كيفية أرضاع الطفل

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٣٩ ، ٢ سبتمبر ٢٠١٩

الرّضاعة الطبيعيّة

تواجه بعض الأمهات الجدد صعوبة في إرضاع أطفالهن حديثي الولادة رضاعة طبيعيّة، فتلجأ الكثير منهن إلى الرّضاعة الصناعيّة التي ستقلل من الجهد والوقت التي ستبذله الأم أثناء عمليّة الرّضاعة بحسب رأي الأمهات، وتتناسى الأمهات الفائدة الكبيرة للرّضاعة الطبيعيّة والتي يتحصّل عليها الأبناء جرّاء ذلك، وقد أوصى جميع الخبراء والأطباء بالرّضاعة الطبيعيّة، ومن أهم فوائد الرّضاعة الطبيعيّة أن حليب الأم يحتوي على العديد من العناصر الغذائيّة المهمّة في تكوين الطفل ونموه من فيتامينات ودهون ومعادن وبروتينات، ويحتوي حليب الأم على أجسام مضادة تقاوم الفيروسات والبكتيريا التي تصيب الطفل وتحميه من أمراض الجهاز التنفسي، والرّضاعة الطبيعية تزيد من ذكاء الطفل، وتخفف من متلازمة الموت المفاجئ عند الأطفال، عدا عن أنّ الرّضاعة الطبيعيّة تُشعر الطفل بالأمان والرّاحة النّفسيّة، وتؤدي لوجود لغة تواصل بين الطفل وأمه. [١]


كيفيّة إرضاع الطفل رضاعة طبيعيّة

توجد عدّة خطوات مهمّة تساعد الأمهات الجدد في إرضاع أبنائهن رضاعة طبيعيّة والخطوات هي: [٢]

  • يجب إرضاع الطفل مباشرة بعد الولادة؛ لأن اللبأ وهو حليب الأم ما بعد الولادة مباشرة يحتوي على كميّة كبيرة جدًا من الفيتامينات والمعادن الضروريّة للطفل.
  • يجب أن تكون وضعيّة الطفل مريحة بحيث يكون صدر الطفل ملامس لصدر الأم، وأنفه بعيد قليلاً عن الحلمة بما يسمح له بالتّنفس.
  • الإنتباه لتوجيه الحلمة لفم الطفل في بداية الرّضاعة وبعدها سيعتاد على الوضع ويبدأ بالرّضاعة لوحده.
  • يجب عدم كقاطعة الطفل أثناء الرّضاعة وتركه يرضع حتى يشعر بالشبع، وهو لوحده سيترك الثدي إذا أحس بالشّبع.
  • يجب نقل الطفل بين الثديين كل 10 دقائق، وتزيد مدّة الرّضاعة عند الطفل مع تقدّمه بالعمر لتصل إلى 40 دقيقة لكل رضعة.
  • جعل الطفل يتجشأ بعد تناوله الرّضعة، وهي من الأمور الضروريّة التي تساعد على إخراج الهواء الزائد الذي دخل للمعدة أثناء الرّضاعة.
  • يجب على الأم الإكثار من الماء والعصائر الطبيعيّة والغذاء الصحي أثناء فترة الرّضاعة الطبيعية.


كيفيّة إرضاع الطفل رضاعة صناعيّة

ويمكن إرضاع الطفل رضاعة صناعيّة عن طريق عدد من الخطوات، أهمها: [٣]

  • يجب اختيار الحليب المناسب للطفل والتأكد من عدم حساسيته منه.
  • تعقيم الرّضاعة، وهي من الأمور الهامة قبل البدء بإرضاع الطفل، وتعقم عن طريق تنظيفها جيدًا من آثار الحليب، ثم غليها جيدًا في وعاء يحتوي على ماء نقي وصحي وتركها لمدة ربع ساعة بالماء، ثم إخراجها ووضعها على فوطة نظيفة، فتصبح جاهزة للاستعمال.
  • البدء بالإرضاع الصناعي بكميات قليلة من الحليب لا تتعدّى 30 مل ما بين وجبتين إلى 3 وجبات في اليوم، وبعدها يتّدرّج وتزيد في كميات الحليب وتضاعف حتى تصل من 5-7 وجبات يوميًا.
  • يجب الإنتباه لوزن الطفل في بدايات الرّضاعة الصناعيّة للتأكد من حصوله على كميات حليب مناسبة، وأيضًا يجب مراقبة الإخراج عند الطفل عند الرّضاعة الصناعيّة فهي تتراوح ما بين 5-6 مرّات في اليوم.
  • تتفاوت كميّة الرّضاعة بين طفل وآخر، فلا داعٍ للمقارنة بين طفلك والأطفال الآخرين، ولكن على أيّ حال يجب أن لا تتجاوز كمية الحليب 900 مل في اليوم الواحد.


المراجع

  1. بيتر ابراهيم، "فوائد الرضاعة الطبيعية للأم والطفل.. اكتشفيها"، youm7، اطّلع عليه بتاريخ 7-8-2019. بتصرّف.
  2. رحاب ولي الدين، "رضاعة الطفل حديث الولادة"، supermama.me، اطّلع عليه بتاريخ 7-8-2019. بتصرّف.
  3. ايمان الحياري، "الرضاعة الصناعية الصحيحة للطفل.. كمياتها، أوقاتها وشروطها"، mah6at، اطّلع عليه بتاريخ 7-8-2019. بتصرّف.