ماهي اعراض نقص الصفائح الدموية

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:١٦ ، ٤ أغسطس ٢٠١٨
ماهي اعراض نقص الصفائح الدموية

 بواسطة فرح بسام

 

الصفائح الدموية، من مكونات الدم الأساسية وأكثرها وجودًا في الدم بعد كريات الدم الحمراء، والتي تُحدث تخثرًا في الدم لإيقاف النزيف، وإعادة ترميم الجلد لإغلاق الجروح، وذلك بسبب قدرتها على الارتباط والالتصاق فيما بينها، وتنشط بواسطة الدماغ الذي يحفز التنشيط التخثري، وتنتَج الصفائح الدموية في نخاع العظم من قبل خلايا تسمى بالنواء، كما تعد الصفائح الدموية ذات أشكال مختلفة ولا تعتبر خلايا لعدم احتوائها على نواة وعضيّات الخلوية، ويتراوح عمرها الافتراضي من سبعة إلى عشرة أيام.

مرض نقص الصفائح الدموية

مرض نقص الصفائح الدموية، هو مرض ينتج بسبب نقص في عدد الصفائح الأولية وبالتالي انخفاض عدد الصفائح الدموية بشكل غير طبيعي، بسبب التعرض إلى مرض يسبب المشكلة، أو بسبب تعرض الجهاز المناعي لخلل ما، فتعمل كريات الدم البيضاء على تكسير عدد كبير من الصفائح الدموية، ويظهر انخفاضها بشكل واضح خلال إجراء تحاليل الدم الروتينية، وقد يحدث دون سبب معروف.

 

أعراض نقص الصفائح الدموية وأسبابه

يصاحب مرض نقص الصفائح الدموية بعض الأعراض التي تدل على وجوده، مثل: وجود بقع على الجلد، وظهور كدمات واحمرار شديد في الجلد عند التعرض لاحتكاك أو ضربات خفيفة، وأيضًا تكرار نزيف الدم من الأنف واللثة، كذلك زيادة كمية الدم في دورة الشهرية على غير العادة عند الإناث، وحدوث نزيف داخلي في منطقة البطن والعين والدماغ في حالات متقدمة من المرض.

 

تتعدد أسباب حدوث نقص الصفائح الدموية، منها تعرض الجهاز المناعي لخلل ما، ونقص عدد خلايا المناعة في الجسم، إضافة إلى ذلك اللجوء لاستخدام التطعيم والمضادات الحيوية ضد الفيروسات والبكتيريا، والإصابة ببعض الأمراض التي تتسبب في نقص الصفائح الدموية مثل الزكام والجدري المائي، ومرض الذئبية الحمراء، كذلك تناول بعد العقاقير والأدوية دون استشارة الطبيب، وتناول المخدرات مثل الكوكايين، الذي يتسبب في تكسير عدد كبير من الصفائح الدموية أو تقليل من العمر الافتراضي لها.

 

علاج نقص الصفائح الدموية

علاج نقص الصفائح الدموية يكون ضروري في حال كان النقص فيها حاد جدًا، غالبًا لا يتطلب العلاج في حال وجود نقص بسيط أو متوسط في عددها، ومن طرق علاج مرض نقص الصفائح الدموية: استخدام بعض الأدوية التي تعيد بناء الصفائح الدموية وإيقاف تكسرها تحت استشارة الطبيب، وقد يلجأ الطبيب في بعض الأحيان إلى استخدام الأدوية المثبطة للمناعة، كذلك يمكن التخلص من الأمراض المسببة لنقص الصفائح الدموية عن طريق تحديد المرض وعلاجه، وفي حال تعرض المريض لنزيف دم متكرر أو في حال حدوث نقص كبير جدًا في الصفائح الدموية يجري تزويده بوحدات دم.

 

الوقاية من نقص الصفائح الدموية

علاج مشكلة نقص الصفائح الدموية تكون عن طريق اتباع بعض المبادئ التي توقف تكسر الصفائح الدموية وإعادة تكوينها والحفاظ على عمرها الافتراضي ومنها:

  • الإكثار من تناول الأغذية الطازجة الصحية والمتنوعة، وتناول المزيد من الفواكه والخضار الطازجة مثل الطماطم والفراولة والفلفل الحلو، وإضافة إلى تناول اللحوم الحمراء والبيضاء الخالية من الدهون مثل المأكولات البحرية وأحشاء المواشي، والدجاج مثل الكبد والطحال، وتناول الحبوب الكاملة الغنية بجميع العناصر الضرورية للجسم.
  • ممارسة بعض التمارين الرياضية بانتظام، والتي تقوي عضلة القلب لتؤدي وظيفتها وهي ضخ الدم بكميات أكبر، وتحفز الرياضة خلايا الدماغ والجسم لإعادة تصنيع الصفائح الدموية، وتعد الرياضة من أفضل الوسائل لتقوية مناعة الجسم والتخلص من الفيروسات والميكروبات المسببة للأمراض.
  • المحافظة على بقاء الجسم رطبًا عن طريق الإكثار من شرب الماء واستهلاك الكمية المطلوب شربها من الماء وهي 2 لتر تقريبًا، أي ما يعادل 8 أكواب يوميًا، وخاصة الماء الفاتر حيث يمنع من تكسر الصفائح الدموية، ويجدد خلايا الجسم والتخلص من الخلايا الميتة والأوساخ المتراكمة في الدم.