كيفية العناية بالشعر

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٠٤ ، ٢٢ نوفمبر ٢٠١٨
كيفية العناية بالشعر

العناية بالشعر

يهتّم جميع النّاس بمظهرهم الخارجيّ، ويسعون دائمّا للظهور في أجمل صورة ممكنة، ويعتبر الشعر من مكمّلات الجمالية عند الرجال والنساء، صغارًا أو كبار، ولكن يتعرّض الشعر إلى بعض المشاكل الصحيّة بسبب جهل الكثير من الناس في الاعتناء به، وفي هذا المقال بعض النصائح عن كيفيّة العناية بالشعر.


كيفيّة العناية بالشعر

الاهتمام الدائم بالشعر يؤثّر على صحته؛ لأنّ الشعر كالنبتة يحتاج إلى العناية والرعاية المناسبة للحفاظ على مظهرها ونموّها الحيويّ والصحّي، وتختلف أساليب العناية بالشعر باختلاف نوعه، فهناك الشعر الدهنيّ والشعر العادي والشعر الجاف، لذلك عند معرفة نوع الشعر يمكننا تحديد درجة دهنيّة أو جفاف الشعر، ويعتمد ذلك على إفرازات الغدد الدهنيّة بفروة الرأس، ومعرفتنا لذلك تساعدنا في تحديد ملمسه الخارجيّ إن كان مموجًا أو أملسَ أو مجعدًا وفقًا لنسبة الكيراتين الموجودة فيه. ومن طرق العناية بالشعر:

  • اختيار منتجات العناية المناسبة للشعر، كمستخلصات الزيوت الطبيعيّة التي تعوّض فروة الرأس عن نقص الإفرازات الدهنية، وتساعد على ترطيب الشعر وتغذيته.
  • تنشيط الجذور الضعيفة عن طريق تمشيطه من أسفل الرقبة إلى الأعلى.
  • عدم استخدام مجفف الشعر مباشرة على الرأس، يجب إبعاده قليلًا، وعدم الإفراط في استخدام المجفف حتى لا يتعرض الشعر للتقصّف والتّلف.
  • وضع ماسكات مناسبة لنوع الشعر، مثلًا استخدام ماسك الأفوكادو والعسل للشعر الجاف يساعده على ترطيب وتغذية جذور الشعر تغذية عميقة؛ ويعود ذلك بسبب احتواء الأفوكادو على نسبة عالية من الأحماض الدهنية، وتصنيف العسل من المرطبات الطبيعية التي تحافظ على الشعر.
  • عدم تمشيط الشعر وهو مبلل لكونه أضعف وأكثر قابلية للتكسر، مع مراعاة استخدام مشط أو فرشاة خشبية والابتعاد عن المنتجات البلاستيكية أو المعدنية .
  • الإكثار من شرب الماء يضمن ترطيب الشعر من الداخل.
  • تجنُب استخدام الشامبوهات القاسية المحتوية على البارابين التي يظنّ الكثير من الناس بأنّها تساعد على التنظيف العميق، إلا أنّها تزيد من جفاف وتقصف الشعر.
  • اتباع نظام غذائي سليم وصحي يحتوي على الفيتامينات كفيتامينات (ب) والعناصر الأساسية؛ لأنّ الشعر ينمو باستمرار وأساس الشعر هو التغذية التي نتناولها، وبالتّالي كلما كانت التغذية صحيّة انعكس ذلك على نمو وصحة الشعر.
  • قص الشعر باستمرار؛ لأنّ ذلك يساعد على تجديد نمو الشعر وإزالة التّالف منه، ويساعد أيضًا على إعطاء الوجه منظرًا جديدًا، كما أنّ قص الشعر يزيد كثافة الشعر الخفيف.


تغذية الشعر

يلعب الغذاء دورًا أساسيًا في صحة الشعر، وفيما ياتي الأطعمة التي تقوي الشعر وتحفظ صحته:

  • الأسماك: مثل سمك السلمون الذي يحتوي على الحديد والغني بالأحماض الدهنية أوميغا3 والمحار الغني بالزنك الذي يقوّي الشعر ويحسن صحة فروة الرأس.
  • الفاصولياء والعدس: بسبب احتوائهما على البروتين والحديد والبيوتين والزنك، وجميع هذه العناصر هامة في نمو الشعر.
  • البيض والدّواجن: وهم من الأغذية الغنيّة جدًا بالبروتينات.
  • الجوز واللوز: إذ يحتوي الجوز على حمض الفالينوليك، وهو من أنواع الأوميغا3 المهمّة للشعر، ويحتوي اللوز على كمية كبيرة من الزنك الذي يمنع تساقط الشعر.
  • الخضروات: أهمّها السبانخ، والقرنبيط، والجزر وهي مصادر غنية بالفيتامينات (ج) و(هـ) و(ك) والعناصر التي تحفّز إفراز الزيوت في بصيلات الشعر.
  • منتجات الألبان قليلة الدسم: كالحليب والزبادي؛ بسبب احتوائها على الكالسيوم والبروتين.
  • الحبوب إذ تحتوي على جرعة كبيرة من الحديد والزنك وفيتامينات (ب).