الفرق بين الضاد والظاء

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٥٥ ، ٢٨ أبريل ٢٠١٩

حروف اللغة العربيّة

تعدّ اللغة العربية أشرف لغة ظهرت على وجه الأرض، وهي اللغة التي نزلت بها رسالة رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم-، وهي اللغة التي كان يتحدث بها أهل مكة، والتي نزل بها القرآن الكريم على جميع البشر في مختلف دول العالم، ولم يكن هذا حكرًا على منطقة الجزيرة العربية وأهلها، كما أن أهمية اللغة العربية تنبع من أنها اللغة التي يتحدث بها أهل الجنة.[١]

يُعرف الحرف في اللغة بأنه حدّ الأمر أو الشيء، فمن الممكن القول ( كتب بحرف القلم)، أو (جلس على حرف السفينة)، كما أن الحرف هو الصفة التي تُطبق على الناقة الهزيلة، فيقال: (ناقة حرف)، وتستخدم هذه اللفظة استخدامًا مجازيًّا مثل قول: (أحمد على حرفٍ من أمره)؛ ويعني الحرف أيضًا الكلمة في واحدة من المعاني[٢] أما الحرف في اصطلاحًا فيُعرف بأنه

ما يدُل على معنى كما ذكر الشريف الجرجاني، ويأتي الحرف في عدد من الأقسام المختلفة، منها:[٣]
  • الحرف الأصلي: هو الحرف الذي يُثبت تصاريف الكلمة سواء كان الإثبات لفظيًّا أو تقديريًّا.
  • الحرف الزائد: وهو الحرف الذي سقط في عدد من تصاريف الكلمات.
  • حرف الجرّ: وهو الحرف الذي يوضع من أجل إفضاء الفعل أو المعنى للكلمة أو الحرف الذي يليه.


الفرق بين الضاد والظاء

من الممكن أن يُسبب كل من حرفي الظاء والضاد التباسًا في اللغة العربية سواء كان ذلك الأمر بالنطق أو الكتابة، لأن اللُّغة العربيّة تزخر في العديد من المتشابهات والمترادفات في الأحرف أو الكلمات، ونظرًا لتشابه الحرفين نوعًا ما، إلا أنه توجد عدة فروق بسيطة، أحدها أن التجويد قد اعتنى كثيرًا في مخارج هذين الحرفين، لذا يجب على القارئ أن يبذل كل ما في وسعه من أجل أن يقرأ أو يكتب الحرفين بطريقة مناسبة، فالأُذن باللغة العربية تحتوي على ميزان يجب أن يستقيم وألّا يَختلَّ؛ فكيف لو لُفظت كلمة (مريض) باستخدام حرف الظاء فأصبحت (مريظ)، أو استخدمنا حرف الظاء في كلمة (ظلم) لتصبح (ضلم)، مما يُغير من معنى الكلمة أو يزيد عليها.[٤]

  • حرف الضّاد : وهو الحرف الخامس عشر من أحرف اللغة العربية الهجائيّة، وهو حرف مميز تنفرد اللغة العربية به، وذلك لأنه يُعرف باسم لغة الضاد، وقد يأتي حرف الضاد في عدة مواضع سواء كان متّصلًا في بداية الكلمة، أو في أوسطها، أو في آخرها، ويكون مخرجه ما بين حافتي اللسان مع استخدام الأطراف الخاصة في الثنايا العُليا، ويعدّ هذا الحرف من أصعب الحروف العربية بالنُطق، وقد تحوَّل حرف الضَّاد في اللغات غير العربية إلى حرف الصاد، كما ورد في اللّغة الأكاديّة، وتحول إلى حرف الغين باللّغة السريانيّة، وإلى حرف العين باللّغة الآراميّة، ويتصف حرف الضاد بعدة صفات تميزه عن باقي الاحرف مثل الجهر، والاستعلاء، والرخاوة، والاستطالة، والإصمات، ويتشارك حرف الضاد بهذه الصفات كاملة مع حرف الظاء إلا صفة الاستطالة.[٥]
  • حرف الظاء : هو الحرف السّابع عشر من أحرف اللغة العربية، وهو حرف لثوي، مخرجه ما بين طرف الّلسان مع استخدام الأصول الخاصة في الثّنايا العليا، والثنايا هي الأسنان الأمامية. [٦]


المراجع

  1. أ.د. راغب السرجاني (21-4-2010)، "اللغة العربية ونزول الرسالة بمكة"، www.islamstory.com، اطّلع عليه بتاريخ 25-3-2019. بتصرّف.
  2. مزوز دليلة، سيميائيّة الحرف العربي - قراءة في الشكل والدلالة ، الجزائر: جامعة محمد خيضر بسكرة، صفحة 261-263. بتصرّف.
  3. مزوز دليلة، سيميائيّة الحرف العربي - قراءة في الشكل والدلالة ، الجزائر: جامعة محمد خيضر بسكرة، صفحة 261-263. بتصرّف.
  4. "الفرق بين الضاد والظاء"، www.ahewar.org، اطّلع عليه بتاريخ 25-3-2019. بتصرّف.
  5. "الفرق بين الضاد والظاء"، www.uobabylon.edu.iq، اطّلع عليه بتاريخ 25-3-2019. بتصرّف.
  6. "مشكمة حرفا الضاد والظاء"، site.iugaza.edu.ps، اطّلع عليه بتاريخ 14-7-2018. بتصرّف.