العوامل المؤثرة على البيئة

العوامل المؤثرة على البيئة
العوامل المؤثرة على البيئة

البيئة

تشمل البيئة جميع الأمور التي تحيط بنا وما يحيط fالكائنات الحية أو غير الحية، كما تشمل القوى الفيزيائية والكيميائية وغيرها من القوى الطبيعية، التي توفر الظروف اللازمة للتنمية والنمو، فضلًا عن المخاطر والأضرار، وتتضمن التفاعلات المختلفة بين الحيوانات والنباتات والتربة والمياه وغيرها من الكائنات الحية وغير الحية، وفي هذا المقال توضيح العوامل المؤثرة في البيئة، إضافةً إلى ذكر بعض المعلومات عن التلوث البيئي، وأخيرًا بيان مجموعة من الطرق للمحافظة على البيئة.[١]


العوامل المؤثرة في البيئة

توجد العديد من العوامل التي تؤثر في البيئة، ومن أهمها ما يأتي:[٢]

  • الغازات الضارة بالبيئة: إن السبب الأكبر وراء كل أنواع التدهور البيئي هو الكمية الكبيرة من الغازات الضارة بالبيئة التي تنبعث من مختلف الصناعات، ومن بين هذه الغازات ثاني أكسيد الكربون والأمونيا، وهي من أهم الأسباب الرئيسة التي تسبب في إحداث ثغرات خاصة بالأوزون والاحتباس الحراري العالمي.
  • التصحُر: توجد للغابات أهمية كبيرة في جميع أنحاء العالم لتسخير موارد الغابات وتطهير الأراضي والخشب ولأسباب أخرى مختلفة، وتتسبب إزالة الغابات في حدوث مشكلات كبيرة بسبب أهمية الأشجار، إذ إنها هي التي تنظف البيئة من ثاني أكسيد الكربون وتوفر الأكسجين وتؤثر على أنماط المطر، ويُنصبح بزراعة الأشجار وعدم قطعها.
  • ارتفاع عدد الصناعات: تنتج الصناعات الكثير من التلوث مثل صناعة التعدين، ويرجع ذلك لأنه يطلق مادة جسيمات التي تعد مادة قابلة للاستنشاق RPM، والجسيمات التي يمكن أن تدخل إلى الرئة وتضر بالجهاز التنفسي بأكمله.
  • النفايات الكيميائية السائلة: تهدد النفايات السائلة والصناعات الجلدية والتحويلية الكيميائية البيئة بشكل كبير، إذ إنها منتجات نفايات رئيسية تُطلق مباشرة إلى المجاري القريبة دون معالجة وتتسبب في تلوث الأنهار كما أنها تلحق الضرر بالحياة المائية.
  • النقل والمركبات: مع الزيادة في أعداد السكان يزداد عدد المركبات على الطريق، ويظهر ذلك في العديد من الدول مثل الهند والبرازيل والصين، إذ إنه يعد شكلًا من أشكال التلوث التي تؤثر تأثيرًا مباشرًا على البشر من خلال الضباب الدخاني، وهو مصدر إزعاج ينشأ بسبب تلوث المركبات، كما أن الهيدروكربونات التي تطلق من المحركات هي السبب في نشوء طبقة الأوزون ذات المستوى المنخفض التي تضر بالبشر.
  • الملوثات البيئية: تنشأ الملوثات البيئة الثانوية من تفاعل الملوثات الأولية، ويؤثر التفاعل بين الهيدروكربونات غير المحترقة وأكاسيد النيتروز وغيرها من الملوثات على البيئة، إذ تتشكل ردود فعل تؤدي إلى تكوّن ثقوب في طبقة الأوزون.
  • السياسات الزراعية المدمرة: إن السياسات الزراعية المدمرة عبارة عن إثقال الأراضي بالمخصبات والرعي الجائر والزراعة المتغيرة تؤدي إلى تدهور الأرض، مما يؤدي إلى تآكل التربة والطمي في الأنهار والخزانات الكبرى، ويعد تدهور التربة سببًا للتصحر ولتدهور نوعية الأراضي.
  • الانفجار السكاني: يعرف الانفجار السكاني بأنه التزايد الكبير في أعداد السكان، ويؤثر هذا الانفجار السكاني على البيئة ليس فقط من ناحية الغذاء والسكن بل بكمية النفايات التي يولدها، وإذ تضعف من قدرة تحمل البيئة.


التلوث البيئي

يعرف بأنهُ إضافة أي مادة صلبة أو سائلة أو غازية أو أي شكل من أشكال الطاقة مثل الحرارة أو الصوت أو النشاط الإشعاعي إلى البيئة بمعدل أسرع مما يمكن فرده أو تخفيفه أو تحليله أو إعادة تدويره أو تخزينه بشكل غير ضار، وتوجد أنواع عديدة ورئيسة من التلوث التي تصنف عادة حسب البيئة؛ هي تلوث الهواء وتلوث المياه وتلوث الأراضي، ويشعر المجتمع الحديث بالقلق اتجاه أنواع محددة من الملوثات مثل تلوث الضوضاء والتلوث الضوئي والتلوث البلاستيكي، ويمكن أن يكون للتلوث بجميع أنواعه آثار سلبية على البيئة والحياة البرية، وكثيرًا ما يؤثر على صحة البشر ورفاهيتهم.[٣]


المحافظة على البيئة

يُعد اتخاذ الخطوات اللازمة للحفاظ على البيئة وإعادة استخدامها أحد أفضل الإجراءات التي تساعد في الحفاظ على البيئة من خلال تقليل استهلاك الطاقة والمياه، وتغيير عادات الأكل والنقل للحفاظ على الموارد الطبيعية وإعادة الاستخدام وإعادة التدوير لبعض الموارد ليصبح نمط الحياة أكثر وعيًا بالبيئة، ويمكن أيضًا المشاركة في نشاط يساعد على تعليم الآخرين كيفية المحافظة على البيئة، ومن الطرق التي تساعد على المحافظة على البيئة:[٤]

  • ايقاف تشغيل العناصر الكهربائية: ينصح بإيقاف تشغيل العناصر الكهربائية في حال عدم استخدامها لتوفير الطاقة مثل المصابيح وأجهزة التلفاز وأجهزة الكمبيوتر والطابعات ووحدات التحكم بألعاب الفيديو وما إلى ذلك.
  • إعادة التدوير لتقليل كمية النفايات البيئية: وذلك عن طريق إعادة تدوير الزجاج والمعدن والبلاستيك والورق قدر الإمكان الموجودة على جانبي الرصيف، وإذا لم توفر منطقتك تلك الخدمة فيُنصح بالذهاب إلى مركز إعادة تدوير القريب.
  • شراء الطعام محليًا للحد من التلوث الناتج عن نقل الطعام: يؤدي نقل الطعام من أماكن بعيدة إلى التأثير على البيئة، إذ يُشحن الطعام في الشاحنات أو بالسكك الحديدية أو الطائرة أو بالسفينة وكل ذلك ينتج ملوثات، فيُنصح بشراء الغذاء والمنتجات من مصادر محلية للمساعدة في القضاء على التأثير البيئي الناجم عن النقل أو الحد منه.


المراجع

  1. "environment", merriam-webster, Retrieved 16-11-2019. Edited.
  2. "Which factors affect the environment and how?", brainly, Retrieved 8-11-2019. Edited.
  3. "Pollution", britannica, Retrieved 8-11-2019. Edited.
  4. "How to Help Save the Environment", wikihow,5-10-9201، Retrieved 8-11-2019. Edited.

828 مشاهدة