علاج زيادة نشاط الغدة الدرقية بالأعشاب: رأي العلم

بواسطة: - آخر تحديث: ١٨:٠٠ ، ١٤ يونيو ٢٠٢٠
علاج زيادة نشاط الغدة الدرقية بالأعشاب: رأي العلم

الغدة الدرقية

تُعدّ الغدة الدرقية إحدى غدد الجسم المهمة، وتقع في الجزء الأمامي من العنق أمام القصبات الهوائية، وتشبه في شكلها الفراشة التي تفرد جناحيها، وتتكون من خلايا خاصة في بطانتها، وتدعى الخلايا الكيسية، وهذه الخلايا مسؤولةٌ عن إفراز هرمونات الغدة الدرقية الثايروكسين وثلاثي يود الثيرونين، إذ إنّ هذه الهرمونات تتحكّم في سرعة عملية الأيض لذلك تؤدي الاضطرابات في الغدة الدرقية إلى إبطاء أو زيادة سرعة التمثيل الغذائي، وتُعدّ الغدة الدرقية من الغدد الصماء التي تدخل إفرازاتها مباشرةً إلى الدم دون الحاجة إلى قنوات خاصة بذلك.[١]


علاج زيادة نشاط الغدة الدرقية بالأعشاب

اُستخدمت أعشاب Lycopus europaeus، المعروفة أيضًا باسم bugleweed، لعلاج فرط نشاط الغدّة الدّرقيّة، وهو عشب ثبت أنه يساعد في تقليل أعراض فرط نشاط الغدة الدرقية المعتدل في الدراسات البشرية المنشورة لعام 2013، وقد يقلل أيضًا من أعراض مرض جريفز، وهو نوع من أمراض المناعة الذاتية الناتجة عن فرط نشاط الغدة الدرقية، ويعتقد أن Bugleweed يعمل ضد الأجسام المضادة التي تسبب مرض جريفز، ولكن ليس من الواضح لماذا قد يقلل من أعراض فرط نشاط الغدة الدرقية.

ومن الجدير بالذّكر أنه لم تُحدّد الجرعة المثالية لهذا النّوع من الأعشاب بعد، وبالإضافة إلى ذلك، اُستخدم مزيج من خليط ينجليو وميثيمازول لعلاج مرض جريفز في الصين، إذ إنّ ميثيمازول هو دواء مضاد للغدة الدرقية، وخليط ينجليو هو بذور الخردل الأبيض ومجموعة متنوعة من الأعشاب والنباتات، وقد أُجريت عدد من الدراسات التي استخدمت خليط ينجليو المحضر في المختبر في الصين، وأظهرت النتائج باستمرار أن الأعراض السريرية واختبارات الغدة الدرقية كانت أفضل مع المزيج هذا من الميثيمازول وحده.[٢]


علاجات غذائيّة لزيادة نشاط الغدة الدرقية

يحدث فرط نشاط الغدة الدرقية عندما تُفرِز الغدة الدرقية كثيرًا من هرموناتها داخل الجسم، ويكون العلاج ضروريًّا في هذه الحالة إذ إنّ المستويات العالية من هرمونات الغدة الدرقية قد تسبب بعض المشكلات الصحية إذا تُرِكت دون علاج، كما أنّ فرط نشاط الغدة الدرقية يسبب مشكلات في القلب وهشاشة العظام، ويجب مراجعة الطبيب في حال كان الشخص يعاني من هذا المرض، لوصف العلاج المناسب، كما يُنصَح باتّباع نظام غذائي منخفض اليود وعادةً ما يُوصف في حالات فرط نشاط الغدة الدرقية، ويمكن لبعض الأطعمة المحافظة على صحة الغدة الدرقية والحد من مضاعفات فرط نشاطها، ومن هذه الأطعمة:[٣]

