في اي عام تم بناء تمثال الحرية

في اي عام تم بناء تمثال الحرية
في اي عام تم بناء تمثال الحرية

تمثال الحريّة

هو عمل فني ضخم مقدّم من فرنسا للشعب الأمريكي خلال احتفالهم بالعيد الـ 100 لاستقلالهم، ويقع تمثال الحريّة واسمه الحقيقي "الحريّة تضيء العالم" على خليج الحريّة في نيويورك، وصمّم التمثال من الأعلى المهندس الفرنسي فريديريك بارتولدي، وأما القاعدة فقد بناها المهندس الأمريكي ريتشارد موريس، وبنيت القاعدة من الإسمنت والجرانيت، ومساحة تمثال الحريّة تبلغ 49 ألف متر مربع، والقاعدة من أسفل التمثال إلى أعلى الشّعلة يبلغ طولها 93 مترًا، والتمثال مصنوع من ألواح نحاسيّة مثبّتة إلى هيكل حديدي ضخم، ويحيط بالتمثال جدار على شكل نجمة لها سبعة رؤؤس.[١]


في أي عام بُنِيَ تمثال الحرية؟

يعد تمثال الحريّة رمزًا للفكر الحر والدّيمقراطيّة، وهو على هيئة امرأة رومانيّة ترتدي ملابس خضراء، وقد تحرّرت من القيود والظلم والاستبداد برفعها لشعلة الحريّة بيدها اليُمنى، وفي اليد اليسرى تمسك كتابًا منقوشًا عليه تاريخ إعلان استقلال الولايات المتحدة، وتضع المرأة على رأسها تاجًا يرمز إلى القارات السبع الموجودة حول العالم، وقد واجه تمثال الحريّة العديد من العقبات والأزمات في بداية فكرة مشروعه، وأهم العقبات كانت عقبات ماليه بحتة، فقد اتفق الطرفان الأمريكي والفرنسي على تكبّدهما للقيمة الماليّة الباهظة للتمثال، وأكمل الفرنسيون بناء التمثال في 7 من يوليو من العام 1884، وشُحِنَ إلى الولايات المتّحدة بوضع قطعه داخل صندوق وإرساله لميناء نيويورك، ولكن قاعدة التمثال لم تكن قد اكتملت بعد بسبب قصور التمويل من الجانب الأمريكي، لذلك فقد تأخر نصب التمثال حتى الانتهاء من صنع القاعدة، وبقي التمثال في الصندوق الذي شحن به لمدة عام كامل، وتمكن الأمريكان من عمل حملة وطنيّة لجمع التبرعات لبناء قاعدة التمثال، واكتمل جمع التبرعات في آب من العام 1885م، وبدأ العمل ببناء القاعدة الضخمة، ووضع آخر حجر أساس لها في 22 من نيسان من العام 1886م، وافتتح التمثال رسميًا في 28 من تشرين الأول لعام 1886م، بحضور عدد كبير من الشخصيات والمسؤولين من كلا الطرفين الأمريكي والفرنسي.[٢]


حقائق ومعلومات عن تمثال الحريّة

هناك عدد من الحقائق التي يجهلها الكثير حول بناء تمثال الحريّة، واهم تلك الحقائق ما يأتي:[٣]

  • هناك العديد من الأسماء والألقاب لتمثال الحريّة ومنها، السيّدة العظيمة، والسيّدة العُليا، والسيّدة مع الشعلة، وسيّدة الميناء، وسيّدة الحريّة.
  • اللون الحقيقي لتمثال الحريّة هو اللون البني، ولكن مع تأكسد النحاس المصنوع منه التمثال وتأثره بالعوامل الجويّة، تحوّل التمثال بالكامل للون الأخضر.
  • كان يطمح من بنى تمثال الحريّة أن يُغطيه بالذّهب الخالص ليكون أكثر جمالاً وجاذبيّة ولفتًا للأنظار ويمكن رؤيته حتّى في الظلام، ولكن التكلفة الباهظة لفكرته منعته من ذلك.
  • قبل الانتهاء من صنع التمثال، بيعت قطع مصغرة للتمثال في فرنسا.
  • جزيرة الحريّة التي نُصب عليها التمثال كان يُطلق عليها اسم جزيرة بيدلو.[٤]
  • طول أنف التمثال يبلغ 1.5 متر، والذراع الحاملة للشعلة يبلغ طولها 12 مترًا، ويبلغ وزن التمثال 200 طن.[٤]
  • تعرّض التمثال لأعمال تخريبيّة في يده اليمنى التي تحمل الشعلة من قبل الألمان في العام 1916م، وأصلح الخراب الذي طاله في نفس العام.[٤]
  • تعرّض الهيكل الخارجي للتمثال للتآكل، فَغُيّر هيكله بالكامل وبني هيكل جديد له مقاوم للصدأ في 1980م.[٤]
  • يوجد 25 نافذة في التاج الموضوع على رأس سيّدة الحريّة.[٥]
  • يزور التمثال ملايين الزائرين سنويًا لرؤيته على أرض الواقع.[٥]
  • الشعلة النحاسيّة التي ترفعها سيدة الحريّة غُيّرت لتصبح من الذّهب الخالص في العام 1984م.[٥]


المراجع

  1. "تمثال الحرية.. هدية فرنسا لأميركا"، aljazeera، اطّلع عليه بتاريخ 1-7-2019. بتصرّف.
  2. رأفت سارة، "حكاية تمثال الحرية.. والسفر إلى نيويورك بدلا من قناة السويس"، alghad، اطّلع عليه بتاريخ 1-7-2019. بتصرّف.
  3. اسراء حمدي، "حقائق يجهلها الكثير حول تمثال الحرية"، qallwdall، اطّلع عليه بتاريخ 1-7-2019. بتصرّف.
  4. ^ أ ب ت ث "10 حقائق مثيرة عن تمثال الحرية"، aroundtheworld، اطّلع عليه بتاريخ 1-7-2019. بتصرّف.
  5. ^ أ ب ت "أكثر 20 حقيقة مرحة وطريفة عن.. تمثال الحرية"، yallabook، 1-7-2019. اطّلع عليه بتاريخ 1-7-2019. بتصرّف.

318 مشاهدة