أسباب تغير شكل البراز

أسباب تغير شكل البراز
أسباب تغير شكل البراز

شكل البراز الطبيعي

يتألف البراز من جزئيات البقايا والفضلات الناجمة عن هضم الطعام، والبكتيريا، والأملاح، ومواد أخرى، ويتباين البراز من ناحية الملمس، والشكل، والرائحة، والكمية، وقد تكون التغيرات الحاصلة في شكل ولون البراز أمورًا عادية أو مؤقتة، بينما قد تشير هذه التغيرات أحيانًا إلى حدوثث أمراض هضمية أو بدنية خطيرة في أحيان أخرى، وعلى العموم يمتاز البراز الطبيعي بلونه البني الغامق؛ بسبب احتوائه على صبغة البيلروبين الناجمة عن تكسير الجسم لخلايا الدم الحمراء، كما يتميز البراز الطبيعي برائحته القوية والكريهة الناجمة عن احتوائه على غازات بكتيرية، أما من ناحية الملمس فإن ملمس البراز الطبيعي هو ناعم ومتماسك البنية، ويجب بالطبع عدم الشعور بأي ألم أثناء إخراج البراز ودون الحاجة إلى الشد كثيرًا لإنزاله، لكن بالطبع تبقى هنالك اختلافات كثيرة في عادات التبرز وأشكال البراز من شخص إلى آخر ومن الصعب القول بوجود صفات موحدة لتعميمها على جميع الأشخاص[١].


أسباب تغير شكل البراز

تمكن العلماء من وضع تصنيف طبي يهدف إلى تسهيل التعرف على أسباب تغير شكل البراز بعد إجراء دراسة شملت أكثر من ألفي شخص، وقد أطلقوا على هذا التصنيف اسم "مقياس بريستول للبراز"، وقد احتوى هذا المقياس على سبعة أشكال مختلفة من البراز والأسباب المحتملة وراء ظهور هذه الأشكال، ويُمكن ذكر هذه الأشكال والأسباب على النحو الآتي[٢]:

  • قطع البراز الصلبة الشبيهة بالمكسرات: يواجه الكثيرون صعوبة في تبرز هذا النوع؛ بسبب نشوئها أصلًا عن الإصابة بالإمساك، وهذا بالطبع يجب ألا يحدث دائمًا.
  • قطع البراز الشبيهة باليرقات الطويلة وتحتوي على عقد : ويُعد هذا الشكل دليلًا أيضًا على الإصابة بالإمساك الذي يجب ألا يحدث دائمًا.
  • قطع البراز الطويلة الشبيهة بالهوت دوغ: تظهر قطع البراز في هذه الحالة بشكل ممدود وبحواف غير منتظمة، ويُعد هذا الشكل طبيعيًا ولا يدل على حدوث مشاكل هضمية، خاصة عند تبرزه بسهولة ويسير.
  • قطع البراز الطويلة الشبيهة بالأفاعي: تبدوا قطع البراز في هذه الحالة طويلة وناعمة، وهي تُصنف بأنها طبيعية أيضًا، وقد تظهر عند التبرز كل يوم أو كل ثلاثة أيام.
  • قطع البراز الصغيرة منتظمة الحواف: يتشابه هذا النوع مع صفات النوع الأول من البراز لكنه أسهل وأكثر نعومة، إذ يدل على قلة احتواء البراز على الألياف الغذائية الموجودة في الخضراوات والأطعمة الأخرى.
  • قطع البراز زغبة وطرية مع حواف خشنة: تشتهر قطع هذا النوع من البراز بكونها طرية وذات حواف غير منتظمة لكنها لولبية، وهي بالطبع قد تدل على الإصابة بحالة خفيفة من الإسهال.
  • البراز السائل : لا يحتوي هذا البراز على قطع صلبة أو متماسكة، وهذا يشير غالبًا إلى الإصابة بالإسهال.