  • الأطعمة منخفضة اليود: يلعب اليود دورًا رئيسًا في صنع هرمونات الغدة الدرقية، وبالتالي فإنّ اتّباع نظام غذائي منخفض اليود يخفض من إفراز هرمونات الغدة الدرقية، ومن أهم الأطعمة منخفضة اليود :الملح الخالي من اليود، وبياض البيض، والمكسرات غير المملحة، والشوفان، والبطاطا، والعسل.
  • الخضروات الصليبية: تُعدّ هذه الخضروات مفيدةً في حالة فرط نشاط الغدة؛ كالبروكلي، والقرنبيط، واللفت الأصفر، والكرنب، والخردل.
  • الفيتامينات والمعادن: تُعدّ المعادن والفيتامينات ضروريةً لخلق توازن في إفراز هرمونات الغدة الدرقية، ومن أهم هذه المعادن والفتامينات:
    • الحديد: الحديد مهم للعديد من الوظائف الحيوية بما في ذلك صحة الغدة الدرقية، ويرتبط نقص الحديد بفرط نشاط الغدة الدرقية، لذلك يجب الحصول على كميات مناسبة من الحديد لتجنّب فرط نشاط الغدة الدرقية، ومن الأطعمة المحتوية على الحديد: العدس، والجوز، والدواجن مثل الدجاج والديك الرومي، والحبوب الكاملة، واللحوم الحمراء.
    • السلينيوم: الأطعمة الغنية بالسيلينيوم تحقق التوازن في مستويات هرمون الغدة الدرقية وتحافظ على صحتها، ومن الأطعمة التي تحتوي على السيلينيوم: الجوز البرازيلي، والفطر، والشاي، والأرز، واللحوم الحمراء، والدواجن، ونخالة الشوفان.
    • الزنك: يحافظ الزنك على نظام المناعة وصحة الغدة الدرقية، ومن أهم مصادر الزنك: اللحم البقري، والحمص، والكاكاو، والكاجو، والفطر، والعدس.
    • الكالسيوم وفيتامين د: يسبّب فرط نشاط الغدة الدرقية هشاشة العظام، ولذلك إنّ إضافة الكالسيوم وفيتامين د ضرورية للمحافظة على عظام صحية، ومن الأطعمة الغنية بالكالسيوم: حليب اللوز، والسبانخ، والفاصولياء البيضاء.
  • الدهون الصحية: الدهون الصحية الموجودة في الأطعمة الكاملة غير المصنعة تقلل من الالتهابات، وهذا مهم لحماية صحة الغدة الدرقية وتوازن الهرمونات، ومن مصادر الدهون؛ زيت بذور الكتان، وزيت الزيتون، والأفوكادو، وزيت عباد الشمس، وزيت جوز الهند بالإضافة إلى المكسرات غير المملحة.
  • التوابل: بعض التوابل لها خصائص مضادة للالتهابات وتحمي وظائف الغدة الدرقية وتوازنها، ومنها: الكركم، والفلفل الحار الأخضر، والفلفل الأسود.


أمراض الغدة الدرقية

تصيب الغدة الدرقية بعض الأمراض، ومن أكثرها شيوعًا قصور الغدة الدرقية وذلك عندما لا تنتج الغدة ما يكفي من الهرمونات، وفرط نشاط الغدة الدرقية يحدث عندما تزيد من إفراز هرموناتها التي تزيد من سرعة عملية التمثيل الغذائي، وتجدر الإشارة إلى أنّ النساء أكثر عرضةً للإصابة بأمراض الغدة الدرقية من الرجال؛ إذ تتأثر 1 من كل 8 نساء بأمراض الغدة الدرقية، وللتحقق من مستويات هرمونات الغدة الدرقية يمكن إجراء اختبار دم في المختبر أو إجراء اختبار امتصاص اليود المشع.

  • أعراض فرط نشاط الغدة الدرقية: من الصعب تحديد إصابة الإنسان بفرط نشاط الغدة الدرقية؛ لأنّ أعراضه مشابهة لكثير من الحالات المرضية ومن أهم الأعراض:[٤]
    • زيادة الشهية أكثر من المعتاد.
    • فقدان الوزن المفاجئ: على الرغم من تناول الشخص كميات أكثر من المعتاد، الا أنّه يميل لفقدان الوزن .
    • العصبية والقلق.
    • التعرق.
    • تورم أسفل العنق.
    • التعب والإعياء.
    • الأرق.
    • مشكلات في الرؤية.
    • الإسهال.
  • أعراض قصور نشاط الغدة الدرقية: تختلف الأعراض والعلامات من شخص إلى آخر، ومن الأعراض الشائعة لقصور الغدة الدرقية:
    • الشعور بالبرد.
    • التعب.
    • جفاف الجلد.
    • الاكتئاب.

وعند تشخيص الحالة بقصور في الغدة الدرقية يصف الطبيب هرمونات على شكل حبة دواء تظهر نتائجها خلال أسبوعين، والعلاج يعزّز الطاقة، ويخفض مستويات الكولستيرول، ويخفض الوزن تدريجيًّا، ويحتاج معظم الأشخاص الذين يعانون من قصور في الغدة الدرقية إلى تناول هرمونات الغدة الدرقية طول حياتهم.


المراجع

  1. "Slideshow: Thyroid Symptoms and Solutions", webmd, Retrieved 12-2-2019. Edited.
  2. "How Herbs Can Affect Thyroid Disease", verywellhealth, Retrieved 29-3-2020. Edited.
  3. "Hyperthyroidism Diet", healthline, Retrieved 12-2-2019. Edited.
  4. "How Do I Know If I Have a Thyroid Problem?", webmd, Retrieved 12-10-2019. Edited.