خطوات سهلة لإصلاح بطارية السيارة السائلة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٥٩ ، ١ يوليو ٢٠٢٠
خطوات سهلة لإصلاح بطارية السيارة السائلة

بطارية السيارة السائلة

تُعرف بطارية السيارة السائلة بأنها بطارية تتكون من زوج من الأقطاب الكهربائية، وتستخدم محلولًا كهربائيًا سائلًا لإنتاج الطاقة، وتتكون من صفائح مصنوعة من الرصاص في محلول من حمض الكبريتيك، ويُشار إليها باسم بطاريات حمض الرصاص أحيانًا، وقد استخدمت تجاريًا لأكثر من 100 عام، وهي متوفرة كثيرًا كما أنها رخيصة الثمن، ومع ذلك فإن البطارية السائلة تتطلب منك الاهتمام للحفاظ على مستوى المحلول الكهربائي الموجود فيها؛ إذ سيؤدي انخفاضه إلى انخفاض في أداء السيارة وسيتعين عليك إعادة شحن البطارية مرارًا وتكرارًا، كما يجب توخي الحذر عند استخدامك هذا النوع من البطاريات، وذلك لتجنب انسكاب الحمض الموجود فيها، كما يتطلب منك إغلاق سدادات تنفيس البطارية بإحكام لتجنب تبخر الأحماض، وبالرغم من أنها ثقيلة الوزن فهي الأكثر استخدامًا في العالم، ولأهميتها سنساعدك على التعرف على طرق إصلاحها والحفاظ عليها.[١]


طرق لإصلاح بطارية السيارة السائلة

قد تتوقف سيارتك بسبب حدوث مشكلة أو عطل في البطارية ولكن ما هي المشكلة؟ وما هو سببها؟ وكيف يمكن إصلاحها؟ يختلف حل المشكلة وسببها باختلاف العطل، ومن أكثر مشاكل البطاريات السائلة شيوعًا التي قد تواجهك مع سببها وحلها:[٢]

  • فيضان الحمض من الغطاء: يتمحور السبب حول امتلاء البطارية بالسائل، ويكمن الحل في خفض مستوى السائل في البطارية.
  • نقص مستوى الحمض: قد يكون هناك تسرب من صندوق التغطية أو تدفق الغاز بسبب الشحن الزائد، ويكمن الحل بفحص الشاحن.
  • انخفاض كثافة الحمض: لأن شحن البطارية غير كاف أو أن هنالك جهازًا يستنزف الكهرباء أو بسبب وجود ماس كهربائي، ويكمن الحل في شحن البطارية مرة أخرى وفحص نظام الشحن للسيارة.
  • ارتفاع كثافة الحمض: بسبب إضافة حمض للبطارية بدلاً من الماء النقي، ويكمن الحل في إنقاص مستوى الحمض واستبداله بالماء النقي.
  • صعوبة في التشغيل: بسبب نفاد البطارية أو مشكلة في إحدى الخلايا أو وجود الكبريتات فيها، ويكمن الحل في شحن البطارية، أو شراء بطارية جديدة.
  • غليان خلية واحدة أو أكثر أثناء التشغيل: لوجود خلل في الخلايا أو خلل في اتصال أقطابها، ويكمن الحل في إحكام التوصيلات أو تجديدها، وإذا استمرت المشكلة اشترِ بطارية أخرى.
  • سرعة نفاد سائل البطارية: لأن شحن البطارية منخفض وقد يكون هناك ماس كهربائي أو كبريتات بحيث تصبح الألواح في البطارية أكثر صلابة وتتحول إلى اللون الأبيض، ويكمن الحل في التحقق من مستوى شحن البطارية.
  • سرعة تلف البطارية: بسبب اختيار البطارية اختيارًا خاطئًا أو التعرض المفرط للإفراغ أو ترك البطارية لفترة طويلة جدًا في وضع التفريغ العميق، ويكمن الحل في استبدال البطارية بسعة أعلى، وإن لم تتمكن من ذلك تحقق دوريًا منها واشحنها عند الحاجة.
  • ارتفاع درجة حرارة البطارية أكثر من المعتاد والإفراط في فقدان الماء: يتمحور السبب في شحن البطارية بجهد عالٍ، ويكمن الحل في فحص المولد.
  • انفجار البطارية: بسبب اشتعال غازات الشحن بسبب الكهرباء الساكنة أو ماس كهربائى مما تسبب في حدوث انفجار، ويكمن الحل في شراء بطارية جديدة.
  • البطارية لا تعمل: لوجود خلل في النظام الداخلي للبطارية أو التفريغ العميق، ويكمن الحل في شراء بطارية جديدة.


