مناهج البحث العلمي

مناهج البحث العلمي
مناهج البحث العلمي

مناهج البحث العلمي

لمناهج البحث العلمي أهمية كبيرة في تقدُّمِ المجتمعات ونهضتها، لا سيما أنَّ الكثيرَ من الدّول تُخصّص مبالغَ كبيرة لمراكز الأبحاث العلمية، إيمانًا منها بأهمية البحوث العلمية في نمو الدّولة وتقدمها، كما أنَّ مناهج البحث العلمي هي الأساليب التي من شأنها تفحص الظّواهر، وإخضاعها لعمليات الرّصد، والتّجريب، والقياس، فهي تُستخدم للكشف عن الحقائق، والأحداث، والوقائع الموجودة في الكتب والمؤلفات العلمية، وبالتالي الوصول لنتائج تُحدث القفزات العلمية، التي يُفترض أن تساهم في زيادة تقدم المجتمعات.[١]وفي هذا المقال سنتناول الحديث عن طرق ومناهج البحث العلمي وأهداف كل منها، بالإضافة إلى العناصر المكونة للأبحاث العلمية.


طرق ومناهج البحث العلمي

تُقسم مناهج البحوث العلمية بناءً على الأسلوب المتبع في إجراء البحوث، وهي كالآتي:[٢]

  • المنهج الوصفي: يُعدُّ هذا الأسلوب الأكثر انتشارًا في البحوث العلمية، إذ إنّه يصفُ الظواهر كما هي موجودة في الواقع، ليصفها وصفًا دقيقًا، بعد أن يجمع المعلومات والحقائق المرتبطة بها، ويصدر تقريرًا مفصلًا عنها، مما يُسهمُ في التّنبؤ المستقبلي للظاهرة أو الحالة.
  • المنهج التاريخي: يهدف هذا المنهج إلى دراسة الماضي أو الأحداث التاريخية، ليحللها ويفصلها، ويُسقطها على الواقع، وبالتالي يمكن من خلال النتائج التّنبؤ بالمستقبل، ولكن أهم حيثية في هذا الأسلوب، هي التأكد من صحّة ودقّة المصادر التي جُمعت منها معلومات القضية البحثيّة.
  • المنهج التجريبي: يعتمد هذه الأسلوب على التّجريب، وأنَّ طبيعةَ دراسة أي ظاهرة عبارة عن تغير ينتج بسبب عوامل أو متغيرات، فالباحث يختبر الفروض المسببة للظاهرة، ومعرفة العلاقة السّببية بين العوامل المؤثّرة على الظاهرة، فيدخل المتغيرات التّجريبية إلى الواقع، مع ضبط المتغيرات الأخرى، حتى يستطيعَ التأكد من تأثير المتغيرات ذات العلاقة ومدى تأثيرها على الظاهرة.
  • المنهج الاستقرائي: ينتقل الباحث في المنهج الاستقرائي، من الجزء إلى الكل، إذ إنّه ومن خلال الاستنتاج يستطيع الباحث تعميم دراسة خاصةً لموضوع ما، إلى قضية عامة أكثر شمولاً، أي يُجري الدّراسةِ بصفتها جُزءًا من كُل، ويعتمدُ المنهج الاستقرائي على الاستنتاجات القائمة على الملاحظات، والتّقديرات، والتّجارب .
  • المنهج الاستدلالي: يهدف الباحث في المنهج الاستدلالي إلى برهنة قضايا مسلّم بها، وبالتالي يثبتُ قضايا أخرى تنتج عنها بصورةٍ مؤكدة، وذلك دون إجراء التجارب، أي أنّه يعمّمُ القضايا العامة على القضايا الجزئية، من خلال التّسلسل المنطقي، بعكس المنهج الاستقرائي.
  • المنهج النّظري: يتأكد الباحث في هذا النوع من البحوث، من صحّة الأبحاث، التي أُجريت بشكلٍ نظريٍّ، الأمر الذي يدفع الباحث للتأكد من صحتها، أو إثرائها بإضافة بعض النّواقص التي قد توجد فيها، مما يؤدي إلى زيادة المعرفة بطريقة أكثر دقة.
  • المنهج التطبيقي: يطبق الباحث مباشرةً العلوم المختلفة الموجودة فعليًا، في المنهج التّطبيقي، أي حل المشاكل المرتبطة بالظواهر، ممّا يساهم في تطوير الكثير من العمليات الإنتاجية في شتى المجالات.


عناصر البحث العلمي

تلتقي معظم مناهج وأساليب البحث العلمي في الطّريقة المتبعة لإجراء البحث methodology، والوصول للنتائج المطلوبة، ولكتابة البحث بطريقة منظمة ومُنمَّقة، يجب أن تتضمن العناصر الآتية:[٣]

  • عنوان البحث: بعد أن يجمع الباحث معلومات وبيانات بحثه، ويبدأ بكتابته، ينبغي عليه اختيار عنوان لبحثه، يكون جذابًا ولافتًا للقارئ، ويدفعه للمزيد من القراءة.
  • المقدمة: يختصر الباحث في المقدمة الأسلوب المتبع في بحثه، وعرض مشكلة الدراسة، ويشكر جميع الأطراف المُساعدة له في إجراء بحثه.
  • مشكلة البحث: يوضح الباحث الأسباب الجوهريّة الدّافعة لإجراء بحثه، وتكون بصيغة سؤال، أو عبارة مختصرة مفهومة للقراء.
  • أسئلة البحث: يطرح الباحث مجموعة من القضايا المرتبطة بمشكلة البحث، ومن شأنها توضيح جميع جوانب البحث، على شكل أسئلة، تتتمثل فيما بعد بصياغة أهداف البحث.
  • أهداف البحث: يصيغ الباحث أهداف بحثه، من خلال أسئلة البحث، التي طرحها سابقًا.
  • فرضيات البحث: يقترح الباحث الحلول المتوخاة من إجراء بحثه، وعليه إثبات نفيها أو صحتها، من خلال المخرجات التي توصل إليها.
  • اختيار عينة البحث: يختار الباحث مجموعةً جزئيةً من المجتمع الذي يُجري فيه دراسته، إذ يجب أن تكون العينة البحثية ممثلة لجميع عناصر المجتمع، ليستطيع الباحث تعميمها على المجتمع ككل.
  • خطة البحث: يضع الباحث في خطة بحثه تصور مستقبلي، لكيفية تنفيذ بحثه، من جمع المعلومات، وطرق تحليلها ومعالجتها، وكيفية عرض النتائج، التي سيلتزم بها الباحث خلال إجراء بحثه.
  • توصيات البحث: لا بُد للباحث من أن يقترح مجموعةً من المقترحات المبنية على النتائج التي توصّل إليها من إجراء بحثه.


المراجع

  1. "مناهج البحث العلمي؛ تعريفها وفئاتها وأنواعها"، ashams، اطّلع عليه بتاريخ 25-3-2020. بتصرّف.
  2. "ما هي مناهج البحث العلمي وما هي مميزاتها وعيوبها؟"، bts-academy، اطّلع عليه بتاريخ 25-3-2020. بتصرّف.
  3. "أساسيات المنهج العلمي في البحث"، shms، اطّلع عليه بتاريخ 25-3-2020. بتصرّف.

522 مشاهدة