مكونات البهارات المشكلة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٥:٢٨ ، ٢٦ يوليو ٢٠١٨

بواسطة: وفاء العابور

 

لا يقتصر دخول المطبخ على جنس حواء فقط على اعتبار أنّه من الواجبات المنزلية المنوط بالأنثى إنجازها، فالطبخ من الفنون التي تصنّف من ضمن الهوايات التي أعطت آدم الحجة لاقتحام المطبخ بكل جرأة، حيث إن أكثر الطهاة المشهورين على مستوى العالم هم من الذكور وقلّة من الإناث من يمتهنّ هذه المهنة، ولا نبالغ إذ نقول إنّها من المهن التي يسيطر عليها الذكور.

 

البهارات في المطبخ

تعتبر البهارات ركنًا أساسيًا من أركان الطبخ التي لا يمكن الاستغناء عنها، ويعتبر الطبق ناقصًا إذا استثنيت البهارات منه، ولكل نوع بهار طعم ورائحة مميزة تضفي نكهة إضافية للطعام، فالأرز مكوّن له نفس الطعم ولكن البهارات هي التي تكسبه الكثير من النكهات المتنوّعة كل منها يجعل منه طبقًا مختلفًا تمامًا عن غيره، وللتوضيح أكثر فإن الأرز المستخدم في طهو المندي أو المظبي هو نفسه المستخدم في طهو الكبسة ولكن السر في خلطة البهارات التي تميّز كل طبق عن الآخر بصورة شاملة وكاملة.

 

فوائد البهارات للجسم

لا يقتصر استخدام البهارات في تحضير الأطباق فقط على إكسابها الطعم، وإنّما يتعدّاها إلى فوائدها التي تمنحها البهارات للجسم إلى جانب الاستمتاع بالطعم، ومن أهمّ فوائدها ما يلي:

  • تحتوي البهارات والتوابل على زيوت عطرية لها مفعول المعقّم الذي يطهّر الجهاز التنفسي.
  • تقتل البهارات البكتيريا الموجودة في بعض الأطعمة وبالتالي تساعد على تطهير المعدة منها.
  • تنشّط البهارات الدورة الدموية والتي تعني تنشيط الجهاز الهضمي.
  • بعض البهارات إن لم يكن معظمها تحتوي على نسب عالية من مضادات الأكسدة التي تحارب الجذور الحرّة المسبّب الرئيسي لتكاثر الخلايا السرطانية في الجسم، مثل الكمّون وكبش القرنفل والزنجبيل.
  • بعض البهارات لها مفعول طارد للغازات والتخفيف من آلام المعدة، مثل اليانسون والشومر والميرمية والكراويا.
  • البهارات الحرّيفة ذات المذاق الحار تسهل حركة البلعوم وبالتالي تعتبر مفيدة عند تناولها في حالات نزلات البرد واحتقان الحلق، من خلال إضافتها إلى الشوربات الساخنة.
  • الزنجبيل يخفّض مستويات الكوليسترول الضار في الدم.
  • الفلفل الأسود مفيد في تحسين الشهية وزيادتها.
  • الفلفل الأبيض يعتبر مسكّنًا طبيعيًا فعّالًا، كما إنه يحفّز المعدة على إفراز عصاراتها الهاضمة التي تسهّل عملية الهضم وتمنع عسر الهضم عند إضافته للطعام.

 

مكوّنات البهارات المشكّلة

ليس كل من دخل المطبخ أصبح صباخًا ماهرًا ومحترفًا، حيث يحتاج المطبخ إلى قدرة عالية على تمييز النكهات، وحرفية في خلطها، ومن أكثر ما يجري خلطه في المطبخ البهارات، فبعض الطهاة لديهم خلطتهم الخاصة من البهارات والتوابل التي تضفي نكهة مميزة تحمل توقيعهم وبصمتهم في عالم الطبخ، فالأمر ليس مجرّد خلط مكوّنات مع بعضها البعض، وإنّما يحتاج الأمر إلى الكثير من التجارب للوصول إلى النتيجة النهائية مع الخبرة بمعرفة ما هي البهارات التي تتلاءم مع بعضها البعض فتنسجم وتتناغم، وما هي البهارات التي لا يصلح خلطها مع بعضها البعض تحت أي ظرف، وفيما يلي بعض أنواع خلطات البهارات ومكوّناتها الفردية:

  • خلطة السبع بهارات:
  • المقادير:
  • ثلاث ملاعق كبيرة من حبوب الفلفل الأسود.
  • ملعقتان كبيرتان من حبوب الكمون.
  • ملعقة كبيرة من حبوب الكزبرة.
  • نصف ملعقة طعام من حب الهال.
  • حبتان من جوزة الطيب.
  • ملعقة طعام كبش قرنفل حب.
  • نصف عود قرفة.
  • طريقة التحضير:
  • توضع جميع المقادير المذكورة في الوصفة على صينية وتدخل إلى فرن درجة حرارته متوسطة وتترك مع التحريك المستمر لمدة عشر دقائق.
  • تخرج الصينية من الفرن وتوضع جانبًا إلى أن تبرد.
  • تكسر حبة جوزة الطيب لتحرير نكهتها بشكل أكبر.
  • توضع جميع المكوّنات في الخلاط الكهربائي، ويمكن استخدام مدق الهاون في حال عدم وجود المحضرة.
  • التأكد من أن الحبوب قد طُحنت تمامًا وأصبحت بودرة ناعمة ثم توضع في وعاء نظيف زجاجي جاف محكم الإغلاق وبهذه الخطوة تكون جاهزة للاستعمال.