عدد فقرات رقبة الانسان

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٥:٢٩ ، ٢٦ يوليو ٢٠١٨
عدد فقرات رقبة الانسان

وائل العثامنة

يساعد العمود الفقري عند الإنسان في حماية النخاع الشوكي، وهو مكون من فقرات عدة بعضها موجود في منطقة الرقبة تعرف بالفقرات العنقية، ويمكن تعريف الرقبة على أنها الجزء الذي يوصل رأس الإنسان بجذعه، والرقبة كغيرها من الأعضاء الأخرى تحتوي تركيبًا معقدًا فهي مكونة من فقرات عظمية كجزء من العمود الفقري وعضلات وأعصاب وأوعية دموية مسؤولة عن نقل الغذاء والأوكسجين، كما تحتوي الرقبة على غدد هامة ومسؤولة عن إنتاج بعض الهرمونات كالغدة الدرقية والجار درقية بالإضافة لبعض أجزاء الجهاز الهضمي وهو البلعوم المسؤول عن إيصال الطعام، والمريء الذي يرسل الطعام للمعدة، وتحتوي الرقبة أيضًا على عدد كبير من الأعصاب وهي متصلة بشكل مباشر مع الدماغ ومسؤولة عن عملية تحفيز العضلات، لذا فإن تأثر أي من تراكيب الرقبة يسبب آلامًا ومشاكل صحية، وتمر الدورة الدموية في الرقبة عبر شرايين وأوردة عديدة وجزء من عملية نقل الدم مشترك مع وصوله للدماغ، كما يمر أيضًا في الرقبة السائل الليمفاوي ويمكن ملاحظة ظهور الغدد اليمفاوية واضحةً في الرقبة عند إصابة الجسم بالالتهابات أو أحد الأورام السرطانية.

عدد فقرات رقبة الإنسان

تحتوي الرقبة عند الإنسان على سبعة فقرات وتعرف باسم الفقرات العنقية وهي إحدى أنواع فقرات العمود الفقري، وتحتوي الفقرات العنقية على غضاريف تحافظ على منع احتكاكها، وتساعد فقرات الرقبة في حماية النخاع الشوكي والسائل الشوكي في منطقة العنق.

وقد تتعرض الرقبة لمشاكل صحية عديدة وهي من المشكلات الشائعة في العمود الفقري وإن كانت أقل شيوعًا من آلام الظهر، وتنقسم آلام الرقبة إلى آلام حادة قد يسببها وجود مشكلة في الفقرات العظمية أو العضلات أو الأعصاب الخاصة بالرقبة وكذلك الأربطة، وتحدث بشكل مفاجئ عند إجهاد عضلات الرقبة لفترة زمنية طويلة أو عند التعرض للإصابات والحوادث، أما النوع الآخر فيعرف بالألم المزمن والذي يستمر لفترات طويلة دون التمكن من علاجه ويحدث بسبب أمراض كثيرة منها:

  • ديسك الرقبة: ويعرف أيضًا بالانزلاق الغضروفي بسبب تعرض أعصاب الرقبة للكثير من الإجهاد مما يسبب آلامًا حادة قد تنتقل للأطراف.
  • الألم المزمن الناتج عن وضعيات محددة ولفترات زمنية طويلة وهو يصيب بعض الأشخاص بسبب أعمالهم اليومية كاعتياد حمل الأشياء الثقيلة.
  • ألم الرقبة الناتج عن مشكلات صحية أخرى مثل الأورام والالتهابات أو الاصابة بمرض هشاشة العظام.

نصائح لحماية الفقرات العنقية من الألم أو التعرض للمشكلات الصحية

تحدث الكثير من مشاكل العمود الفقري والرقبة بسبب السلوكيات غير الصحيحة التي تُمارَس يوميًا والتي تؤثر على سلامتها وتسبب آلامًا مزعجة، ولا يقتصر ذلك على كبار السن فقط بل وخلال مرحلة الشباب، ولتجنب ذلك يجب اتباع ما يلي:

  • تجنب الوضعيات الثابتة لفترات زمنية طويلة دون تحريك الرقبة كالجلوس لفترة طويلة أو الدراسة.
  • الحركة باستمرار وعمل تمارين خفيفة بتحريك الرقبة لمنع الشعور بالألم.
  • تجنب انحناء الرقبة خلال العمل واختيار طريقة جلوس مريحة للرقبة والعمود الفقري.
  • تجنب حمل الأشياء الثقيلة على الفقرات العنقية لأن ذلك يسبب الضغط على عضلات وأعصاب الرقبة.
  • تجنب تغيير الجو بشكل مفاجئ لأن ذلك من مسببات آلام عضلات الرقبة.
  • عند الشعور بألم في الرقبة يمكن استخدام الماء الساخن للتخفيف من الألم، واستمرار الألم لفترة طويلة يعني ضرورة مراجعة الطبيب.
  • تجنب النوم غير المريح كالنوم بوضعية الجلوس على الكرسي لمنع تقلص عضلات الرقبة.
  • تجنب إجهاد الرقبة لفترة طويلة من خلال العمل على جهاز الحاسوب أو القراءة وأخذ استراحة من فترة إلى أخرى.
  • اختيار وسادة مريحة للنوم على ألا تكون صلبة وأن تكون وضعية الرقبة مستقيمة أثناء النوم وتكون الوسادة مناسبة الارتفاع.