نصائح للحفاظ على بطارية السيارة

إن أسوأ ما قد تتعرض له هو تعطل السيارة لأن البطارية فارغة فيمكنك تجنب ذلك عن طريق إجراء فحص موسمي للبطارية لمدة 10 دقائق، فبالإضافة إلى مجموعة من مفاتيح الربط ستحتاج فقط إلى منظف ومقياس هيدرومتر وجهاز سحب للكابلات، وكلها متوفرة في متاجر قطع غيار السيارات، وضع في اعتبارك أنه يمكنك تخطي ذلك إذا تأكدت من قيام الميكانيكي بذلك أثناء الصيانة الدورية، إذ إن الصيانة الدورية ستحافظ على بطارية سيارتك لفترة أطول،[٣]ومن أهم نصائح للحفاظ على بطارية سيارتك:

  • حافظ على البطارية مشدودة بإحكام: يمكن أن تهتز البطارية التي لم تثبت بأمان مما قد يؤدي إلى حدوث تلف داخلي، كما عليك فحص طرف البطارية بانتظام خاصة إذا كنت تقود باستمرار في الأماكن وعرة، وذلك للتأكد من شدها بإحكام وبشكل صحيح.[٤]
  • نظف الكابلات: نظف أولًا الجزء العلوي من البطارية وأي تآكل في الكابلات باستخدام ملعقة كبيرة من الصودا وكوب من الماء وفرشاة غير معدنية واغسلها بالماء البارد، ثم افصل الكابلات بدءًا من الكابل السالب وفك مسامير مشبك كابل البطارية، ولا تقترب أبدًا من أعمدة البطارية.[٣]
  • تحقق من مستوى المحلول الكهربائي في البطارية: أخرج أغطية خلايا البطارية برفق وتأكد أن يكون خليط الماء والحمض في البطارية (المحلول الكهربائي) بعمق 1.3 سم تقريبًا من فتحة التعبئة، وإذا كان من الضروري إضافة الماء إلى بطارية السيارة فاستخدم الماء المقطر النظيف واحذر من الإفراط في ملء الخلايا، ثم افحص علبة البطارية بحثًا عن الشقوق فإذا وجدت صدعًا فعليك استبدال البطارية، وفي حال أضفت الماء عليك ترك الماء يختلط بالمحلول الكهربائي لبضع ساعات قبل الخطوة التالية.[٣]
  • تحقق من حالة البطارية وشحنها: لاختبار حالة المحلول الكهربائي في كل خلية عليك الضغط على كرة مقياس السوائل وتسجيل القراءة على جهاز الاختبار ووضع المحلول مرة أخرى في الخلية، مع العلم أنه تجرى معايرة أجهزة الاختبار على افتراض أن البطارية عند درجة حرارة 80 درجة فهرنهايت.[٣]
  • أطفئ جميع الأضواء عند الخروج من السيارة: يمكن أن يؤدي إبقاء المصابيح الأمامية وأضواء باب السيارة عن طريق الخطأ إلى خسائر فادحة في بطارية سيارتك، ولتمنع نفسك من النسيان ضع ملاحظة على لوحة قيادة سيارتك لإطفائها.[٤]


مَعْلومَة

إن البطاريات عامة هي إمدادات طاقة محمولة قادرة على إنتاج التيار الكهربائي من خلال المحلول الكهربائي الموجود فيها، ويوجد نوعان من البطاريات في السوق: البطاريات السائلة والبطاريات الجافة، ففي حين أن البطاريات السائلة تحصل على طاقتها من المحلول الكهربائي، فإن البطاريات الجافة تستخدم معجونًا رطبًا قليلاً للحصول على الطاقة،[١] ولكن أيهما أفضل، البطارية السائلة أم الجافة؟ لتستطيع الإجابة على هذا السؤال سنقدم بعض الفروق بين البطاريات السائلة والبطاريات الجافة:[٥]

  • الوصف: فتحتوي البطارية السائلة على محلول كهربائي سائل، ولها أسماء كالبطارية المغمورة لأن السائل يغطي جميع أجزاء البطارية الداخلية، أو خلية التنفيس لأن الغازات المنتجة أثناء التشغيل يمكن أن تتسرب للخارج، أما البطارية الجافة فهي نوع من الخلايا الكيميائية المنتجة للكهرباء، وهي شائعة الاستخدام اليوم للعديد من الأجهزة المنزلية والمحمولة.
  • توليد الطاقة: ففي حين أن البطاريات السائلة تحصل على طاقتها من المحلول الكهربائي، فإن البطاريات الجافة تستخدم معجونًا رطبًا قليلاً يسمى محلول الإلكتروليت.
  • وضعية استخدام البطارية: فالبطاريات السائلة يمكن استخدامها في اتجاه واحد فقط واستخدام الاتجاه الأخر يؤدي إلى انسكاب المحلول الكهربائي، أما في البطاريات الجافة يمكن أن تعمل في أي اتجاه.
  • إنتاج الغازات: ففي حين أن البطاريات السائلة تنتج غازات ضارة، إلا أن البطاريات الجافة لا تنتج غازات.
  • القدرة على نقلها: تكون البطاريات السائلة محدودة أو صعبة النقل، إلا أن البطاريات الجافة سهلة النقل.


المراجع

  1. ^ أ ب Usman Ansari (2018-7-21), "Wet Cell or Dry Cell Battery- Which One to Choose and Why?"، carspiritpk, Retrieved 2020-6-30. Edited.
  2. "Problems and Solutions", mutlu SA, Retrieved 2020-6-30. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث "Car Battery Care", familyhandyman, Retrieved 2020-6-30. Edited.
  4. ^ أ ب "The Average Life of Car Batteries and 7 Tips to Extend Your Car Battery Life", nationwide,2019-2-15، Retrieved 2020-6-30. Edited.
  5. "Difference between Wet Cell and Dry Cell Battery", differencebetween, Retrieved 2020-6-30. Edited.

156 مشاهدة