أين تقع اليمامة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٠٩ ، ٣١ يوليو ٢٠١٩

السعودية

تقع السعودية في شبه الجزيرة العربية، ولها حدود مع العديد من الدول العربية مثل المملكة الأردنية الهاشمية والبحرين وقطر والإمارات العربية المتحدة والعراق وغيرها، ويبلغ تعدادها السكاني 28 مليون نسمة ينحدرون من أصول عربية بالإضافة إلى وجود أعداد كبيرة من العاملين في شتى المجالات من جنسيات عربية وأجنبية، فلقد استغلت المملكة موردها الأساسي وهو الذهب الأسود (النفط) في إقامة المشاريع الاستثمارية التجارية التي عادت على الدولة بأرباح طائلة، فمنذ اكتشاف النفط النقي في أراضيها في عام 1933م حتى اليوم والسعودية من أوائل الدول المصدرة لبراميل البترول للعالم أجمع، ذلك بالإضافة إلى وجود موارد أخرى مثل الغاز الطبيعي والفحم وبعض المعادن، وكذلك قطاع الصناعة الذي ينتج المنسوجات والمواد الغذائية، واستغلال مساحات الأراضي لتربية الثروة الحيوانية والإبل وتكثيرها وإنتاج كميات من مشتقات الألبان، كما ان السعودية تستقبل أعدادًا كبيرة من الحجاج القادمين من كافة أنحاء العالم رغبة في أداء أهم فريضة من الفرائض وهي الحج، وزيارة عدد من المعالم الدينية في السعودية كونها المكان الذي هبطت فيه رسالة النبي صلى الله عليه وسلم مثل مكة المكرمة والمدينة المنورة والطائف وجبل عرفة وغار حراء وغيرها الكثير[١].


موقع اليمامة

تقع اليمامة في الأراضي السعودية وكانت تطلق قديمًا على أراضي نجد في شبه الجزيرة العربية، بما يشمل منطقة حائل والقصيم أيضًا وذلك إلى الجنوب الشرقي من السعودية، وهي تحتوي على عدد من المناطق الحضرية التي شهدت عمرانًا وكثافة سكانية مثل الخرج والعارض والوشم وغيرها، ولقد شهدت فيما سبق حروب الردة التي حدثت بعد وفاة النبي صلى الله عليه وسلم عندما انقلب بعض ضعاف الإيمان عن دينهم، فقَوّمَ الخليفة أبو بكر الصديق الأمر وعالجه، وكان لمنطقة اليمامة دور في العصر الأموي أيضًا؛ إذ كثر فيها الخوارج وظلوا فيها حتى سقوط الدولة وتسلم العباسيين للحكم، والجدير بالذكر أن المؤرخين يذكرون أن سبب تسميتها بهذا الاسم يعود إلى سكن زرقاء اليمامة فيها وهي إمرأة حادة البصر عُرف عنها رؤية الأعداء من مسافة بعيدة قبل اقترابهم من قبيلتها، وانتهت حياتها بشكل مأساوي؛ إذ تنكّر الأعداء وتمكنوا من غزو قبيلتها ثم اقتلعوا عينيها[٢].


السياحة في اليمامة

تحتوي منطقة اليمامة على العديد من المعالم الجميلة على المستوى الديني والأثري، وسنبين أهمها فيما يلي[٣]:

  • المسجد الأثري: والذي يعود إلى عصور سابقة وما زال على حاله حتى اليوم، فقد كان المسلمون يتجهون إليه للصلاة والعبادة وحفظ القرآن الكريم وترتيله، ويعد المسجد الأكبر حجمًا في المملكة بعد مسجد الحرمين.
  • السوق الشعبي: الذي يتكون من عدد من المحال التجارية البسيطة التي تبيع المصنوعات اليدوية مثل الأواني والفخاريات والمنسوجات والألبسة وغيرها.
  • المواقع القديمة: التي اكتشف الجيولوجيون أنها تعود للعصر الحجري، وفيها آثار عمرها ألف سنة اكتشفتها بعثة فرنسية مهتمة بالموقع.
  • مباني القرية والبيوت القديمة: التي تعكس طريقة عيش القبائل العربية في شبه الجزيرة، وما زال العديد منها شاهدًا على ما مضى وثابتًا رغم عوامل الزمن.


المراجع

  1. "معلومات عن المملكة العربية السعودية"، الهيئة العامة للإحصاء، اطّلع عليه بتاريخ 2019-7-25. بتصرّف.
  2. "اليمامة"، المعرفة، اطّلع عليه بتاريخ 2019-7-25. بتصرّف.
  3. "«السياحة» تعيد الحياة إلى قرية اليمامة التاريخية ومسجدها الأثري"، الحياة، اطّلع عليه بتاريخ 2019-7-25. بتصرّف.