علاج مرض السكر بالقران

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٠٤ ، ٣ يناير ٢٠٢١
علاج مرض السكر بالقران

هل يوجد آيات مخصصة لعلاج مرض السكري؟

إن كل القرآن شفاء، وقراءة جميع سوره بركة وخير وشفاء للمريض، فإذا أحسست بمرض اقرأ من القرآن في كفيك مع شيء من ريقك ونفثه بعد كل مرة، وامسح على الجزء المصاب وتوكل على الله حتى يشفيك، قال تعالى: {إِذَا مَرِضْتُ فَهُوَ يَشْفِينِ}[١] ويمكنك أن تقرأ أنت لإنسان مريض كما كانت تفعل السيدة عائشة رضي الله عنها للرسول عليه الصلاة والسلام.[٢]، ولكن لم يرد ذكر آيات خاصة لعلاج مرض السكري في القرآن الكريم ولا لعلاج أي أمراض أخرى، ولا يوجد مشروعية من تخصيص قراءة آيات قرآنية معينة بعدد محدد لعلاج مرض ما إلا بوجود دليل شرعي على ذلك، كما ورد في فضل قراءة المعوذتين للرقية من الحمى، وقراءة سورة الفاتحة للرقية من اللدغة وهكذا، فتخصيص آيات للشفاء من مرض ما بدون وجود دليل يعد بدعة لا بد من اجتنابها.[٣]

مع العلم أنه يوجد آيات شفاء في القرآن الكريم ولكنها ليست مخصصة لمرض السكري أو لمرض آخر، ولكن يمكنك قراءتها على نية شفاء الله لك، نذكرها لك تاليًا:[٤]

  • {قَاتِلُوهُمْ يُعَذِّبْهُمُ اللَّهُ بِأَيْدِيكُمْ وَيُخْزِهِمْ وَيَنْصُرْكُمْ عَلَيْهِمْ وَيَشْفِ صُدُورَ قَوْمٍ مُؤْمِنِينَ}[٥].
  • {يَا أَيُّهَا النَّاسُ قَدْ جَاءَتْكُمْ مَوْعِظَةٌ مِنْ رَبِّكُمْ وَشِفَاءٌ لِمَا فِي الصُّدُورِ وَهُدًى وَرَحْمَةٌ لِلْمُؤْمِنِينَ}[٦].
  • {ثُمَّ كُلِي مِنْ كُلِّ الثَّمَرَاتِ فَاسْلُكِي سُبُلَ رَبِّكِ ذُلُلًا يَخْرُجُ مِنْ بُطُونِهَا شَرَابٌ مُخْتَلِفٌ أَلْوَانُهُ فِيهِ شِفَاءٌ لِلنَّاسِ إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَةً لِقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ}[٧].
  • {وَنُنَزِّلُ مِنَ الْقُرْآنِ مَا هُوَ شِفَاءٌ وَرَحْمَةٌ لِلْمُؤْمِنِينَ وَلَا يَزِيدُ الظَّالِمِينَ إِلَّا خَسَارًا}[٨].
  • {وَالَّذِي هُوَ يُطْعِمُنِي وَيَسْقِينِ * وَإِذَا مَرِضْتُ فَهُوَ يَشْفِينِ}[٩].
  • {وَلَوْ جَعَلْنَاهُ قُرْآنًا أَعْجَمِيًّا لَقَالُوا لَوْلَا فُصِّلَتْ آيَاتُهُ أَأَعْجَمِيٌّ وَعَرَبِيٌّ قُلْ هُوَ لِلَّذِينَ آمَنُوا هُدًى وَشِفَاءٌ وَالَّذِينَ لَا يُؤْمِنُونَ فِي آذَانِهِمْ وَقْرٌ وَهُوَ عَلَيْهِمْ عَمًى أُولَئِكَ يُنَادَوْنَ مِنْ مَكَانٍ بَعِيدٍ}[١٠].


علاج مرض السكري

يمكن التخفيف من آثار مرض السكري على الجسم من خلال اتباع جملة من النصائح والخطوات:[١١]

