغير البراز ليبدو زيتيًأ.
    • زيادة حركة الأمعاء وعدم القدرة على السيطرة عليها.
    • تشنج في البطن.
    • عدم قدرة الجسم على امتصاص الفيتامينات المهمة مثل فيتامين أ، فيتامين ك، فيتامين د، وفيتامين ي، مما يستلزم تناولها على شكل مكمل غذائي.
    • الغازات.
    • ضرر بالكبد، لكن نادرة الحدوث.
  • فينترمين: وهو من الأدوية التي تساعد على إنزال الوزن من خلال قدرته على إيقاف الشهية، ويعد من الأدوية التي تُستخدم لفترة قصيرة أي لعدة أسابيع فقط، ويُمنع إعطاؤه لمن يعاني من أمراض مزمنة كأمراض القلب، وارتفاع ضغط الدم غير المسيطر عليه، القصور القلبي، السكتة الدماغية، المياه الزرقاء، فرط نشاط الغدة الدرقية، أو من يتعاطى المخدرات، ويترتب على استخدامه ظهور العديد من الأعراض الجانبية والتي قد تكون خطيرة أحيانًا، ومن أهم هذه الأعراض ما يأتي:
    • ارتفاع ضغط الدم.
    • الخفقان.
    • ضيق بالتنفس.
    • صعوبة القيام بالأنشطة المعتادة.
    • الدوخة والرعشة.
    • التململ.
    • جفاف الفم.
    • الإسهال والإمساك والتقيؤ.
    • طعم غير مستستاغ.
    • الأرق؛ لذلك يُنصح بتناوله خلال النهار.
  • فينترمين وتوبيراميت: بالرغم من كون دواء توبيراميت من الأدوية المستخدمة في علاج الصرع أو الشقيقة، لكن يُستخدم أيضًا إلى جانب علاج الفينترمين في إنقاص الوزن، وذلك لفعاليتهم في سدّ الشهية، وزيادة حرق السعرات الحرارية، وزيادة الشعور بالشبع، كما يمتاز علاج الفينترمين والتوبيراميت بإمكانية تناوله لفترة طويلة، لكن قد يترافق مع علاج الفينترمين والتوبيراميت عدة أعراض جانبية تتضمن ما يأتي:
    • الشعور بالوخز والتنميل اليدين والقدمين.
    • الدوخة.
    • جفاف الفم.
    • الإمساك.
    • الأرق.
    • تغير في التذوق.
    • مراودة الفرد لأفكار إنتحارية.
    • مشاكل بالعين والتي قد تؤدي إلى فقدان دائم للبصر.
    • سرعة في ضربات القلب.
    • ظهور عيوب خلقية كالشفة المشقوقة.
  • ليراجلوتايد: بالرغم من اعتباره أحد الأدوية المستخدمة في علاج السكري من النوع الثاني، إلا أنه يعد من الأدوية التي يمكن استخدامها بهدف إنزال الوزن، لكن قد يسبب استخدامه بعض الآثار الجانبية والتي تتضمن ما يأتي:
    • زيادة فرصة مراودة المصاب للأفكار الانتحارية.
    • انخفاض ضغط الدم وزيادة ضربات القلب.
    • الإصابة بأمراض المرارة والكلى.
    • التهاب البنكرياس.
    • الغثيان والتقيؤ.
    • الإسهال.
    • زيادة الشهية.
  • نالتريكسون وبوبروبيون: إذ يستخدم دواء نالتريكسون في معالجة إدمان الكحول والمواد الأفيونية، أما دواء بوبروبيون فهو من الأدوية المستخدمة لترك الدخان، بالإضافة إلى فعاليته في علاج الاضطرابات العاطفية الموسمية والاكتئاب، ويتواجد العلاجان معًا بهدف إنقاص الوزن، لكن قد يرافق استخدامه حدوث بعض الآثار الجانبية والتي تتضمن ما يأتي:
    • ارتفاع ضغط الدم ومعدل ضربات القلب.
    • زيادة فرصة مراودة الأفكار والسلوكيات الانتحارية.
    • الإصابة بالمشاكل العصبية والنفسية.
    • زيادة فرص حدوث نوبات صرع لدى المصابين بها.
    • الأرق.
    • جفاف الفم.
    • الغيثان والتقيؤ.
    • الإمساك.
    • الدوخة والصداع.
  • لوركاسيرين: وهو من الأدوية التي تساهم في سدّ الشهية، وتظهر فعاليته خلال أول 12 أسبوعًا، لكن في حال عدم قدرته على إنزال 5% من وزن المصاب فإنه يستلزم توقيفه مباشرة، كما يتعارض دواء لوركاسيرين مع الأدوية الأخرى؛ كالأدوية المستخدمة في علاج الاكتئاب لتسببه بالارتباك والحمى في بعض الحالات، وفي حال كان المصاب يعاني من مرض السكري، فإنه قد يسبب بعض الآثار الجانبية والتي تتضمن ما يأتي:
    • انخفاض مستوى السكر في الدم.
    • ألم في الظهر.
    • التعب والإرهاق.
    • السعال.