أشكال أخرى للبراز

قد يُلاحظ البعض أحيانًا نزول البراز على شكل أقلام صغيرة، وهذا قد يكون أمرًا طبيعيًا لدى البعض، لكنه قد يشير أحيانًا إلى الإصابة بالإسهال المرتبط بالقولون العصبي أو سرطان القولون، أو حتى تضخم البروستاتا، أما بالنسبة لمسألة طفو قطع البراز فوق سطح الماء داخل المرحاض، فإن ذلك قد يكون طبيعيًا أيضًا، خاصة في حال صاحبه خروج كثير للغازات، أو قد يكون مؤشرًا على احتواء البراز على الكثير من الدهون، وهذا الأمر يرتبط أحيانًا ببعض مشاكل البنكرياس والمرارة[٣]، ومن الجدير بالذكر هنا أن من الطبيعي أن يتمكن الفرد من إخراج 2-3 دفعات من البراز أثناء التبرز في الصباح، وعادةً ما تكون الدفعة الأولى أكبر وربما قاسية الملمس بعض الشيء لكونها قد استقرت في القولون لوقت أطول وجرى امتصاص الكثير من الماء منها، أما الدفعة الثانية والثالثة فإنهما يكونها أقل تماسكًا من الدفعة الأولى، ويوجد بالطبع تباين في ملمس البراز بين الصلابة والإمساك وبين الليونة والإسهال[٤]، لكن يجب التواصل مع الطبيب في حال استمر الإمساك لأكثر من أسبوعين متتاليين أو في حال عانى المريض من الإمساك ومشاكل أخرى؛ كآلام البطن، والغازات، والتقيؤ، ومن المثير للاهتمام أن تراكم البراز داخل المستقيم لفترات طويلة سيؤدي إلى تجمع المخاط والسوائل حول البراز، وهذا قد يتسبب في حدوث سلس في البراز، أما بالنسبة للإسهال، فإنه يعد مشكلة في حال استمر لأكثر من يومين عند البالغين، ولأكثر من يوم عند الأطفال أقل من عمر 3 سنوات، ولأكثر من 8 ساعات للأطفال الرضع، وعلى أي حال يؤكد الخبراء على ضرورة إفراغ القولون من البراز كل 3 أيام وليس أكثر من ذلك لتجنب الإصابة بالإمساك[٥].


تغير لون البراز

يعتمد لون البراز الطبيعي على عوامل كثيرة، منها نوعية الطعام التي يتناولها الفرد وكمية العصارة الصفراوية داخل البراز، ويمكن إعطاء لمحة مختصرة عن ألوان البراز ودلالاتها الصحية على النحو الآتي[٦]:

  • اللون الأخضر: يشعر البعض بالصدمة عند ملاحظتهم لتغير لون البراز إلى اللون الأخضر، لكن لا يوجد أي داعٍ للقلق حول هذا الأمر في حال حدث ذلك مرة واحدة بين الحين والآخر؛ إذ يُمكن أن يكون هذا ناجمًا عن تناول بعض الخضراوات المفيدة أو بسبب تناول صبغات غذائية خضراء اللون، أو قد يكون اللون الاخضر دليلًا على الإصابة بالإسهال أو نزول العصارة الصفراء مع البراز.
  • اللون الأحمر: يتغير لون البراز إلى الأحمر أحيانًا عند تناول الأطعمة المصبوغة باللون الأحمر أو بسبب الأدوية، لكن قد يكون اللون الأحمر علامة دالة على وجود الدم في البراز نتيجة لحصول نزيف في الأمعاء الغليظة أو المستقيم، أو بسبب الإصابة بالبواسير أو الشقوق الشرجية، وهذه الأمور قد تتطلب استشارة الطبيب للوقوف على أسبابها وعلاجها بالطرق المناسبة.
  • اللون الأسود: يؤدي أخذ مكملات الحديد إلى تغير لون البراز إلى اللون الأسود أحيانًا، كما يُمكن لبعض الأدوية الأخرى أن تؤدي إلى الأمر نفسه، خاصة أدوية المعدة، لكن وعلى أي حال، يُمكن للون الأسود أن ينشأ عن وجود نزيف في المعدة أو الجهاز الهضمي، أو قد ينشأ ببساطة عن تناول بعض الأطعمة أحيانًا؛ كجذر السوس الأسود مثلًا.
  • اللون الأصفر والأبيض: يُعد اللون الأصفر للبراز لونًا طبيعيًا عند الأطفال الرضع، لكن عند البالغين يُعد اللون الأصفر دليلًا على وجود الكثير من الدهون في البراز، وهذا قد يشير إلى مواجهة الجسم لمشكلة في امتصاص الدهون، أما في حال تغير لون البراز إلى اللون الأبيض، فإن ذلك قد يكون ناجمًا عن انسداد القنوات الصفراوية أو عن تناول بعض أنواع الأدوية.


المراجع

  1. Alana Biggers, M.D., MPH (16-2-2018), "What are the different types of poop?"، Medical News Today, Retrieved 2-12-2019. Edited.
  2. Debra Sullivan, PhD, MSN, RN, CNE, COI (6-7-2018), "Poop and You"، Healthline, Retrieved 2-12-2019. Edited.
  3. Emmy Ludwig, MD (5-11-2019), "Should You Worry About Changes in Your Stool's Appearance?"، Very Well Health, Retrieved 2-12-2019. Edited.
  4. Bhupinder S. Anand, MBBS, MD, DPHIL (OXON) (10-7-2019), "Stool Color, Changes in Color, Texture, and Form"، Medicine Net, Retrieved 2-12-2019. Edited.
  5. Stool Changes and What They Mean (24-4-2019), "Stool Changes and What They Mean"، Cleveland Clinic, Retrieved 2-12-2019. Edited.
  6. Jennifer Robinson, MD (10-9-2018), "What Your Poop Type and Color Mean"، Webmd, Retrieved 2-12-2019. Edited.

فيديو ذو صلة :

614 مشاهدة