  • تخفيف الوزن: يمكن أن يساعد تخفيف الوزن على خفض مستويات السكر في الدم، فخسارة ما بين 5% إلى 10% وزن الجسم يُحدث فرقًا كبيرًا، على الرغم من أن فقدان حوالي 7% أو أكثر من الوزن باستمرار هو أمر مثالي، هذا يعني أن الشخص الذي يزن 82 كيلوغرامًا يحتاج إلى خسارة ما يقارب 5.9 كيلوغرام من وزنه لإحداث تأثير على مستويات السكر في الدم لديه.
  • الالتزام بالأكل الصحي: يعد التحكم بالوجبات الغذائية وكمياتها ونوعيتها من أهم الطرق لإنقاص الوزن، والتأثير على مستوى السكري في الدم، وبعكس ما شاع بين الناس مؤخرًا، فإنه لا يوجد نظام غذائي محدد لمرضى السكري جميعهم، ولكن يجب أن يحتوي غذاؤهم على القليل من السعرات الحرارية، والقليل من الكربوهيدرات المكررة وخصوصًا الحلويات، مع الحرص على زيادة كميات الخضار والفواكه والأطعمة الغنية بالألياف، وإذا كنت أحد المصابين بمرض السكري، فمن الجيد أن تذهب لأخصائي تغذية ليساعدك في وضع برنامج غذائي مناسب لنمط حياتك.
  • الالتزام بالتمارين الرياضية المنتظمة: لا بد لك من أن تستشير طبيبك قبل البدء ببرنامج التمارين الرياضية الخاصة بك، يمكنك اختيار الأنشطة الرياضية التي تستمتع أثناء ممارستها مثل السباحة، والمشي، وركوب الدراجات لتصبح جزءًا من روتينك اليومي، وتذكر أن النشاط البدني يخفض نسبة السكر في الدم لديك، لذا يجب عليك أن تفحص مستوى السكر في الدم قبل أي تقوم بأي نشاط رياضي، فقد تحتاج إلى تناول وجبة خفيفة قبل ممارسة الرياضة للمساعدة في منع انخفاض نسبة السكر في الدم إذا كنت تتناول أدوية السكري المسؤولة عن خفض نسبة السكر في الدم
  • مراقبة سكر الدم: يجب عليك أن تراقب نسبة السكر في الدم باستمرار لعدة مرات في اليوم، وذلك لتطمئن على أن نسبة السكر في الدم لديك ما زالت في المستوى الطبيعي، وللتأكد من ذلك يجب عليك استشارة الطبيب ومعرفة عدد المرات التي يجب عليك أن تفحص فيها، مع معرفة الأوقات المناسبة لذلك.
  • الالتزام بجرعة الأنسولين المناسبة: قد يحتاج بعض مرضى السكري أدوية السكري وقد يحتاج بعضهم العلاج بالأنسولين، ويتم تحديد ذلك من قبل الطبيب المختص بالاعتماد على العديد من العوامل بما في ذلك مستوى السكر في الدم والمشاكل الصحية التي يعاني منها المريض، فالتزم بالدواء المحدد لك لتخفف من مضاعفات السكر لديك.


قد يُهِمُّكَ: الرقية الشرعية للتداوي من الأمراض

تُعرَف الرقية الشرعية على أنها التوسل إلى الله تعالى والتقرب منه ودعائه بكمال ربوبيته ورحمته بالشفاء، وأنه وحده الشافي المُعافي، وأن لا شفاءَ إلا شفاؤه، وقد ورد عن الرسول صلى الله عليه وسلم حديث شريف ليقوله كل من به ألم أو وجع من دون تخصيص مرض معين لقوله، عن عائشة رضي الله عنها قالت: [كانَ رَسولُ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عليه وسلَّمَ، إذَا اشْتَكَى مِنَّا إنْسَانٌ، مَسَحَهُ بيَمِينِهِ، ثُمَّ قالَ: أَذْهِبِ البَاسَ، رَبَّ النَّاسِ، وَاشْفِ أَنْتَ الشَّافِي، لا شِفَاءَ إلَّا شِفَاؤُكَ، شِفَاءً لا يُغَادِرُ سَقَمًا. فَلَمَّا مَرِضَ رَسولُ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عليه وسلَّمَ وَثَقُلَ، أَخَذْتُ بيَدِهِ لأَصْنَعَ به نَحْوَ ما كانَ يَصْنَعُ، فَانْتَزَعَ يَدَهُ مِن يَدِي، ثُمَّ قالَ: اللَّهُمَّ اغْفِرْ لي وَاجْعَلْنِي مع الرَّفِيقِ الأعْلَى. قالَتْ: فَذَهَبْتُ أَنْظُرُ، فَإِذَا هو قدْ قَضَى][١٢]

عن عثمان بن أبي العاص الثقفي قال: [قَدِمْتُ على النَّبيِّ صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ، وبي وجَعٌ، قد كادَ يُبطِلُني، فقالَ لي النَّبيُّ صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ: اجعل يدَكَ اليُمنى عليهِ، وقُلْ بسمِ اللَّهِ أعوذُ بعزَّةِ اللَّهِ، وقدرتِهِ من شرِّ ما أجدُ، وأحاذرُ، سبعَ مرَّاتٍ، فقلتُ ذلِكَ، فَشفانيَ اللَّهُ][١٣]، وفي ذلك ذكر لله والتفويض إليه والاستعاذه بقدرته وعزته من شر الألم، ومن الجيد أيضًا شرب ماء زمزم لما وضع الله فيه من خواص للشفاء من الأمراض والعلل والحالات المستعصية، فعن عبدالله بن العباس رضي الله عنه قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: [ماءُ زمزمَ لما شُرب له: إن شربتَه تستشفي شفاكَ اللهُ، وإنْ شربتَه لشِبعِكَ أشبعكَ اللهُ، وإن شربتَه لقطعِ ظمَئِكَ قطعَه اللهُ، وإن شربتَه مستعيذًا أعاذكَ اللهُ. قال: وكان ابنُ عباسٍ رضي الله عنهما إذا شرِبَ ماءَ زمزمَ قال: اللهمَّ إني أسألُك علمًا نافعًا ورِزْقًا واسِعًا وشفاءً من كلِّ داءٍ][١٤].[١٥]