وفي حال عدم معاناة المصاب من مرض السكري، فإن دواء لوركاسيرين قد يسبب بعض الآثار الجانبية والتي تتضمن ما يأتي:

    • الإمساك.
    • الصداع.
    • جفاف بالفم.
    • الغثيان.
    • التعب والإرهاق.
    • الدوخة.


علاجات أخرى تساعد على إنقاص الوزن

بالإضافة إلى العلاجات الدوائية التي ذكرت سابقًا في إنقاص الوزن، توجد بعض الأعشاب والمكملات الغذائية التي يمكن أن تساعد أيضًا في إنزال الوزن، ومن أهم هذه العلاجات ما يأتي:[٣]

  • بذور البن الأخضر: والتي تمتاز باحتوائها على مواد ذات فعالية عالية في خفض الوزن، وهي مادة الكافيين التي تحرق الدهون، بالإضافة إلى مادة حمض الكلوروجينيك التي تكسر الكربوهيدات ببطئ في الجهاز الهضمي.
  • الشاي الأخضر: والذي يُساهم في إنقاص الوزن من خلال قدرة الشاي الأخضر على تحفيز إنتاج هرمون نُورإِبينِفْرِين الذي يزيد حرق الدهون.
  • نارنج: يحتوي على مادة سينفرين، والتي بدورها تقلل الشهية وتحرق الدهون، وبالتالي تسهم في إنزال الوزن، لكن قد تكون له بعض الآثار الجانبية على القلب.
  • ألياف غلوكومانان: إذ تساهم في إنقاص الوزن من خلال قدرة ألياف غلوكومانان على امتصاص الماء لتصبح شبيهة بمادة هلامية تزيد من الشعور بالشبع وتقلل كمية الطعام المستهلكة.
  • فورسكولين: وهو المستخلص من نبات النعنع والتي بدروها تحرق الدهون وتزيد كتلة العضلات، لكن إلى الآن لا توجد دراسات تثبت فعالتها في إنقاص الوزن.
  • حمض اللينولييك: والذي يعد من الدهون المفيدة، والذي يساهم إنقاص الوزن من خلال تقليل الشهية وزيادة عمليات الأيض وحرق الدهون.


الحالات التي تستدعي تناول أدوية إنقاص الوزن

يعد خيار الأدوية التي تنقص الوزن من الخيارات المناسبة الذي يُلجأ إليه في حال عدم استجابة المصاب ونزول وزنه عند ممارسة الرياضة أو تغير النظام الغذائي، ومن أهم الحالات التي تستدعي تناول أدوية إنقاص الوزن ما يأتي:[٤]

  • إذا كان مؤشر كتلة الجسم أكثر من 30.
  • إذا كان مؤشر كتلة الجسم أكثر من 27، لكن يعاني المصاب من أمراض خطيرة متعقلة بالسمنة؛ كالسكري، وارتفاع ضغط الدم.


المراجع

  1. "Prescription Medications to Treat Overweight and Obesity", niddk,7-2016، Retrieved 29-12-2019. Edited.
  2. Melinda Ratini (24-4-2018), "Prescription Weight Loss Drugs"، webmd, Retrieved 28-12-2019. Edited.
  3. Kris Gunnars (21-1-2017), "12 Popular Weight Loss Pills and Supplements Reviewed"، healthline, Retrieved 29-12-2019. Edited.
  4. "Prescription weight-loss drugs", mayoclinic,18-9-2018، Retrieved 28-12-2019. Edited.