طرق لزيادة فرص الحمل

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٥:٣٠ ، ٢٦ يوليو ٢٠١٨
طرق لزيادة فرص الحمل

الحمل من اللحظات الرائعة التي يرغب كل الأزواج في تحققها ولو لمرة واحدة خلال حياته. وفي حين يحدث الحمل بسلاسة عند معظم النساء بعد الزواج، فإن بعضهن يعانين من تأخر الحمل لديهن لأسباب عديدة، قد تكون متعلقة بالزوجة أو الزوج أو بكليهما معًا. ومن أجل ذلك يحاول الزوجان اتباع وسائل عديدة لتحقيق هذه الغاية وسنستعرض في هذا المقال عددًا من النصائح التي يجب على الرجل أن يتقيد بها لزيادة فرص الحمل عند زوجته.

طرق لزيادة فرص الحمل

في البداية يجب أن يدرك الرجل مدى أهمية الحفاظ على خصوبته، فكلما ازدادت خصوبته، ازدادت فرص الحمل لدى الزوجة، ولذا من المهم جدًا اتباع الأمور التالية:

تناول المكملات الغنية بمضادات الأكسدة

تشتهر مضادات الأكسدة بفعاليتها الكبيرة في مكافحة أمراض القلب والسرطان، بيد أنها أيضًا مهمة جدًا لزيادة خصوبة الرجل، فقد وجد الباحثون أن الرجال الذين تناولوا المكملات الغذائية الغنية بمضادات الأكسدة، انخفضت لديهم نسبة الضرر التي تلحق بالحمض النووي للحيوانات المنوية (النطاف). وهنا لا بد على الرجل من استشارة الطبيب أولًا قبل تناول هذه المكملات خوفًا من تداخلها مع مفعول أدوية أخرى.

كذلك توصل بعض الباحثين إلى ارتفاع احتمال الحمل لدى الأزواج حين يتناول الزوج كمية إضافية من مضادات الأكسدة، وبالتالي يجب أن يحرص الرجل على تناول الأطعمة الغنية بهذه المواد، وهناك مصادر عديدة لمضادات الأكسدة فالمحار واللحوم الحمراء وسرطان البحر تحتوي كميات كبيرة من الزنك، أما فيتامين C فنجده في الفواكه والخضار، وخاصة الكيوي والبرتقال، وثمة أيضًا حمض الفوليك الموجود بوفرة في الخضروات الورقية الداكنة والفاصولياء والبازلاء وغيرها.

ممارسة الجماع بكثرة   

إذا كان الزوجان راغبين في إنجاب طفل، فيجب عليهما الإكثار من ممارسة الجماع خلال فترة الإباضة، ويكون من المستحسن أيضًا ممارسة الجماع طوال ذلك الشهر، على ألا يكون هناك مدة طويلة بين كل مرة وأخرى. فقد وجدت إحدى الدراسات العلمية أن الامتناع عن ممارسة الجماع لعشرة أيام أو أكثر، يؤدي إلى انخفاض سلامة النطاف عند الرجال ممن لديهم العدد الطبيعي منها. كذلك، أشارت الدراسة إلى ارتفاع عدد النطاف عند الرجال الذين يعانون نقصًا منها بعد يوم واحد على الامتناع عن ممارسة الجماع، وبالتالي وفقًا للنتائج، يكون من المحبذ ممارسة الجماع مرتين أسبوعيًا على الأقل.

 

الإقلاع عن التدخين والكحول

الإقلاع عن التدخين من الأمور التي تزيد الخصوبة عند الرجال، فقد أجريت عدة دراسات حول التدخين وتأثيره على نوعية السائل المنوي، وتوصل الباحثون إلى نتيجة مفادها أن التدخين يؤثر سلبًا على عدد النطاف وحركتها وشكلها، ويشمل هذا التأثير أيضًا الرجال الذين يتلقون علاجًا لزيادة الخصوبة. من جهة أخرى، خلصت دراسة ثانية إلى وجود نطاف سليمة لدى 12% من الرجال المدمنين على الكحول، مقارنة بنسبة 37% لدى أولئك غير المدمنين عليها، ووفقًا للنتائج، تبين أنه كلما أفرط الرجل في تناول المشروبات الكحولية، انخفض عدد النطاف لديه وقلت حركتها، لذا من الأفضل الامتناع عن شرب الكحول لزيادة فرص الحمل عند الزوجين.

 

الحفاظ على الوزن المثالي

إنقاص الوزن إلى حدوده الطبيعية من الأمور الهامة التي تزيد فرص الحمل، فالزيادة الكبيرة في الوزن يمكن أن تؤدي إلى حدوث اضطراب في التوازن الهرموني عند الرجل، وبالتالي يقل عدد النطاف لديه.

وفي المقابل، يعاني الرجال النحِاف أيضًا من نقص الخصوبة؛ إذ اكتشفت دراسة علمية وجود انخفاض في النطاف بنسبة 28،1% عند الرجال الذين يقل مؤشر كتلة الجسم لديهم عن 20. ومن هنا كان ضروريًا حفاظ الرجل على وزنه المثالي لزيادة خصوبته.

أخيرًا، إذا تأخر الحمل لفترة طويلة بعد الزواج، لا بد حينها من استشارة الطبيب المختص، فقد يكون سبب التأخير ناجمًا عن مشكلة صحية يعاني منها الرجل أو المرأة، وبالتالي يساهم علاج تلك المشكلة في زيادة فرص الحمل..