يمكنك عمل الرقية الشرعية سواء للمرض أو الإصابة بالعين بقراءة الآيات وبعض الأدعية وعن الآيات فهي سورة الفاتحة وآية الكرسي والمعوذتين وقل هو الله أحد وكل واحدة منها 7 مرات، ويمكن الاستزادة وقراءة شيء من القرآن الكريم فكله شفاء بإذن الله، أما بالنسبة للأدعية فهناك الكثير من الأدعية المأثورة عن النبي عليه الصلاة والسلام، مثل: [بسمِ اللهِ أرقِيكَ من كلِّ شيٍء يُؤذيكَ ، من شرِّ كلِّ نفسٍ ، أو عينِ حاسدٍ ، اللهُ يشفيكَ ، بسمِ اللهِ أرقيكَ][١٦]، وعن حديث صحيح لرسول الله: [أَعُوذُ بكَلِمَاتِ اللهِ التَّامَّاتِ مِن شَرِّ ما خَلَقَ][١٧]، وقال صلى الله عليه وسلم أيضًا: [بسمِ اللَّهِ الَّذي لا يضرُّ معَ اسمِهِ شيءٌ ، في الأرضِ ، ولا في السَّماءِ ، وَهوَ السَّميعُ العليمُ][١٨]، ويمكنك قول ما قاله عليه الصلاة والسلام: [اللَّهُمَّ رَبَّ النَّاسِ أذْهِبِ البَاسَ، اشْفِهِ وأَنْتَ الشَّافِي، لا شِفَاءَ إلَّا شِفَاؤُكَ، شِفَاءً لا يُغَادِرُ سَقَمًا][١٩].[٢٠][٢١]

المراجع

  1. سورة الشعراء، آية:80
  2. "طرق علاج المريض بالقرآن "، طريق الإسلام، اطّلع عليه بتاريخ 27/12/2020. بتصرّف.
  3. "حكم تخصيص قراءة آيات معينة لعلاج أمراض معينة"، الإسلام سؤال وجواب، اطّلع عليه بتاريخ 27/12/2020. بتصرّف.
  4. "آيات الشفاء في القرآن الكريم"، إسلام ويب، اطّلع عليه بتاريخ 28/12/2020.
  5. سورة التوبة، آية:14
  6. سورة يونس، آية:57
  7. سورة النحل، آية:69
  8. سورة الإسراء، آية:82
  9. سورة الشعراء، آية:79 80
  10. سورة فصلت، آية:44
  11. "Type 2 diabetes", mayoclinic, Retrieved 27/12/2020. Edited.
  12. رواه مسلم، في صحيح مسلم، عن عائشة أم المؤمنين، الصفحة أو الرقم:2191، صحيح.
  13. رواه الألباني، في صحيح ابن ماجه، عن عثمان بن أبي العاص الثقفي، الصفحة أو الرقم:2855، صحيح .
  14. رواه الدمياطي، في المتجر الرابح، عن عبدالله بن عباس، الصفحة أو الرقم: 159، صحيح الإسناد إن سلم من الجارودي قلت قد سلم منه.
  15. "الرقية الشرعية وعلاج الأمراض العضوية المستعصية بها"، اسلام ويب، اطّلع عليه بتاريخ 27/12/2020. بتصرّف.
  16. رواه البغوي، في شرح السنة، عن أبو سعيد الخدري، الصفحة أو الرقم:3/181، صحيح.
  17. رواه مسلم، في صحيح مسلم، عن أبو هريرة، الصفحة أو الرقم:2709 ، صحيح.
  18. رواه الوادعي ، في الصحيح المسند، عن عثمان بن عفان، الصفحة أو الرقم:932 ، صحيح.
  19. رواه البخاري، في صحيح البخاري، عن عائشة أم المؤمنين، الصفحة أو الرقم:5743، صحيح.
  20. "ما هي أعراض العين؟ وما هي الرقية الشرعية الصحيحة لها؟"، إسلام ويب، اطّلع عليه بتاريخ 29/12/2020. بتصرّف.
  21. "كيفية الرقية الشرعية"، الإمام ابن باز، اطّلع عليه بتاريخ 29/12/2020. بتصرّف.