أسباب تلوث الهواء

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:١٨ ، ١٥ يونيو ٢٠٢٠
أسباب تلوث الهواء

تلوث الهواء

يعد تلوث الهواء من الأمور الخطيرة جدًا في عصرنا الحالي، فهو يقتل حوالي سبع ملايين شخص سنويًا كل عام في جميع أنحاء العالم، وبيّنت منظمة الصحة العالمية أن حوالي 9 أشخاص من كل 10 أشخاص يتنفسون الهواء الملوّث، ويُشكّل هذا التلوث تهديدًا كبيرًا لصحة الإنسان والبيئة والنباتات والحيوانات، إذ يتسبب تلوث الهواء بأمراض تسبب الموت المباشر مثل؛ السكتة الدماغية، وأمراض القلب، والانسداد الرئوي، وسرطان الرئة، والتهابات الجهاز التنفسي الحاد وغيرها، كما يتعرض أكثر من 80% من الأشخاص من الأشخاص الّذين يعيشون في المناطق الحضرية ويستنشقون الهواء الملوّث إلى نسبة أعلى من الحدود الإرشادية التي حددتها منظمة الصحة العالمية، وتجدر الإشارة إلى أن البلدان قليلة الدخل هي من أكثر الدول عرضة لتلوث الهواء سواء داخل البيت أو في الخارج.[١]


أسباب تلوث الهواء

توجد العديد من المسببات لتلوث الهواء، ومنها ما يأتي:[٢]

  • المصادر المنزلية: يحتوي المنزل على مصادر لتلوث الهواء مثل؛ حرق الوقود الأحفوري، أو حرق الخشب، والتدفئة، وإضاءة المنزل، إذ تحدث حوالي 308 مليون وفاة مبكرة بسبب تلوث الهواء المنزلي في كل عام، والنسبة الأكبر من هذه الوفيات تتركز في الدول النامية.
  • الصناعات: تعد الصناعات من أكبر مصادر تلوث الهواء، إذ إن محطات توليد الطاقة والمصانع التي تعمل بحرق الفحم تنتج كمية كبيرة من الهواء الملوث بثاني أكسيد الكربون، كما تعد العلميات الصناعية واستخدام المُذيبات في الصناعات الكيميائية والتعدين من أكبر الملوّثات.
  • وسائل المواصلات: يُصدر قطاع المواصلات العالمي ما يقارب ربع انبعاثات ثاني أكسيد الكربون في العالم، وترتفع هذه النسبة كلما زادت عدد وسائل النقل، إذ تسبب هذه الانبعاثات حوالي 400,000 حالة وفاة مبكرة سنويًا حول العالم، كما أن الأشخاص الذين يعيشون بالقرب من الازدحامات المرورية تزيد احتمالية إصابتهم بالخرف بنسبة تصل إلى 12% بسبب تلوث الهواء.
  • الزراعة: يُنتج القطاع الزراعي وقطاع المواشي كمية كبيرة من غاز الميثان، والأمونيا، بسبب مخلفات المواشي أو حرق النفايات الزراعية، إذ يعد غاز الميثان أكثر مسبب لثقب الأوزون، إضافة إلى تسببه لأمراض كالربو وأمراض في الجهاز التنفسي المختلفة.
  • النفايات: إذ يؤدي حرق النفايات إلى إطلاق غازات ضارة جدًا في الهواء، إضافة إلى انبعاث جسيمات دقيقة مثل الكربون الأسود في الغلاف الجوي.
  • مصادر أخرى: لا يأتي التلوث الجوي بسبب النشاط البشري فقط، بل تلعب الأنشطة الطبيعية دورًا في ذلك مثل؛ الانفجارات البركانية، والعواصف الترابية التي تحمل جسيمات دقيقة تنتشر في الهواء وتسبب مشاكل في التنفس.


كيفية التقليل من تلوث الهواء

يمكن اتباع بعض الخطوات البسيطة اليومية من قبل الأفراد والتي تؤدي إلى التقليل من انبعاث الهواء الملوّث، ومنها ما يأتي:[٣]

  • استخدام الدراجات الهوائية أو ركوب المواصلات العامة بدلًا من السيارة.
  • تقليل احتياجات المنزل من التدفئة والتركيز على الضروريّ منها، وحصر التدفئة في غرفة واحدة إن أمكن.
  • استخدام الأدوات التي تعمل بالطاقة اليدوية دون الكهربائية.
  • إطفاء السيارة عند انتظار أحد.
  • التقليل قدر الإمكان من استخدام المبيدات الحشرية في الحديقة المنزلية، إذ توجد العديد من البدائل الصحية والآمنة بدلًا من المبيدات.


المراجع

  1. "Air pollution", who.int, Retrieved 12-4-2020. Edited.
  2. "What causes air pollution?", worldenvironmentday, Retrieved 12-4-2020. Edited.
  3. "10 Easy Steps for Cleaner Air", lungsask, Retrieved 12-4-2020. Edited.